المحتوى الرئيسى

مصطفى فتحي: تنازلي عن مستحقاتي لـ الزمالك ليس رغبة في الرحيل بل حبا في النادي

01/26 00:12

يرى مصطفى فتحي جناح الزمالك المنتقل مؤخرا للتعاون السعودي، أن تنازله عن جزء من مستحقاته لإتمام انتقاله لم يكن لتحقيق رغبة الرحيل من الزمالك، بل حبا في النادي نفسه.

وقال فتحي عبر قناة MBC أكشن: "تنازلت عن مستحقاتي للزمالك، لأن النادي يعاني من ظروف ومشاكل، ولا يوجد أموال، وهناك جزء تنازلت له للتعاون ليكمل مبلغ الصفقة للزمالك. تنازلت عن 100 ألف دولار للزمالك ومثلها للتعاون لإتمام انتقالي".

وأوضح "التنازل لا يعني رغبتي في الرحيل عن الزمالك، الناس فسرتها بشكل مختلف، لماذا لا يقال أنني تنازلت حبا في المكان؟ أو لرغبة في استفادة النادي من ورائي؟". لا يعني أنني أدفع أموالا. بالتأكيد لن أدفع لناد كبير مثل الزمالك بل تنازل حبا في الزمالك".

وشدد "بالتأكيد من حق الجماهير أن تحزن لرحيلي، ولكن هناك تفاصيل وظروف لا يعلمها أحد، تنازلت عن جزء مستحقاتي المالية للزمالك بسبب ظروفه المالية الصعبة، الزمالك بيتي ومكاني وسأعود إليه في أي وقت".

وأردف "لست غريبا على التعاون، نحاول تحسين مركز الفريق في الدوري، مع تقديم أفضل في الموسم المقبل".

واستدرك "الفارق بين تجربتي الأولى والثانية مع التعاون؟ صرت أكبر سنا مع خبرات أكثر، ولعبت كثيرا خاصة فترة إعارتي إلى سموحة ساعدتني على تثبيت أقدامي".

وكشف "باتريس كارتيرون علم بالعرض من خلال الإدارة، ولم يقل شيئا".

وشرح "لم تتعثر الصفقة بل حدث اختلاف في وجهات النظر بعد مقطع فيديو سابق لأوانه لرئيس نادي الزمالك مرتضى منصور قبل التوقيع والإعلان الرسمي واختلاف بنود في العقود، ولكنها أمور سهلة وتم حلها".

وأتم "تلقيت أكثر من عرض، ولكن لمعرفتي بالتعاون ومدربه جوميز، فضلته على عروض أخرى منها أندية سعودية وخليجية، أرفض الإفصاح عنها فضلت التعاون لعلمي بكل تفصيلة في النادي أفضل من الانتقال لناد آخر، واستغراق وقت أطول في التأقلم".

مصطفى فتحي انضم لصفوف الناشئين في الزمالك عام 2013، وتألق مع الفريق الأول للقلعة البيضاء.

قبل أن يخرج للإعارة مع التعاون السعودي في النصف الثاني من موسم 2017/2018.

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل