المحتوى الرئيسى

نوستالجيا | معالي زايد: «فجأة لقيت نفسي رايحة لمشكلة توصل للآداب بسبب هذا الفيلم» - المصري لايت

10/28 00:25

دائمًا ما يبحث قطاع كبير من الجمهور، عن أخبار زمن الفن الجميل، ويشعر بالحنين إلى الذكريات تجاهه، ومشاهدة لقاءات جمعت نجوم هذه الفترة، وحكاياتهم مع بعضهم البعض. لذلك يقدم لك «المصري لايت» سلسلة «نوستالجيا»، واليوم نستعرض حديث الفنانة الراحلة معالي زايد، وكواليس أفلامها.

وأضافت الفنانة الراحلة، أن نفس الأمر مرت به مع فيلم «أبوالدهب»، ولكن في هذا الفيلم الأمر وصل إلى المحكمة، حيث وجهت إليها اتهامات هي والفنان الراحل ممدوح وافي، حسبما ذكرت، مشيرة إلى أنه تم الحكم عليهما بسنة سجن، وكان ذلك بمثابة «صدمة كبيرة» لها، حسبما أوضحت.

واستنكرت «معالي» ما حدث لها أثناء تصوير الفيلم، لأن ذلك دور الرقابة، مؤكدة أن علاقتها بالعمل الفني تنتهي بمجرد انتهاء دورها، وليس لها علاقة بمشكلات الرقابة أو المونتاج، قائلة: «أنا مالي يارب يشيلوا دوري كله مليش دعوة».

حول فيلم «للحب قصة أخيرة»

يذكر أن فيلم «للحب قصة أخيرة»، إنتاج عام 1986، ينتمي إلى نوعية الأفلام الدراما الرومانسية، ويحتل المركز رقم 60 فى قائمة أفضل 100 فيلم فى ذاكرة السينما.

تدور أحداث الفيلم حول (رفعت) مدرس يُصاب بالقلب ويتزوج من (سلوى) الفقيرة والغريبة عن حي الوراق، رغم معارضة والدته التي تحاول إقناعه بتطليقها مقابل حقه في الميراث، تخاف (سلوى) على حياة زوجها لمرضه ورغم عدم إيمانها بالمعجزات، تلجأ للتبرك بـ (الشيخ التلاوي) و(القديسة دميانة).

الفيلم من تأليف وإخراج رأفت الميهي، ومن بطولة معالي زايد ويحيى الفخراني.

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل