المحتوى الرئيسى

10 مليارات دولار حجم الاستثمار في الشركات الناشئة خلال 7 سنوات عالميًا | المصري اليوم

06/09 14:51

أكد الخبراء على ضرورة دعم رواد الاعمال واتاحة مجال اكبر لتاسيس الشركات الناشئة ما يساهم في مساندة الاقتصاد المحلي خاصة أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تمثل الجانب الاكبر من الاقتصاد فضلا عن أن الشباب لديه افكار قادرة على النجاح في ظل اهتمام عام الان بالمحتوي الرقمي والذي يستحوذ على الجانب الاكبر من اهتمام الجمهور.

«مدبولي» يلتقي مجموعة من رواد الأعمال من مؤسسي الشركات الناشئة في برج العرب الجديدة

«البريد»: نسعى لرفع جودة الخدمات المقدمة للعملاء وتشجيع الاستثمار ودعم الشركات الناشئة

مدبولي: الدولة تعمل على تشجيع الشركات الناشئة لتوفير المزيد من فرص العمل

وأكدت انجي الصبان خبيرالحلول التكنولوجية والرقمية المتكاملة على زيادة الاعتماد على المحتوى الرقمي بين المجتمع المصري بسبب الانتقال من وسائل الإعلام التقليدية إلى الوسائط الرقمية وبالأخص في التطبيقات المختصة بمحتوى الفيديو عبر الإنترنت والبودكاست والتطبيقات الرقمية الأخرى.

وأضافت أنه في رمضان 2024 بلغ عدد المشاهدين المصريين 41 مليون مشاهد للمسلسللات في خدمة بثّ الفيديوهات عبر الإنترنت، وعدد ساعات المشاهدة بلغ 14 مليون ساعة يوميًا، بنسبة زيادة في حجم الاستخدام تقدر بــ 41% مقارنًة برمضان 2023. وفقا لتقرير الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات.

وقالت انجي الصبان الرئيس التنفيذي لمجموعة فيكتوري لينك خلال الاعلان عن تاسيس شركة متخصصة في إنتاج المحتوى الرقمي وخدمات ما بعد الإنتاج من إدارة وتوزيع وتسويق المحتوى الرقمي بحرفية وخبرة بما يساهم في تلبية احتياجات السوق المتزايدة في هذا المجال، انه لابد من مساعدة صناع المحتوى وجميع شركات الإنتاج المهتمة بالتميز وَسَط هذه المنافسة الشرسة ومواكبة التطور الدائم والسريع في هذا المجال الضخم لتحقيق أهدافهم والوصول إلى المشاهد المناسب.

ومن جانبه، أشار رائد الاعمال «محمد أبوالنجا نجاتي» إلى أن وسائل التكنولوجيا الحديثة لها بالغ الأثر على ثقافة الشباب حيث أدت إلى تغيير نمط حياتهم وتوجيههم نحو الابتكار والمبادرة بمعرفة واستغلال الفرص المتاحة في السوق لبدء مشاريع لهم وأصبحوا رواد أعمال من بداية حياتهم، وقد لوحظ ذلك من خلال زيادة عدد الشركات الناشئة في مصر إلى 1000 شركة سنة 2024، ويُظهر هذا النمو الحاجة المتزايدة للخبرة السوقية وإدارة المشاريع بين الشباب. وذلك ما يُقدمه محتوى «الكبسولة» من خلال توفير معلومات مبسطة وموجزة حول التحديات وكيفية تمويل المشاريع الناشئة وإدارتها.

أضاف نجاتي أن المستثمرين في الشرق الأوسط حاليًا زاد اهتمامهم بأفكار الشباب الجديدة وكذلك زاد دعمهم من خلال التمويل المادي والخدمات الإدارية، وقد تم ضخ استثمارات بسوق الشركات الناشئة بلغت 10 مليارات دولار خلال السبع سنوات الماضية، مع توقعات بزيادة هذا الرقم ثلاثة أضعاف قبل عام 2030. وسوف نحرص على توفير جميع النصائح والمعلومات لنساعد الشباب من خلال محتوى «الكبسولة» ليتمكنوا من استغلال جميع الفرص للتقدم ومواكبة سوق العمل.

أهم أخبار اقتصاد

Comments

عاجل