المحتوى الرئيسى

العلماء يحددون صلة مدهشة بين جهاز المناعة ونمو الشعر

06/24 10:22

حدد العلماء هدفا جزيئيا غير متوقع لعلاج شائع للثعلبة، وهي حالة يهاجم فيها الجهاز المناعي للشخص بصيلات الشعر، ما يتسبب في تساقط الشعر.

وتصف النتائج، التي نشرت في مجلة Nature Immunology في 23 يونيو 2022، كيف تتفاعل الخلايا المناعية التي تسمى الخلايا التائية التنظيمية مع خلايا الجلد باستخدام هرمون كمرسال لتوليد بصيلات شعر جديدة ونمو الشعر.

دواء جديد لاستعادة الشعر بالكامل لدى المصابين بمرض مناعي يسبب الصلع

وأكد تحليل إضافي أن هذا المسار كان مستقلا تماما عن قدرة الخلايا التائية التنظيمية على الحفاظ على التوازن المناعي.

ومع ذلك، فإن الخلايا التائية التنظيمية لا تنتج عادة مركب TGF-beta3، كما فعلت هنا.

وعندما قام العلماء بمسح قواعد البيانات، وجدوا أن هذه الظاهرة تحدث في أنسجة القلب والعضلات المصابة، على غرار الطريقة التي تحاكي بها إزالة الشعر إصابة أنسجة الجلد في هذه الدراسة.

ويقول تشنغ: "في حالات الثعلبة الحادة، تهاجم الخلايا المناعية أنسجة الجلد، مسببة تساقط الشعر. والعلاج المعتاد هو استخدام الهرمونات القشرية السكرية لتثبيط رد الفعل المناعي في الجلد، حتى لا تستمر في مهاجمة بصيلات الشعر. إن تطبيق الهرمونات القشرية السكرية له فائدة مزدوجة تتمثل في تحفيز الخلايا التائية التنظيمية في الجلد لإنتاج TGF-beta3، ما يحفز تنشيط الخلايا الجذعية لبصيلات الشعر".

وكشفت هذه الدراسة أن الخلايا التائية التنظيمية وهرمونات القشرانيات السكرية ليست مجرد مثبطات مناعية ولكن لها أيضا وظيفة تجديد.

وسينظر العلماء مستقبلا في نماذج الإصابة الأخرى ويعزلون الخلايا التائية التنظيمية من الأنسجة المصابة لمراقبة المستويات المتزايدة من TGF-beta3 وعوامل النمو الأخرى.

أهم أخبار صحة وطب

Comments

عاجل