المحتوى الرئيسى

القومي للحوكمة: شراكة الشباب لإيجاد حلول مبتكرة لتعزيز التكنولوجيا المالية يحقق العدالة بين الأجيال

05/15 11:21

شاركت شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة في فعاليات حفل ختام مسابقة "فيزا في كل مكان" لعام 2022 التي أطلقتها شركة فيزا للمرة الأولى في مصر بالتعاون مع مبادرة "فينتك ايجيبت" التابعة للبنك المركزي المصري، والتي تهدف إلى دعم الشركات الناشئة ومساعدتها على فتح فرص جديدة من خلال توفير منصة عالمية لعرض حلولها الرائدة.

وقالت "شريف": "دائما ما يكون الاستثمار في الشباب مجزيًا، حيث يشكل الشباب أكثر من نصف سكان مصر"، مؤكدة أن إشراك هؤلاء الشباب في إيجاد حلول مبتكرة لتعزيز التكنولوجيا المالية والتحول الرقمي والشمول المالي شرط أساسي لتحقيق العدالة بين الأجيال، والنمو الاقتصادي، وضمان شمولية واستدامة المجتمعات، وبالتالي تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وأوضحت أن التقنيات الرقمية تقدمت بسرعة غير مسبوقة في السنوات القليلة الماضية، خاصة بعد جائحة كورونا، حيث أظهر العامان الماضيان أن الجميع بحاجة إلى النمو الاقتصادي والديناميكية والابتكار لمواكبة هذا التقدم السريع في السنوات القادمة.

وأشارت إلى أن هذه التقنيات الرقمية الجديدة تمثل فرصًا لتعزيز مشاركة الشباب في سوق العمل وتعزيز شمولهم المالي والرقمي.

وأكدت أهمية التمكين الاقتصادي لهؤلاء الشباب والاستفادة من ابتكاراتهم، من خلال دعم الشركات الناشئة وريادة الأعمال.

وأشارت إلى أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة هي المحرّك الرئيسي لتحفيز النمو الاقتصادي، وخلق فرص العمل، كما أنها تلعب دورًا مهمًا في التخفيف من وطأة الفقر وخفض البطالة وخصوصًا بين الشباب.

وأكدت أن تعزيز ريادة الأعمال تعد من الأهداف الرئيسية للحكومة المصرية، لافتة إلى أن مصر شهدت تطورًا ملحوظًا في مجال ريادة الأعمال في السنوات الماضية، حيث تشكل اليوم ريادة الأعمال 40% من الاقتصاد المصري وفقًا للبنك الدولي.

واستعرضت شريف، خلال كلمتها مشروع مختبر الابتكار المستدام الذي تم إطلاقه في 2021 كأول مختبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وهو مشروع مصمم لبناء نظام بيئي متكامل وشامل لريادة الأعمال يمكّن الشباب من تأسيس أعمالهم ومشروعاتهم الخاصة، بدءً من التدريب على مهارات ريادة الأعمال إلى توفير الائتمان والتمويل الاستثماري.

كما أكدت أهمية تعزيز المساواة وتكافؤ الفرص بين الجنسين فيما يتعلق بريادة الأعمال بما يعزز النمو الشامل والمستدام، موضحة أن من أهم العوائق التي تواجه المرأة في ريادة الأعمال؛ الفجوة الرقمية بين الجنسين حيث تتمتع الإناث بقدرة أقل على الوصول إلى التكنولوجيا والإنترنت مقارنة بالذكور.

أهم أخبار كورونا

Comments

عاجل