المحتوى الرئيسى

إبراهيم عيسى: مصر تعثرت 10 سنوات وأصابها الضمور حتى جاء السيسي لخلع الإخوان - اليوم السابع

06/11 23:32

قال الإعلامى إبراهيم عيسى، إن مصر تعثرت لمدة 10 سنوات في شأنها الداخلي، وكان بريقها المحلى والدولى في محل ضمور وشك وتراجع، حتى جاء السيسي إلى السلطة ليخلع الإخوان، متابعا: "المُصَدر لدى النخبة الغربية أنه وكأن السيسي هو من قام بهذا الأمر.. ولكن لا، هو الذى استجاب كقائد للجيش المصرى لنداء الشعب المصرى وثورته".

أضاف الإعلامى إبراهيم عيسى، في برنامج "حديث القاهرة" الذى يذاع عبر قناة القاهرة والناس، أن ما نعلمه جميعا كمصريين أن السيسي استجاب لحركة المصريين وليس سبقا لحركتهم، بعد قيام الشعب المصرى بثورة لطرد الإخوان، فما كان من الجيش المصرى إلا الاستجابة بقيادة الفريق عبد الفتاح السيسي وقتذاك، مؤكدا بالقول: "ماحصلش إن الفريق عبد الفتاح السيسي خد موقف من الإخوان وطردهم من الحكم فالشعب أيده.. لأ.. هو اللى أيد الشعب.. ودي تفرق كتير جدا".

وأكمل إبراهيم عيسى: "المفهوم الغربي مُصر على إنه يقول إن المبادرة والأمر كله من الفريق السيسي وقتها، علشان يذهب بالتأويل على إنه انقلاب أو حركة انقلاب في السلطة.. إنما المفهوم إنه كان استجابة للشعب، وهنا المفارقة غريبة شوية يا جماعة، في 25 يناير الرئيس مبارك هو اللى طلب نزول الجيش المصرى للشارع، فكان الجيش يأيد أو يلبي قرار القائد الأعلى للقوات المسلحة بالنزول للشارع، الجيش المصرى صمت عن ثورة المصريين وأقنع رئيسه بالتنحى، والحقيقة المشهد ثورى بجد في 30 يونيو، إن اللى طلب الجيش ينزل هو الشعب مش الرئيس".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل