المحتوى الرئيسى

519 مليون إسترليني حجم تجارة مصر وبريطانيا في 3 أشهر

06/23 15:20

المصدر- خاص

قال ناصر حامد، الوزير المفوض التجاري ومدير إدارة الاتحاد الأوروبى بجهاز التمثيل التجارى، إن حجم تجارة مصر وبريطانيا ارتفع خلال الربع الأول من 2021 بنسبة 8% ليبلغ 519 مليون جنيه إسترلينى مقابل 481 مليون جنيه إسترلينى خلال الفترة ذاتها عام 2020.

جاء ذلك خلال الندوة، التى نظمها المجلس التصديرى للصناعات الغذائية اليوم الأربعاء، بالتعاون مع جهاز التمثيل التجارى والهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات بعنوان «تنمية صادرات الصناعات الغذائية إلى المملكة المتحدة».

وأضاف حامد أن حجم الصادرات المصرية بلغ خلال الربع الأول من العام الحالى نحو 219 مليون جنيه إسترلينى مقابل 223 مليون جنيه إسترلينى خلال الفترة ذاتها من العام الماضى، فيما بلغت واردت مصر من بريطانيا نحو 300 مليون جنيه إسترلينى مقابل 258 مليون جنيه إسترلينى خلال الفترة ذاتها من العام الماضى.

وأوضح أن حجم الاستثمارات البريطانية فى مصر بلغ نحو 5.3  مليار دولار مستحوذة على 33% من إجمالى الاستثمارات الأوروبية، مشيرا إلى أن بريطانيا تعد ثالث أكبر دولة مستثمرة فى مصر بعد دولتى الإمارات والسعودية على مستوى العالم والأولى على المستوى الأوروبى. 

وحول صادرات الصناعات الغذائية المصرية للمملكة المتحدة، أشار إلى أنه بالرغم من تأثير جائحة كورونا على حجم الصادرات خلال العام الماضى إلا أن صادرات الصناعات الغذائية المصرية لبريطانيا ارتفعت بنحو 76% لتبلغ 24 مليون جنيه استرلينى مقابل 13.6 مليون استرلينى خلال عام 2020، وتشمل (العسل الأسود - الزيوت والشحوم النباتية - الشيكولاتة - محضرات غذائية - فراولة - بصل - خضروات - فاكهة - مكسرات - توابل - محضرات للصلصات).

وأضاف أن اقتصاد بريطانيا ضخم ومتقدم ويحتل مرتبة هامة عالميًا، ويبلغ الناتج المحلى الإجمالى لها نحو 1.9 تيرليون جنيه إسترلينى ما يعادل 2.7 تيرليون دولار ويستحوذ القطاع الخدمى على 79.6%، والقطاع صناعى على 19.7% والقطاع الزراعى على 0.7%، بينما بلغ إجمالى واردت المملكة المتحدة من العالم خلال العام الماضى نحو 493 مليار جنيه إسترلينى.

وحول اتفاقية المشاركة المصرية البريطانية وتأثيرها على الصادرات المصرية، أوضح حامد أن بنود اتفاقية المشاركة المصرية البريطانية تعد نفس بنود اتفاقية المشاركة الأوروبية، ونقاط التشابه كثيرة، ماعدا بعض الاختلافات البسيطة بموضوعات تتعلق بالحصص أو المواسم التصديرية لبعض المنتجات مثل العنب والفراولة.

وأكد الحرص على تنمية الصادرات المصرية للمملكة المتحدة بعد الاتفاقية، لافتًا إلى وجود مفاوضات قريبة مع الجانب البريطانى من خلال لجنة المشاركة المصرية البريطانية التى تترأسها وزارة الخارجية؛ لبحث بعض المشكلات والمعوقات التى يمكن أن تواجه الصادرات المصرية، وكيفية العمل على تنمية الصادرات، بالإضافة إلى بحث موقف بعض الحصص أو المواسم التصديرية.

أهم أخبار كورونا

Comments

عاجل