المحتوى الرئيسى

بعد تظاهرات منددة بوجودهم.. فرنسا تُجلي آخر عسكرييها العاملين في مالي | المصري اليوم

08/15 18:17

أعلنت رئاسة الأركان الفرنسية الاثنين، مغادرة آخر العسكريين الفرنسيين العاملين في «قوة برخان»، في مالي، وذلك بعد تظاهرات نظمها محتجون أمس الأحد، بالتديد القوات الفرنسية.

متظاهرون في مالي يطالبون بتسريع خروج القوات الفرنسية من البلاد

اليوم.. مصر تواجه مالي في نهائي بطولة أفريقيا لكرة السلة «شابات»

ضبط متهمين انتحلا صفة ضابطي شرطة واستوليا على مبلغ مالي

وبحسب الرئاسة الفرنسية بدأت «عملية برخان» في أغسطس 2014، بهدف مكافحة التمرد والجماعات المسلحة في منطقة الساحل الإفريقى لكن العلاقات بين المجلس العسكري الحاكم في باماكو وباريس، القوة الاستعماريّة السابقة، تدهورت في شكل حادّ خلال الأشهر الأخيرة، لا سيّما منذ وصول القوّات شبه العسكريّة من مجموعة «فاجنر» الروسيّة إلى مالي، ما دفع البلدان إلى قطيعة بعد 9 سنوات من الوجود الفرنسي المتواصل لمحاربة الجهاديين.

يأتي ذلك بغد تظاهرات شمالي مدينة مالي، للدّفع باتجاه تسريع رحيل قوة «برخان» الفرنسية، وإجلاء آخر العسكريين الفرنسيين حسب ما قال منظمو التظاهرة ومسؤولون محليون لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المتظاهرون الذين قدّموا أنفسهم على أنهم «القوى الحية» لمدينة غاو الواقعة في شمال مالي: «نمنح اعتبارًا من هذا الأحد 14 أغسطس 2022 إنذارا مدته 72 ساعة لرحيل برخان نهائيا».

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل