المحتوى الرئيسى

جُملة لها مفعول السحر.. 4 طرق للتخلص من العصبية الزائدة فورًا - المصري لايت

09/15 22:26

العصبية وسرعة الانفعال وقت الغضب، من السمات السيئة لأي شخص، ويقع ضررها على نفسه أولًا، سواء بردود أفعاله التي تتسبب له في مشكلات، أو حتى وقعها على صحته الجسدية. كما أن تلك العصبية يمكن أن تؤذي من حوله.

عندما تجد نفسك في موقف مؤلم، قد يكون رد فعلك الأول هو الغضب الشديد، وعلو صوتك، ومن ثم تلقائيًا تبحث عن المخطئ، ولكن بغض النظر عن المخطئ أو مدى فظاعة الموقف، لا يزال ألمك موجودًا، وستستمر في المعاناة. لذلك عليك إذًا البدأ في التقبل، وموازنة الأمور، للتصرف بحكمة.

2. امتنع عن الرسائل السلبية

تدور الكثير من الأشياء السلبية في رأسك حال غضبك أو عصبيتك، مما يحفز نوبات الخوف أو الغضب، ويعظم من سوء الموقف، وهذا لا يعني أن عليك ألا تتأثر بالموقف أو لا تغضب، لكن عليك التمهل والتقبل أولًا دون مبالغة في حجم الموقف، والعمل على تهدئة نفسك لا غضبها.

3. التجاهل

يمكن أن يكون تجاهلك للموقف، وصرف انتباهك عنه أحد أكثر الحلول التي يمكنك بها تهدئة عصبيتك، والتحلي بالصبر، كي تصبح أكثر هدوءًا.

عندما نكون غاضبين أو محبطين، يمكن لردودنا التلقائية أن تسبب لنا المشاكل أو خصومة مع الآخرين، لذلك إذا كنت تتحدث عبر الرسائل النصية، عليك ألا تضغط على «إرسال» فورًا على رسالة بريد إلكتروني غاضبة، أما إذا كنت أمام الشخص، انصرف عنه أفضل.

طرق يمكنك التغلب بها على عصبيتك:

. قم بالمشي.. حتى المشي لمسافة قصيرة يمكن أن يغير وجهة نظرك.

. استمع إلى كتاب صوتي جيد.

4. تهدئة نفسك

هذه الحيلة مرتبطة إلى حد ما بإلهاء نفسك، ولكن يمكنك أيضًا تهدئة نفسك في اللحظة التي ربما لا يمكنك فيها المغادرة.

كانت هناك بعض الأبحاث المثيرة للاهتما،م حول كيف أن تناول مشروب بارد عندما تشعر بالضيق أو العصبية، يمكن أن يساعدك على الهدوء.

وعلى العكس من ذلك، إذا كان إحباطك يتجه نحو البرودة داخليًا، فإن تناول الشاي الدافئ أو الحساء يمكن أن يهدئ حواسك.

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل