المحتوى الرئيسى

التنمية الحضارية: ميزانية ضخمة لمواجهة 357 منطقة غير آمنة و1105 أسواق عشوائية

10/19 17:52

قال خالد صديق رئيس صندوق التنمية الحضارية، إن هناك توجيهات مشددة من القيادة السياسية لتلبية متطلبات المواطنين، وبلوغ حقوق الإنسان الأساسية المتمثل محور هام منها في حق السكن، موضحا أن تطوير العشوائيات يتكون من مراحل ومحاور متعددة.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإسكان لمناقشة إنجازات صندوق التنمية الحضارية "صندوق تطوير العشوائيات سابقا"، والتعرف على الموقف التنفيذي للمشروعات المنوط به تنفيذها، ورؤيته المستقبلية للقيام بالمهام والأنشطة المكلف بها.

وأضاف صديق، أن جهود صندوق التنمية الحضارية موزعة بين مناطق غير آمنة وغير مخططة وأسواق عشوائية، موضحا أن هناك تكليفا من القيادة السياسية بالقضاء على المناطق غير الأمنة، مردفا: "بعد إجراء حصر وخريطة متكاملة وجدنا أن هناك 357 منطقة غير آمنة، وتم العمل وفقا للأُطر الدولية بتكلفة 40 مليار جنيه".

وتابع: "وفيما يخص المناطق غير المخططة تبلغ 417 ألف فدان فى المدن والحضر فقط، هذه المناطق ينقصها بعض الخدمات ولهذا كان لزاما التدخل الفورى لحل هذه الازمة بتكلفة تصل إلى 318 مليار جنيه وفقا لخطة بجدول زمني على مدار 10 سنوات، كما يوجد 1105 أسواق عشوائية".

وكان النائب عماد سعد حمودة، رئيس مجلس النواب، قال إن صندوق التنمية الحضارية، لا ينكر جهوده إلا جاحد، حقق إنجازات في مقدمتها نقل المواطنين من أماكن غير قابلة للمعيشة الآدمية لمناطق آدمية، وهناك العديد من المشروعات التى لا تحصى، كما تم الانتهاء من الأماكن غير الآمنة والمتبقي الأماكن غير المخططة، وهناك جهود كبيرة من قبل الدولة فى هذا الملف.

وأضاف حمودة:: "أُفضل أن أصف عملية تطوير العشوائيات بأنه من أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا".

بعدها، قال طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن مبادرة الرئيس تأتي لتوفير ما هو أفضل للمواطن المصرى، وكفالة الحق فى السكن بما يأتي ضمن نتائج المستهدفة طبقا للمحور الثانى للاستراتيجية الوطنية.

أهم أخبار اقتصاد

Comments

عاجل