المحتوى الرئيسى

اجتماعات مكثفة بزراعة البحيرة لتأهيل المساقي وتحويل الري بالغمر للحديث

01/16 14:47

شهدت مديرية الزراعة بالبحيرة اليوم الأحد، اجتماعا موسعا ومشتركا بينها والإدارة المركزية للموارد المائية والري والتوجيه المائي، وذلك لتأهيل المساقي وتحويل الري بالغمر للري الحديث.

وأكد المهندس بدر محمد بدر وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة، خلال الاجتماع على أهمية مشروع تأهيل المساقي والمراوي والتحول من أنظمة الري التقليدي إلى أنظمة الري الحديث بنطاق المحافظة، والذي يهدف إلى الاستغلال الأمثل للموارد المائية وتحقيق أعلى إنتاجية من المحاصيل الزراعية من خلال توفير سبل وآليات التحول من استخدام الأساليب التقليدية في الري إلى اتباع أساليب الري الحديثة.

وأضاف أن البروتوكول الموقع بين وزارات الري والزراعة، والمالية والبنك الأهلي والبنك الزراعي المصري، يهدف لتحقيق الاستغلال الأمثل للموارد المائية، والوصول إلى أعلى إنتاجية من المحاصيل الزراعية من خلال توفير سبل وآليات التحول من استخدام الأساليب التقليدية في الري إلى اتباع أساليب الري الحديثة بأشكالها المختلفة.

وقال المهندس هشام خطاب منسق مشروع الري الحديث، وتأهيل المساقي بالبحيرة، إن الدولة توفر الدعم الفني والمالي تحت مظلة التعاون والتنسيق المشترك بين كل جهات الدولة المعنية، حيث يتم توفير التمويل اللازم لتكاليف تأهيل المساقي والمراوي وتجهيزها، وتوفير تكاليف التحول لاستخدام شبكات الري الحديث، بالإضافة إلى تقديم الدعم الفني اللازم من خلال المختصين بوزارتي الموارد المائية والري والزراعة واستصلاح الأراضي لتأهيل المساقى والمراوي، والتحول إلى أنظمة الري الحديث.

وأشار إلى أن مشروعي تبطين الترع والمساقي، وتحديث الري يساهمان في ترشيد استهلاك مياه الري ورفع كفاءة الاستخدام للموارد المائية ويرفع من إنتاجية المحاصيل.

كما أفاد المهندس حسين أحمد طلعت مدير عام التعاون الزراعي بالبحيرة، أن التحول من أنظمة الري التقليدي إلى أنظمة الري الحديث (الري بالتنقيط، والري بالرش، وتأهيل المساقي والمراوي) ليس وليد اللحظة فمديرية الزراعة بالبحيرة بها مساحة 772703 أفدنة تم تحويلها بالفعل من أنظمة الري التقليدي إلى أنظمة الري الحديث (التنقيط والرش)، وكذا مساحة 152159 فدانا تأهيل مراوي بنطاق المحافظة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل