تحليل tsh والحمل .. متى يجب على الحامل إجراء هذا التحليل؟

تحليل tsh والحمل

ما هي العلاقة بين ؟

يحدد نسب هرمون في الجسم أو ما يُعرف بهرمون  tsh الذي تنتجه الغدة النخامية
الموجودة في المخ.

وهذا الهرمون المسؤول عن تنظيم الهرمونات الصادرة عن الغدة الدرقية، وتتخلص أهميته في معرفة سبب إفراز الهرمونات
بصورة غير طبيعية والكشف عن نشاط أو خمول الغدة الدرقية.

فما العلاقة بين تحليل tsh والحمل ؟

يعتبر تحليل tsh من التحاليل المهمة خلال فترة ، إذ يعمل الهرمون المنشط للغدة الدرقية، الذي تفرزه الغدة النخامية، في إفراز هرمونات الغدة الدرقية، التي تقود بتنظيم عملية نمو الجهاز العصبي والدماغ للجنين.

وترتبط مستويات هرمون tsh بحالات العقم ومشاكل الخصوبة، ولهذا يجب على النساء الخاضعات لعلاج العقم إجراء تحليل tsh .

ويجب الانتباه إلى أن اختلال مستوى هرمون tsh يرتبط مباشرة بارتفاع نسبة هرمون الحليب في الدم، ما يسفر بالتأكيد عن منع حدوث الحمل.

أفضل توقيت لإجراء تحليل tsh :

  • يمكن إجراء هذا التحليل في أي وقت خلال .
  • وهو لا يحتاج إجراءات مسبقة مثل الصيام أو عدم تناول أدوية معينة عدا بعض العقاقير الطبية مثل الليثيوم.
  • وكل ما يتطلبه التحليل هو أخذ عينة دم من الشخص وإرسالها إلى المختبر.

نتائج التحليل للحامل :

  • القيم الطبيعية لمستوى الهرمون تتغير وفقًا للعديد من العوامل، منها الجنس والسن.
  • وتتراوح القيم الطبيبة للمرأة في سن تتراوح من 18 إلى 45 سنة، خلال الـ3 أشهر الأولى من 2 إلى 2.5 ميللي وحدة لكل لتر.
  • بينما القيمة الطبيعية للحامل في الـ3 أشهر الثانية تتراوح من 0.3 إلى 3 ميللي وحدة لكل لتر.
  • وأخيرا تصل القيمة الطبيعية للحامل في آخر 3 أشهر من 0.8 إلى 5.2 ميللي وحدة لكل لتر.

متى يجب إجراء التحليل ؟

يجب إجراء التحليل عند الشعور بالأعراض المصاحبة لخلل الغدة الدرقية؛

سواء كانت أعراض قصور الغدة الدرقية: مثل وزيادة الوزن وعدم انتظام الدورة الشهرية وغيرها.

أو أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية : مثل الشعور بالقلق ورعشة اليدين وصعوبة في .

اقرأ أيضًا: كل ما تريد معرفته عن تحليل tsh في 7 نقاط

مواضيع قد تعجبك