المحتوى الرئيسى

«الإنتاج الحربي»: إطلاق 143 مشروعاً للتصنيع العسكري.. و5 شركات «تحت التأسيس»

06/11 22:18

حققت وزارة الإنتاج الحربى قفزات هائلة فى مجال عملها الرئيسى وهو إنتاج وتطوير الأسلحة اللازمة للقوات المسلحة واقتحمت مجالات عمل مهمة فى القطاع المدنى لتحقق المعادلة الصعبة وهى «يد تشارك فى مشروعات التنمية والتعمير والثانية تسابق الزمن لتطوير السلاح»، فى ظل النهضة الشاملة التى تعيشها مصر تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى.

وأعلنت وزارة الإنتاج الحربى عن تنفيذ 75 مشروعاً استثمارياً فى مجال المشروعات الحربية خلال الفترة من يونيو 2014 حتى يونيو 2021، مع عملها على 68 مشروعاً جديداً فى هذا المجال ضمن رؤية الوزارة بأن تكون مؤسسة صناعية متطورة تعمل كمصدر رئيسى لتسليح القوات المسلحة، وتحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصرى، بالإضافة إلى تطوير الأبحاث فى مجال التصنيع الحربى.

وأكد تقرير صادر عن الوزارة أمس، أن الأبحاث التى تجريها الوزارة تضمنت تطوير تكنولوجيا تصنيع الرشاش المتعدد المصرى، وتصميم وإنتاج قذائف الأعماق الصاروخية طويلة المدى «نورس» و«دولفين»، وإنتاج الذخيرة 115 «مللى متر سابو عمليات مطور» بالتعاون مع شركة ميكار البلجيكية، وتصنيع أجهزة اتصال تردد عالى جداً مزودة بخاصية القفز الترددى.

وتعمل الوزارة على تصميم وبناء كوبرى اقتحام ميكانيكى متطور حمولة 70 طناً بطول 22 متراً محملاً على شاسيه دبابة إم 60، وتصميم وتصنيع بارود لخرطوش الصيد 24 جراماً و28 جراماً، وتصميم وتصنيع شرائح متفجرات PBX للاستخدام فى الدروع الرد فعلية، وتطوير عربة التطهير الكيميائى المتعددة، وإنتاج مقذوفات دخان الإعاقة الرادارية والحرارية عيار 76 مللى متر «سلفر دوج، هوت دوج»، وتصميم وتصنيع مقذوفات الدخان بصرى/حرارى/ليزرى 76-81 مم، تصميم وتصنيع ماكينة CNC للقطع بالبلازما - والقطع بالمياه، تصميم وتصنيع لودر وجريدر مصرى.

واشتملت المشروعات على تطوير خط إنتاج الخرطوش فى شركة أبى قير للصناعات الهندسية «مصنع 10 الحربى»، وإنشاء مصنع إنتاج البارود الأحادى، وتحديث مصنع إنتاج الديناميت بشركة أبوزعبل للكيماويات المتخصصة «مصنع 18 الحربى»، الذى تشمل أعمال التطوير فيه إنشاء محطة معالجة المياه العكرة بطاقة 10 آلاف متر مكعب فى اليوم.

وأعلنت «الإنتاج الحربى» عن تنفيذ عدد من الشركات التابع لها عدد من خطوط الإنتاج للذخيرة بأنواعها وتطوير بعض الخطوط، وتنفيذ مشروع للذخائر الثقيلة فى شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية «مصنع 81 الحربى»، كما قامت شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية (مصنع 100 الحربى) بتطوير مشروع خط الإنتاج الرئيسى للصلب المدرع.

وتضمنت أعمال التطوير والتحديث فى مصانع وشركات الإنتاج الحربى عمل مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات «مصنع 200 الحربى» بتصميم وتصنيع وإنتاج العربات المدرعة إس تى 100، وإس تى 500، وسيناء 200.

وأعلنت الوزارة عن تنفيذ شركة أبوزعبل للصناعات المتخصصة «مصنع 300 الحربى»، التى افتتحها الرئيس عبدالفتاح السيسى فى فبراير 2020، عدداً من المشروعات، مثل إنشاء وتنفيذ وتشغيل خط تجميع الرشاش المتعدد واستكمال تجهيزات خطوط إنتاج ذخيرة الأسلحة الصغيرة.

وأشارت «الإنتاج الحربى» إلى تنفيذ مشروع مصنع إنتاج نترات الصوديوم والبوتاسيوم، ومصنع إنتاج النتروبنتا، ورفع كفاءة مجمع الهكسامين والفورمالدهيد بالشركة (مصنع 81 الحربى)، وتنفيذ وتشغيل خط طرق الدانات وتطوير قطاع إنتاج الطفايات وتطوير مصنع التشغيل الحربى (مصنع 99 الحربى)، وتطوير أنظمة المعدات الكهربائية لخط الدرفلة ورفع كفاءة ورش تجميع المدافع وتوسعاتها بالشركة (مصنع 100 الحربى)، وإنشاء مبنى معدنى/ مبنى بالونى لإصلاح وصيانة العربات المدرعة والدبابات وتطوير معدات قطع الصلب المدرع بالشركة (مصنع 200 الحربى)، وتطوير قطاع الأجزاء المعدنية (مصنع 300 الحربى)، وتطوير قطاع التشكيل والمعاملات الحرارية وتطوير قطاع إنتاج المحركات بالشركة (مصنع 909 الحربى).

