المحتوى الرئيسى

في محافظات التأمين الصحي الشامل.. الإنتهاء من تقييم عناصر المنظومة العلاجية إلكترونيا

10/24 15:07

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، عن الانتهاء من تقييم تطبيق عناصر الحوكمة الإكلينيكية بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة بمحافظات التأمين الصحي الشامل الجديد "بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية"، بهدف إنشاء نظام متكامل للحوكمة الإكلينيكية في تلك المنشآت، يتم من خلاله ضمان أعلى مستويات الجودة في الرعاية الصحية المقدمة ومطابقتها للمعايير العالمية.

وأوضح الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، أن الحوكمة الإكلينيكية هي مجموعة من الأطر والمسئوليات والضوابط والعلاقات التي تنظم الإطار المؤسسي للهيئة المسئولة عن تقديم الخدمات الصحية، إلى جانب وضع أدلة عمل للممارسات والمسارات الإكلينيكية و  تقييم عناصر المنظومة العلاجية الكترونيا، ونظام للمتابعة والتقارير لأداء الخدمات الطبية بمؤشرات وآليات محددة، ونظام متكامل لضمان سلامة المرضى وأنظمة تحسين الجودة بما يتماشى مع المعايير العالمية.

وأضاف الدكتور أحمد السبكي، أن تطبيق نظم الحوكمة الإكلينيكة بمنشآت هيئة الرعاية الصحية يضمن أن الخدمات والرعاية الصحية المقدمة بتلك المنشآت هي خدمات صحية آمنة وعالية الجودة، كما تضمن تحقيق سلامة وحق المريض في الرعاية الطبية والعلاجية وفقًا لبروتوكولات ومناهج علاجية مطابقة لأعلى معايير السلامة والجودة العالمية.

وتابع السبكي، أن تطبيق الحوكمة الإكلينيكية يضمن أن شبكة مقدمي الخدمة الصحية بتلك المنشآت من الأطباء والصيادلة والتمريض والفنيين وغيرهم من مقدمي الخدمة ملتزمون بتحقيق أهداف الحوكمة، وأن جميعهم يخضعون للمسائلة من قبل المرضى والمجتمع لتأكيد جودة وسلامة وفاعلية ومأمونية وتكامل الخدمات الطبية المقدمة للمرضى، واستمرارية العمل على تحسينها ورفع مستواها ومطابقتها للمعايير العالمية.

واستكمل السبكي، أنه تم الانتهاء من تقييم تطبيق عناصر الحوكمة الإكلينيكية بمنشآت هيئة الرعاية الصحية في محافظات التأمين الصحي الشامل الثلاث، للتعرف على نقاط القوة والضعف تمهيدًا للتدريب على كيفية إنشاء نظام متكامل للحوكمة الإكلينيكية بتلك المنشآت، يستهدف رفع كفاءة التشغيل والاستغلال الأمثل للموارد وارتفاع مستوى مهارة العاملين وتوحيد الممارسات الإكلينيكية وفق أحدث الإرشادات والبروتوكولات العلاجية المعتمدة دوليًا، بما يضمن جودة الرعاية الصحية المقدمة للمنتفعين بخدمات التأمين الصحي الشامل.

وأكد الدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية، حرص الهيئة على الالتزام بتطبيق معايير الجودة داخل منشآتها الصحية، مشيرًا إلى أن الجودة هي حجر الزاوية في بناء نظام صحي سليم وقوي لجميع المصريين، ووضع المنشآت الطبية في مصر على قدم المساواة مع أعلى المراكز الطبية في العالم، وذلك بما يتماشى مع التوجهات الاستراتيجية للهيئة نحو تقديم نموذج متطور للرعاية الصحية في مصر وبجودة عالمية.

ولفت الدكتور مجدي بكر، مستشار رئيس هيئة الرعاية الصحية للشئون الفنية، إلى أنه تم إجراء تقييم تطبيق عناصر الحوكمة الإكلينيكية بمنشآت هيئة الرعاية الصحية، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وبواسطة فريق من الخبراء بمجال الحوكمة الإكلينيكية، يضم كلًا من د. مجدي بكر، مستشار رئيس هيئة الرعاية الصحية للشئون الفنية، أ.د. نبيل دويدار، رئيس وحدة الحوكمة الإكلينيكية بمعهد البحوث الطبي جامعة الإسكندرية، إضافة إلى أعضاء بالمكتب الفني لرئيس مجلس إدارة هيئة الرعاية الصحية د. رحاب قنصوة و د. نوران الدسوقي، و د. ريهام فتحي، وأعضاء وحدة الحوكمة الإكلينيكية بمعهد البحوث الطبي جامعة الإسكندرية د. سالي مصطفى ود. إيمان السيد ود. راماز حسين.

واستكمل د. مجدي بكر، أنه تم تقييم تطبيق عناصر الحوكمة الإكلينيكية من خلال زيارات ميدانية لمنشآت هيئة الرعاية الصحية بمحافظات التأمين الصحي الشامل سالفة الذِكر، إضافة إلى إجراء استبيانات لقياس مدى تطبيقها، كما تم عقد ورش عمل لتبادل الخبرات بمشاركة الأطقم الطبية من أقسام الرعاية الحرجة والعمليات والطوارئ ومسئولي الجودة وسلامة المرضى ومكافحة العدوى والصيدلة الإكلينيكية والتمريض والتسجيل الطبي ونظم المعلومات، مشيرًا إلى أن التقييم خطوة أولى لتصميم برامج للتدريب على أحدث مفاهيم الحوكمة ومكوناتها وأهدافها وكيفية تطبيقها بتلك المنشآت، بما يضمن خدمات صحية آمنة وعالية الجودة للمرضى واستمرارية مطابقتها لأعلى معايير السلامة والجودة العالمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل