المحتوى الرئيسى

محلل سياسي: المشير حفتر يتمتع بشعبية جارفة في المدن الليبية

09/20 18:19

قال المحلل السياسي الليبي، محمد الترهوني، إن جماعة الإخوان الإرهابية تحاول عرقلة الانتخابات الليبية بكل الطرق، خوفا من أن تلقى نفس مصير أعضاء التنظيم في بعض البلدان العربية التي فشلت الجماعة في الحصول على أي مقاعد انتخابية في البرلمان والتي كان آخرها المغرب.

وأضاف "الترهوني"، خلال تصريحات تليفزيونية، اليوم الاثنين، أنه مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية في ليبيا، بدأت التحضيرات مبكرا، حيث يسعى بعض أعضاء ملتقى الحوار الوطني الليبي، الموالين للجماعة، وضع تعديلات تُقيد مشاركة قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، وسيف الإسلام القذافي، في الانتخابات المقبلة.

وأشار المحلل السياسي الليبي، إلى أن ميزانية الحكومة لم تعتمد حتى الآن، كما أن قوانين الانتخابات لا تزال معلقة، وهو ما يعرّض مسار التحضير للانتخابات الرئاسية للخطر، ومع ذلك، يأمل الكثير من الليبيين أن يتم إجراؤها في الوقت المحدد، وأن يتم إدراج المشير خليفة حفتر بين المرشحين.

 وتابع: "وفقًا لاستطلاعات الرأي لعام 2019، تم الاعتراف بخليفة حفتر باعتباره السياسي الليبي الأكثر شعبية في البلاد، وذلك بسبب كفاحه المستمر ضد تشكيلات العصابات المسلحة والإرهابيين في المناطق الشرقية والجنوبية من ليبيا، ما منحه الشرعية دون جهد على الصعيدين المحلي والدولي".

وأكد "الترهوني"، أن تحدي الإرهاب لا يزال مستمراً في ليبيا، لكن البلاد عانت أكثر من إجرام المسلحين الخارجين عن القانون في 2018 و2019. وتمكن المشير خليفة حفتر من تحرير العديد من حقول النفط من سيطرة هؤلاء الإرهابيين، مشيرا إلى أنه كان من الضروري صد الجماعات المسلحة العديدة التي شكلت تهديدًا خطيرًا ليس فقط على حياة المواطنين الليبيين العاديين.

واعتمد خليفة حفتر مرسوماً بشأن التحضير لعملية الكرامة، التي كان الهدف منها تحرير بنغازي من وجود إرهابيين من تنظيم الدولة الإسلامية.

أهم أخبار توك شو

Comments

عاجل