وأكدت الوزارة أنها تعمل على تنفيذ 68 مشروعاً فى مجال الإنتاج الحربى، منها مشروع تأهيل مسبك الصلب وإعادة تأهيل مسبك المحركات بالشركة (مصنع 9 الحربى)، وتطوير خطوط إنتاج الخرطوش وتطوير خطوط إنتاج العبوات المعدنية بالشركة (مصنع 10 الحربى)، ومشروع وحدة تركيز أحماض النيتريك/ الكبريتيك ووحدة امتصاص الغازات لمصنع النيتروسيليلوز وتطوير مصنع النيتروسيليلوز ومصنع إنتاج النتروجلسرين (وحدة فصل أحماض/أعمال مدنية)، وإنشاء خط سباكة ودرفلة شرائط النحاس وتطوير معدات قطاع المسابك.

وأوضحت الوزارة أنها تعمل فى تنفيذ العديد من المشروعات القومية، والمشاركة فى إقامة أول معرض دولى للسلاح «إيديكس 2018»، والتحضير لإقامة النسخة الجديدة بنهاية 2021، بجانب مشاركتها فى مبادرة «حياة كريمة»، وتنفيذ منظومة بطاقات التموين، والتأمين الصحى الشامل، والحيازة الزراعية، والمشاركة فى مشروع تطوير مراكز تجميع الألبان على مستوى الجمهورية.

وأوضحت أن استراتيجيتها للتطوير تقوم على زيادة الإنتاج من خلال تعميق التصنيع المحلى، وإدخال منتجات جديدة، وزيادة دور البحوث الفنية والتعاون مع الشركات العالمية، واستكمال وتطوير وإعادة تأهيل خطوط الإنتاج، وتأهيل الكوادر البشرية بالتدريب الفنى التخصصى وتغيير الثقافة وبناء القدرات.

وتابعت: «كان للوزارة السبق فى تطبيق مفهوم الثورة الصناعية الرابعة والتحول الرقمى من خلال رئاسة الوزارة للجنة تنمية الصناعات الرقمية وعضوية تحالف التحول الرقمى، حيث تم الاشتراك فى تنفيذ عدد من المنظومات الآلية على مستوى الدولة لتحسين حياة المواطنين منها منظومة (البطاقات التموينية - الحيازات الزراعية - التأمين الصحى الشامل - التتبع الدوائى) من خلال مركز نظم المعلومات والحواسب التابع للوزارة، والعمل على ضبط وإحكام السيطرة بمنظومة العدادات الذكية مسبقة الدفع (غاز - مياه - كهرباء) من خلال شركة المعصرة للصناعات الهندسيـة (مصنع 45 الحربى) بالتعاون مع الأجهزة المعنية بالدولة فى إطار الحفاظ على موارد الدولة».

وأشارت إلى أنه يتم الاستفادة من فائض الطاقات بشركات الإنتاج الحربى من خلال تنفيذ 256 مشروعاً لصالح الوزارات والمحافظات والهيئات والجهات المختلفة بالدولة بتكلفة تُناهز 9 مليارات جنيه فى مختلف المجالات، كما كان للوزارة وشركاتها التابعة دور فعال فى مواجهة فيروس كورونا من خلال تصنيع وإنتاج مستلزمات طبية (الكمامات الطبية، المحاليل والمطهرات، بوابات التعقيم).

وأضافت أنها بصدد تنفيذ 185 مشروعاً لصالح الوزارات والمحافظات والهيئات، وإقامة عدد من الشركات وخطوط الإنتاج الجديدة، من بينها الشركة المصرية الوطنية للمستحضرات الدوائية «we can»، والشركة المصرية لصناعة المستلزمات والأدوات الرياضية لتصنيع النجيل الصناعى، وتأسيس شركة مصر الخليج للمصاعد والسلالم الكهربائية، وتم تأسيس شركة أبوزعبل الهندسية لخدمات التخريم، والشركة المصرية لإنتاج وتصنيع معدات تحلية المياه، وتأسيس شركة المعصرة جاز مترو لإنتاج عدادات الغاز مسبوقة الدفع.

ونوهت الوزارة إلى وجود 5 شركات صناعية جديدة تحت التأسيس، هى تصنيع العربات المدرعة ST100 - ST500 لتلبية احتياجات القوات المسلحة بالتعاون بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات وشركة IMUT، وتصنيع عربات البيك أب بالتعاون بين شركة إم جلورى القابضة وشركة حلوان للآلات والمعدات، وتصنيع إطارات السيارات بالتعاون بين وزارة قطاع الأعمال، الهيئة العربية للتصنيع، الهيئة القومية للإنتاج الحربى، وتصنيع الفلاتر الكهربائية بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وشركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركة ATD الإماراتية، وإقامة مصنع لإنتاج ألواح الطاقة الشمسية بدءاً من الرمال بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وإحدى الشركات العالمية المتخصصة فى ذات المجال.

295 مزلقاناً تعمل على تطويرها

86 محطة سكة حديد تقوم بتطويرها وصيانتها

294 مكتب بريد يتم تطويرها

71 محطة تحلية مياه شرب تعمل على تنفيذها

441 عدد المشروعات التى تنفذها لصالح الوزارات والمحافظات والهيئات

256 مشروعاً نفذتها من يونيو 2014 حتى يونيو 2021

185 مشروعاً تعمل على تنفيذها

400 ألف كمامة طبية الطاقة الإنتاجية لمصانع الكمامات يومياً

280 طن كحول وكلور وهاند جيل

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل