المحتوى الرئيسى

بالأرقام.. الحكومة ترد على شائعات نقص البن والشاي وارتفاع أسعار السلع

12/08 09:20

شـهدت الفتـرة الماضيـة إثـارة العديـد مـن الشـائعات أو الادعـاءات المغرضـة عـن الاقتصـاد المصـري والوضـع المالـي لـه.

وقامت الحكومة بالرد على شائعات نقص البن والشاي وارتفاع أسعار الأرز والزيت والسكر.

وتهدد أزمة المناخ جـزءا كبيرا من محاصيـل البن الآن، بدول أمريكا اللاتينية خاصة البرازيل وكولومبيا أكثر الدول في العالم المنتجـة للبـن؛ حيث تعانـي الـدول من نقص في الإنتاج في الآونة الأخيرة؛ مما أدى إلى ارتفاع الأسعار؛ بسبب سوء الأحوال الجوية وموجات الصقيع الاستثنائية في البرازيل، والتي تعد أكبر دولة موردة لحبوب البـن فـي العالم.

وأكدت الحكومة أن مصر تستورد 100٪ من استهلاكها للبن، وتعتمـد فـي واردات البـن علـى دول "كولومبيا، وإندونيسيا ولبنان، والهند، وإثيوبيا، والبيرو، وجواتيمالا" بجانب البرازيل، حيث بلغ معدل ارتفاع استهلاك مصـر مـن البـن سـنويا 3% وفقا لإحصاءات منظمـة البـن العالمية؛ حيث بلغ استهلاك مصـر مـن البـن خـلال العام المالي 2021/2020 نحو 76.7 ألف طن، مقارنة بنحو 74.5 ألف طن خلال عام 2020/2019

وأكد رئيس شعبة البـن بالغرف التجارية في 8 نوفمبر 2022 على أن الموجود في الموانئ مـن البـن سيغطي السوق المصرية، ولا داعي للقلق أو الخوف أو الشائعات التي تستهدف السوق المصرية.

وفيما يتعلق بالزعم بنقص مخزون الشاي بالأسواق، أكد رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة التجاريـة فـي 26 سبتمبر 2022 أنه توجـد وقـرة ومخـزون استراتيجي مـن الشـاي يكفـي لـمـدة عـام، كمـا أنـه يـوجـد فـي مصـر مـا يزيد على 100 نوع شاي.

فيما يتعلق بالإشارة إلى ارتفاع أسعار الأرز والزيت والسكر، اقتصاديا يعد أكثر الأسباب تأثيرا في ارتفاع أسعار أي سلعة هو نقص المعروض مع زيادة الطلب، وهـو مـا يتنافى مع توفر احتياطي استراتيجي من مختلف السلع الأساسية، وذلك كما أوضحته وزارة التموين والتجارة الداخليـة كمـا يلـي:

تحرص الحكومة على المتابعة المستمرة مع وزارة التموين والتجارة الداخليـة لـمـوقـف أرصـدة السلع الأساسية، وتأكيـد ضـرورة توافـر مـخـزون استراتيجي آمـن فـي ظـل التحديات العالمية الراهنة

وأكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية توفر احتياطـي استراتيجي آمـن مـن مختلف السلع الأساسية، موضحة أن الاحتياطـات مـن القمـح تكفـي لـ 5 أشهر، والسكر التمويني 4.5 أشهر، علما بأن موسم توريد قصب السكر وبنجر السكر سيبدأ اعتبارا من يناير - فبراير 2023، والزيت 8. 4 أشهر، والدواجن المجمدة 4.8 أشهر، واللحوم الحيـة 1206 شهرا، والمكرونة 5.8 أشهر، والأرز 5.5 أشهر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل