المحتوى الرئيسى

رئيس وزراء اليمن يكشف عن حجم الدين الخارجي | المصري اليوم

10/15 01:02

قال الدكتور معين عبدالملك، رئيس وزراء اليمن، إن عام 2020 كان من الممكن أن يكون عام انهيار للدولة اليمنية، بسبب أن الوضع الحكومي كان شبه مشلول، وكان لدينا عائدات بسيطة من النفط الخام، وأيضًا تداعيات جائحة كورونا.

رئيس وزراء اليمن: إيران تلعب بكارت الحوثي للسيطرة على البحر الأحمر

رئيس وزراء اليمن: استهداف عدن بالصواريخ من أخطر الجرائم في تاريخ اليمن المعاصر

رئيس وزراء اليمن: اليمنيون يقاتلون للحفاظ على دولتهم ودستورهم وحريتهم

وأضاف الدكتور معين عبدالملك، خلال لقائه مع الإعلامي عمرو عبدالحميد ببرنامج «رأي عام» المذاع على فضائية «TeN»، اليوم الخميس، أن اليمن كانت في وضع صعب ولكنها صمدت، لافتًا إلى أن دين اليمن الخارجي في مستويات متدنية، حيث بلغ 7 مليار دولار.

وتابع: وعلى مقدرات اليمن فتح أيدينا مع أشقائنا في دول الخليج ومصر وعدد كبير من الدول، لافتًا إلى أنه لدينا فرص في وصول البضائع بشكل أفضل، واستغلال الموانئ، واستثمار الغاز في الطاقة، حيث أن احتياجات اليمن الآن ليست بالحجم الكبير، مؤكدًا أن العالم لن يتخلى عن اليمن ومساعدة أبنائه، ولكن إذا انهار الوضع لمؤسسات اليمن سيتم دفع عشرات المليارات ولن تعيد الوضع لما هو عليه.

وأوضح أنه إذا حدث انهيار لليمن سيكون من الصعب البناء عليه مجددًا وسيأخذ وقت كبير، مشيرًا إلى أن ميزان المدفوعات باليمن يحتاج إلى مليار ونصف المليار دولار، ويعد هذا المبلغ من أجل إصلاحات للدولة اليمنية في بعض السلع خاصة في مسألة الوقود.

أهم أخبار كورونا

Comments

عاجل