المحتوى الرئيسى

وزير الاتصالات يشهد توقيع 10 مذكرات تفاهم لتنفيذ مبادرة «أشبال مصر الرقمية»

05/26 16:48

شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مراسم توقيع ١٠ مذكرات تفاهم مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة فى مجال تكنولوجيا المعلومات للمشاركة فى تنفيذ مبادرة "أشبال مصر الرقمية" التى أطلقتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

تهدف المبادرة إلى إعداد جيل متميز من طلبة المدارس المتفوقين يكون قادرا على استشراف المستقبل واستخدام التقنيات الحديثة فى مجالات وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات المختلفة ليصبحوا شباب ومواطنين فاعلين فى بناء مجتمع رقمى يتواكب مع مستحدثات العصر ومتطلبات المستقبل محليًا وعالميًا.

كما وتهدف مذكرات التفاهم إلى التعاون مع هذه الشركات العالمية فى مجالات إعداد مسارات تدريبية وإتاحة منصات ومعامل افتراضية فى التخصصات التكنولوجية ذات الصلة، والتوعية التكنولوجية وتنظيم ندوات عبر الإنترنت لطلاب مبادرة أشبال مصر الرقمية، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للطلبة المتميزين للمشاركة فى مسابقات وزيارات ميدانية لمقار هذه الشركات، وكذلك التعاون فى تدريب المدربين المسئولين عن تنفيذ المبادرة ومنحهم شهادة مدرب فى التخصصات ذات الصلة، فضلا عن تنظيم أنشطة لطلبة المبادرة المتفوقين سواء ثقافية، أو تعليمية، أو تنموية.

أقرأ ايضا.. شروط ومعايير القبول بمبادرة «أشبال مصر الرقمية»

وتعد مبادرة أشبال مصر الرقمية منحة مجانية مقدمة من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للطلاب المتفوقين المقيدين فى الصف الأول الإعدادى للصف الثانى الثانوى فى جميع المدارس المصرية فى العام الدراسى 2022/2023، ولمُددٍ تتراوح بين سنة إلى خمس سنوات وفقًا للمرحلة العمرية والمستوى الدراسى للمتقدمين؛ على أن يستوفى الطلبة الراغبون فى الالتحاق بالمبادرة شروط التقديم ومعايير القبول الخاصة بكل عام دراسى.

وقد أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن مبادرة "أشبال مصر الرقمية" هى مبادرة وطنية تسعى لتحقيق هدف استراتيجى للدولة وهو "الاستثمار فى البشر"؛ مشيرا إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد أطلقت المبادرة باستثمارات 25 مليون دولار فى خمسة أعوام  لتدريب ٣ آلاف طالب كل عام؛ موضحا أن المبادرة تهدف إلى انتقاء نخبة من طلبة المدارس المتفوقين وإعدادهم ليصنعوا نقلة نوعية فى صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمصر، واستشراف آفاق جديدة فى هذا المجال بما يتواكب مع متطلبات المستقبل وليصبح مؤهلاً لقيادة المسيرة التكنولوجية ومشروعات مصر الرقمية.

وأضاف الدكتور عمرو طلعت أن المبادرة توفر فرصًا للنشء لتنمية مهاراتهم التكنولوجية واكتشاف قدراتهم الإبداعية فى سن مبكرة؛ مشيرا إلى أن منهجية تنفيذ استراتيجية بناء القدرات التى تنفذها الوزارة ترتكز على عدة مرتكزات منها الشمول لتغطية كافة شرائح المجتمع فى مختلف المراحل العمرية، وتنوع التخصصات ومواكبتها لسوق العمل، واستخدام آليات التعليم الهجين من خلال الدمج بين نموذج التعليم التقليدى والتعليم الرقمى عن بُعد لإتاحة التدريب فى كافة أنحاء الجمهورية.

وأشار الدكتور عمرو طلعت إلى أن هذا التعاون يرسخ أحد أهداف المبادرة التى تتمثل فى بناء شراكات طويلة الأجل مع الشركات الدولية والمحلية المتخصصة فى تكنولوجيا المعلومات لصقل مهارات الطلاب الملتحقين بالمبادرة؛ موضحًا أن من أبرز مقومات نجاح قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات هو الشراكة  بين القطاعين الحكومى والخاص فى تنفيذ مبادرات ومشروعات القطاع التى تهدف إلى النهوض بصناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ووجه الدكتور عمرو طلعت الشكر لجميع شركاء الصناعة على ما سيقدمونه لتعزيز قدرات الطلبة، وحرصهم على المشاركة فى المبادرات التى تهدف إلى تحقيق التنمية وإرساء قواعد الاقتصاد الرقمى.

هذا وتنتهج المبادرة منهاج تنمية مهارات طلبة المدارس وفقا لأحدث التطورات العالمية فى مختلف المجالات التكنولوجية مثل: تطوير البرمجيات والفنون الرقمية، والشبكات وأمن المعلومات، وعلوم البيانات والذكاء الاصطناعى، والروبوتات والأنظمة المدمجة، بالإضافة إلى بناء المهارات الشخصية والحياتية والقيادية، كذلك تنفيذ أنشطة علمية وثقافية واجتماعية لبناء الشخصية المصرية القيادية القادرة على التفاعل مع علوم المستقبل.

وتوفر المبادرة بيئة تعليمية تشاركية تفاعلية محفزة على الإبداع والتميز والابتكار لدى النشء من خلال إتاحة التدريب العلمى والعملى بالتعاون مع الشركات والمؤسسات المحلية والدولية المتخصصة فى العلوم التكنولوجية المختلفة.

وتقدم المبادرة للطلبة الملتحقين بها منح دراسية جزئية من الجامعات التكنولوجية المتخصصة والتابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للمتفوقين الذين سوف يُتموا سنوات الدراسة بالمبادرة، بالإضافة إلى جوائز عينية للمتفوقين وشهادات معتمدة من الوزارة كل عام، كما أنها تتيح فرص المشاركة فى المسابقات التكنولوجية المحلية والعالمية.

ومن جانبها؛ أوضحت الدكتورة هدى بركة مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية المهارات التكنولوجية أن مبادرة أشبال مصر الرقمية هى استكمال لمساعى ومجهودات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لإعداد جيل جديد من النشء مدرب بشكل عملى وغير تقليدى فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ مؤكدة أن المبادرة تتميز بأنها تستهدف فئة عمرية لديها شغف لمعرفة أحدث التقنيات فى مجالات التكنولوجيا وهى فئة تعد النواة لشباب المستقبل الذى سيدعم مشروعات مصر الرقمية".

شملت مذكرات التفاهم؛ التعاون مع شركات كل من "أمازون ويب سرفيسيز"، و"مايكروسوفت"، و"فى إم وير"، و"ديل تكنولوجيز"، و"جوجل"، و" IBM"، و"فاليو"، و"سيسكو، ومؤسسة فودافون مصر، و"هواوى".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل