ما هي علامات ليلة القدر ؟

علامات ليلة القدر

، هي الليلة التي يجتهد كل مسلم بالعبادة والأعمال طوال المبارك
طمعًا في أن ينال أجرها ويجعله الله من عتقائه من النار؛ لذا يحرص المسلمين على التماس هذه الليلة المباركة، وقد أخبرنا الرسول ﷺ أن هناك علامات لليلة القدر، فـ ما هي ؟ إليك الإجابة بالتفصيل في هذا المقال!.

ما هي علامات ليلة القدر كاملة؟

لم يرد في السنة النبوية الشريفة إخبار عن ليلة القدر بعينها، بل تُرك الأمر مجهولاً للمسلمين ليجتهدوا قدر المستطاع،
إلا أن النبي ﷺ أخبرنا أنها محصورة في ، والأيام الوتر منها،
ولم يقتصر الأمر على هذا بل أخبر ببعض العلامات التي تميز تلك الليلة رغبةً في استباق الخير فيها والتزوّد للآخرة،
ونورد في السطور القادمة علامات أثناء ليلة القدر، وعلامة بعد انقضائها:

علامات أثناء ليلة القدر:

  • روى أحمد من حديث عبادة بن الصامت عن النبي ﷺ أنه قال:
    “إن أمارة ليلة القدر أنها صافية بلجة كأن فيها قمراً ساطعاً، ساكنة ساجية، لا برد فيها ولا حر،
    ولا يحل لكوكب أن يرمى به فيها حتى تصبح”.
  • وكذلك ما أخرجه مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
    (تذاكرنا ليلة القدر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: “أيكم يذكر حين طلع القمر وهو مثل شق جفنة”.
    قال بعض العلماء: فيه إشارة إلى أنها تكون في أواخر الشهر، لأن القمر لا يكون كذلك عند طلوعه إلا في أواخر الشهر.
  • ليلة القدر تكون لا حارة ولا باردة، لما ورد في حديث جابر رضي الله عنه أنه قال:
    قال رسول الله ﷺ: “هي ليلة طلقة بلجةٌ [أي: مشرقة]، لا حارة ولا باردة،
    كأن فيها قمرًا يفضح كواكبَها لا يخرج شيطانها حتى يضيء فجرها”، رواه ابن خزيمة.
اقرأ أيضا  كيفية معرفة ليلة القدر و أحب الأعمال في تلك الليلة

العلامة التي تأتي بعد انقضاء ليلة القدر:

  • وهي أن تطلع الشمس في صبيحة يومها بيضاء لا شعاع، فقد ورد عن أُبَيِّ بن كعب في ذكر علامة ليلة القدر
    كما أخبر النبي ﷺ أصحابه أن أَمَارَتَهَا “أَنْ تَطْلُعَ الشَّمْسُ فِي صَبِيحَةِ يَوْمِهَا بَيْضَاءَ لا شُعَاعَ لَهَا”، رواه مسلم،
    وفي بعض الأحاديث: “كَأَنَّهَا طَسْتٌ” (مسند أحمد)، والمعنى: كأنها طست من نحاسٍ.
    فكأن الشمس يومئذ لغلبة نور تلك الليلة على ضوئها، تطلع غير ناشرة أشعتها في نظر العيون.
    أفاده النووي في شرح مسلم.
  • وبالطبع فإن ليلة القدر تكون في ليلة من ليالي الوتر في رمضان، في العشر الأواخر منه؛
    لحديث النبيّ ﷺ: “وَقَدْ رَأَيْتُ هذِه اللَّيْلَةَ فَأُنْسِيتُهَا، فَالْتَمِسُوهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ، في كُلِّ وِتْرٍ”.

  • نزول سورة كاملة في فضلها، وقد سُمِّيت باسمها، كما أن القرآن الكريم نزل فيها،
    قال -تعالى-: (إنّا أنزلنَاهُ فِي ليلةِ القَدر).
  • كما ضاعف الله فيها أجر الطاعات والعبادات وقد جعلها خير من ألف شهر،
    قال -تعالى-: (ليلةُ القدرِ خيرٌ مِن ألفِ شَهر)، وقد أخبرنا العلماء أن إحياؤها أفضل من عبادة 84 عاما.
  • ينزل فيها جبريل -عليه السلام-، ومعه الملائكة إلى الأرض، ويبقون فيها يؤمّنون على دعاء الداعين إلى طلوع الفجر، قال -تعالى-: (تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ).
  • اعتبارها ليلة سلام وأمان؛ فالله لا يُقدّر فيها إلّا السلامة، قال -تعالى-: (سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ)
  • قيام ليلها ابتغاء وجه الله -تعالى- يُوجِب غفران ما تقدَّم من ذنوب العبد، قال رسول الله ﷺ:
    “مَن قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ”.
اقرأ أيضا  ليلة القدر وعلاماتها الواردة في الأحاديث النبوية

ما هي علامات ليلة القدر

اقرأ أيضًا: أفضل أدعية العشر الأواخر من رمضان

من المستحب أن يجتهد العبد ويكثر في الدعاء في ليلة القدر عن باقي ليالي رمضان،
وقد أخبرنا رسول الله ﷺ أن نتحري ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان،
وفيما يلي نورد جملة من الأدعية التي يُستحب للمسلم الدعاء بها في تلك الليلة المباركة:

  • من أدعية ليلة القدر ما جاء في حديث عائشةَ رضِيَ اللهُ عنها قالت:
    (قلتُ: يا رسولَ الله، أرأيتَ إنْ علمتُ أيَّ ليلةٍ ليلةُ  القدْر؛  ما أقول فيها؟
    قال: قولي: اللَّهُمَّ إنَّك عفُوٌّ تحبُّ العفوَ، فاعفُ عنِّي) رواه أحمد والترمذي، وابن ماجه.
  • “اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِك من شرِّ ما عمِلتُ ومن شرِّ ما لم أعمَلْ بعدُ”.
  • “يا مقلِّبَ القلوبِ ثبِّت قلبي على دينِكَ”.
  • “اللهم ربَّنا آتِنا في الدنيا حسنةً، وفي الآخِرةِ حسنةً، وقِنا عذابَ النارِ”.
  • “اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت،
    أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علي، وأبوء بذنبي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت”.
  • “اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين، وغلبة العدو، وشماتة الأعداء،
    اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء، ومن درك الشقاء، ومن سوء القضاء،
    ومن شماتة الأعداء، اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل،
    والجذام، والجبن والبخل، ومن المأثم والمغرم، ومن غلبة الدين وقهر الرجال”.
  • “اللهم يا الله ارزقني فضل ليلة القدر، وفضل قيام ليلة القدر، اللهم سهل أموري من العسر إلى اليسر،
    اللهم اغفر لي ذنبي، اللهم إني اسألك بفضل ليلة القدر وأسرار ليلة القدر وأنوارها وبركاتها، اسألك أن تتقبل دعواتي،
    وأن تقضي حاجاتي، اللهم إن كانت هذه هي ليلة القدر فاقسم لي الخير فيها، واختم لي من فضائلك،
    اللهم اجعل اسمي في هذه الليلة من السعداء، وروحي مع الشهداء، يا أرحم الراحمين يا الله”.
اقرأ أيضا  صور دعاء يوم 25 من رمضان المبارك 2020 وفضل الدعاء به

ما هي علامات ليلة القدر

إلى هنا نكون قد تعرفنا على ، فضلاً عن أدعية ليلة القدر، أما إن كنت تبحث عن المزيد طالع: أفضل أعمال ليلة القدر وأدعيتها

مواضيع قد تعجبك