المحتوى الرئيسى

المعهد المصرفي: 68.770 ألف مستفيد من برامجنا التدريبية خلال 2021/2022 | المصري اليوم

09/27 14:59

استعرض المعهد المصرفي المصري EBI، الذراع التدريبية للبنك المركزي المصري، إنجازاته ونتائج أعماله خلال العام المالي 2021/2022، حيث حقق المعهد هذا العام عدة إنجازات تدعم مركزه الريادي في مصر والقارة الأفريقية في مجال التدريب والتقييم.

البنك المركزى يحصد النصيب الأكبر من جوائز التحالف الدولى للشمول المالى

«الغرف التجارية»: استقرار أسعار السلع الغذائية الأساسية الأسبوع الجاري

مصر تحدد خارطة طريق لإنقاذ إفريقيا من الأزمات: الأمن الغذائى يواجه تحديات

وأعلن الدكتور عبدالعزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي المصري EBI، في مؤتمر صحفي مساء اليوم الاثنين أهم الأنشطة والمبادرات التي قدمها المعهد خلال العام المالي 2021/2022 والتي عكست تميزه على الصعيد المحلي والإقليمي.

وأكد د. نصير: «بلغ عدد المستفيدين خلال هذا العام من برامجنا التدريبية 68،770 مستفيدًا، كما قدم المعهد خدمات التقييم لـ59,495 شخصا سواء كانت عملية التقييم بغرض التوظيف أو التطوير أو الترقية، كما عقد المعهد هذا العام 130 برنامجًا دولياً بالتعاون مع 73 من كبرى المؤسسات المالية والتدريبية من مختلف أنحاء العالم».

واستكمالًا لدور المعهد الرائد في دعم تطوير رأس المال البشري في القطاع المصرفي الأفريقي، نجح المعهد في تقديم خدماته التدريبية خلال العام المالي 2021/2022 لأكثر من 500 متدرب من العاملين بالقطاع المصرفي الأفريقي، وقد استقبل المعهد هذا العام أول متدربين من دولة غينيا بيساو ليصل بذلك إجمالي عدد المستفيدين من خدمات المعهد إلى 4000 متدرب من 44 دولة أفريقية منذ إنشاء المعهد وحتى الآن.

وفي إطار إستراتيجية المعهد لتعزيز التعاون مع الدول الأفريقية، توجه وفد من المعهد إلى دولة تنزانيا، قام خلالها بمناقشة الاحتياجات التدريبية والتعرف على الخدمات المطلوبة من قبل عدد من البنوك وتحديد أوجه التعاون بين المعهد ونظيره التنزاني والأكاديمية التابعة للبنك المركزي التنزاني. وعقب هذه الزيارة استقبل المعهد بالقاهرة وفدًا من البنك المركزي التنزاني والمعهد التابع له للاطلاع على تجربة المعهد المصرفي المصري ودراسة نظم العمل به، وكذلك تم توقيع اتفاقية تعاون مع أكاديمية بنك تنزانيا لتقديم خدمات المعهد التدريبية في تنزانيا ودول أفريقية أخرى. وفضلا عن التعاون مع دولة تنزانيا، دعا المعهد وفد من البنك المركزي السوداني وعدد من البنوك السودانية لعقد اجتماع بالقاهرة لبحث سبل التعاون مع القطاع المصرفي السوداني، وذلك على هامش المؤتمر السنوي العاشر للمعهد والذي عقد في يونيو الماضي.

وأضاف الدكتور نصير «خلال العام المالي 2021/2022 تم إطلاق إستراتيجية جديدة مدتها 5 سنوات، تشتمل على 5 أهداف إستراتيجية ينبثق منها 19 مبادرة وتم تعديل نص الرؤية والرسالة للمعهد لتتماشى مع استراتيجيته الجديدة. وأشار نصير إلى أن أحد هذه المبادرات هي تطوير نموذج عمل جديد لتطوير الخدمات المقدمة، حيث تم تشكيل فريق عمل جديد من مديري علاقات العملاء ليكونوا بمثابة نقطة التواصل مع البنوك وذلك لتلبية متطلباتهم بشكل فعال، كما تم تشكيل فريق أخر مسؤول عن تصميم وتطوير البرامج التدريبية تماشيًا مع أحدث المعايير الدولية».

واستكمالا لمجهودات المعهد في الالتزام بمعايير الجودة العالمية، حصل المعهد على اعتمادٍ للبرامج التي يقدمها بنظام التعليم الافتراضي Virtual Learning، واعتمادٍ لبرامج التعلم الإلكتروني e-Learning من مجلس اعتماد التعليم والتدريب المستمر بالولايات المتحدة الأمريكية وهي ذات الجهة التي سبق وأن منحت المعهد الاعتماد الدولي ثلاث مرات، لمدة خمس سنوات في 2009 و2014 و2019.

وفي إطار دعم دور المرأة في القطاع المصرفي، أطلق المعهد شهادة جديدة بعنوان «إعداد المرأة كعضو مجلس إدارة» وذلك لتنمية المهارات اللازمة للقيام بمهام وواجبات عضو مجلس الإدارة بكفاءة وتأهيلهن لاتخاذ القرارات السليمة.

وأعرب نصير عن سعادته لعودة الأمور إلى طبيعتها بعد القيود التي فرضتها جائحة كورونا خلال العامين الماضيين والتي حالت دون تنظيم جولات دراسية بالخارج، ففي خلال الربع الأخير من العام المالي 2021/2022، تم تنفيذ الدورة الثانية من برنامج القيادات التنفيذية بالتعاون مع كلية هارفارد لإدارة الأعمال وهو البرنامج المصمم خصيصاً للقيادات التنفيذية العليا في القطاع المصرفي المصري وشارك في البرنامج ٤٦ من القيادات التنفيذية يمثلون 16 بنكاً وشركة مالية. كما تم تنفيذ الجزء الخارجي لبرنامج قيادات المستقبل للمجموعتين 30 و31 في مدينة برشلونة بإسبانيا، كما شارك 12 من العاملين بإدارات نظم وتكنولوجيا المعلومات بعدد من البنوك في الزيارة الميدانية التي تم تنظيمها إلى بودابست بالمجر للتعرف على أفضل الممارسات في مجال الأمن السيبراني.

وقال الدكتور عبدالعزيز نصير «حرصا على تنفيذ توجيهات البنك المركزي المصري لدعم ذوي الهمم، قُمنا بتنظيم تسعة دورات من برنامج»لغة الإشارة«بحضور ما يزيد عن 200 مشارك من العاملين في القطاع المصرفي، كما أطلقنا برنامجًا جديدًا يسلط الضوء على كيفية تعامل موظفي البنوك مع ذوي الهمم من خلال بيئة تفاعلية».

أهم أخبار كورونا

Comments

عاجل