المحتوى الرئيسى

تراجع البورصة الأمريكية بسبب الضرائب.. وداو جونز يخسر 110 نقطة | أصول مصر

09/15 22:36

تراجعت اليوم الثلاثاء، مؤشرات الأسهم الأمريكية فى بورصة وول ستريت، عقب تسريب أنباء عن زيادة وشيكة في الضرائب المفروضة على الشركات.

وفيما خفف تباطؤ النمو في أسعار المستهلكين الشهرية، بعض المخاوف، من قيام الاحتياطي الفيدرالي بخفض التحفيز في وقت مبكر، ولكن مؤشرات سوق الأسهم الأمريكية انخفضت في نهاية تعاملات اليوم، خاصة بقطاع الطاقة.

وتراجعت الشركات الصينية المُدرجة في الولايات المتحدة بشكل أكبر، حيث ظل المستثمرون قلقين من الصدمات التنظيمية من بكين.

ويتابع السوق الأمريكي بشغف حزمة الميزانية المحتملة للرئيس جو بايدن البالغة 3.5 تريليون دولار، والتي من المتوقع أن تتضمن زيادة مقترحة لمعدل ضريبة الشركات إلى 26.5% من 21%.

الزيادة المحتملة في ضرائب الشركات تُفاقم حالة عدم اليقين، إلى جانب المخاوف الأخيرة بشأن تباطؤ النمو الاقتصادي بسبب ارتفاع حالات كورونا «كوفيد- 19».

وبحسب رويترز، أظهرت بيانات من وزارة العدل ارتفاع أسعار المستهلكين الأساسية، في أبطأ وتيرة لها في ستة أشهر خلال أغسطس، مما يشير إلى أن التضخم بلغ ذروته على الأرجح. كما أظهرت قراءة يوليو تباطؤًا طفيفًا في زيادة الأسعار.

وتراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية حيث انخفض مؤشر داو جونز الصناعي بمقدار 110.28 نقطة أو 0.32% إلى 34759.35،

وخسر S&P 500 9.54 نقطة أو 0.21٪ إلى 4459.19 نقطة وناسداك المركب خسر 4.14 نقطة أو 0.03٪ إلى 15101.35.

يتوقع المشاركون في السوق، الآن، حدوث تصحيح كبير في أسواق الأسهم بحلول نهاية العام، مع تحول بعض المستثمرين إلى الاتجاه الهبوطي في التعافي الاقتصادي العالمي.

من بين الأسهم الفردية انخفضت أسهم كيورفاك بأكثر من 3% بعد أن ألغت شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية صفقات تصنيع لقاح تجريبي لكوفيد- 19 مع شريكين محتملين، بعد أن عزّز المنافسون الذين لديهم لقطات معتمَدة الإنتاج.

أهم أخبار كورونا

Comments

عاجل