المحتوى الرئيسى

«مسافة السكة».. كيف ساعدت مصر أشقائها في أزمة كورونا؟

05/08 14:48

رغم ما يعانيه العالم من أزمات اقتصادية وشح في مسلتزمات الدواء في ظل انتشار فيروس كورونا، إلا أن مصر تصدرت مشهد مساعدة أشقائها وكل من يحتاج إلى مساعدات من الدول، لترسل  من المستلزمات الطبية والوقائية ما يساعد في حل أزماتهم، وذلك بتكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي لدعم الأشقاء، والتي كان آخرها إرسالها مساعدات طبية إلى تونس الشقيق.

وبإعلان من الرئاسة التونسية، فقد وصلت طائرة عسكرية مصرية بالقاعدة العسكرية بالعوينة، صباح أمس الخميس، محمّلة بمعدات ومستلزمات طبية، للمساعدة في دعم جهود مواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد، والتي استقبلها وزير الدفاع الوطني، ومدير عام الصحة العسكرية وسفير مصر بتونس.

ولاقت هذه المساعدة ترحيب كبير من القيادات التونسية والشعب التونسي، فقد شكر البرتاجي جهود مصر ومساندتها بلاده في الفترة الوبائية العسيرة التي تمر بها هذه الأيام بموجة وبائية ثالثة خطيرة من انتشار عدوى فيروس كورونا المستجدّ، أودت إلى حد اليوم بحياة أكثر من 11 ألف تونسي، وسط مخاوف جدية وكبيرة من انهيار المنظومة الصحية المهترئة منذ سنوات، وفق تعبير أعضاء اللجنة العلمية لمجابهة كورونا، كما أنه يرى هذا تعاون سيتعزز في القطاعات كلها قريبا.

لم تكن هذه المرة الأولى التي تساعد فيها مصر أشقائها والمحيطين بها من دول العالم، وإليكم بعض مساعدات مصر للدول في أزماتها:

أمريكا وإيطاليا والصين في صدراة مساعدات مصر

وأرسلت مصر مساعداتها لأكثر الدول تضررا، فبعد إعلان إيطاليا حالة الطوارئ بسبب انتشار فيروس كورونا، في إبريل 2020، كانت مصر في صدارة الدول التي قدمت المساعدات الطبية لمساعدة البلد الأوروبي في السيطرة على الأزمة، بعد أن أصبحت أكثر دولة في العالم تعاني من الفيروس لتعرب إيطاليا عن شكرها لمصر حكومة وشعبا.

ولم تتوقف مصر في دعمها للدولة، فأرسلت إبريل الماضي  شحنة هائلة من معدات الوقاية إلي المملكة المتحدة البريطانية، لتستطيع السيطرة على الفيروس بعد تفشيه فيها، ليشكر مسؤولي الحكومة البريطانية مصر على ذلك.

واستمرت الحكومة المصرية ج بإرسال المساعدات لدول العالم، فقاما بإرسال شحنة كبيرة من أدوات التعقيم إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بعد ارتفاع نسب الوفيات فيها بصورة مخيفة، مما أنتج نقص الأدوات الطبية التي كانت تعاني منه.

مساعدات طبية لـ 30 دولة إفريقية

وواصلت مصر جهودها ليس مع كبريات الدول فقط، بل مع أشقائها في القارة السمرا، فقد تم إرسال مساعدات عينية طبية  في سبتمبر  2020بقيمة 4 ملايين دولار إلى 30 دولة أفريقية لمساعدتها في جهودهم لاحتواء التحديات الناجمة عن انتشار جائحة كورونا، وذلك بتكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وبلغت كل شحنة من الشحنات المرسلة إلى  واحد ونصف طن لكل دولة، وذلك في إطار علاقات الأخوة والصداقة التي تجمع مصر بأشقائها الأفارقة.

الدول العربية في أولويات المساعدات 

ولم تنس مصر أشقائها في البلاد العربية، فأرسلت الكثير من المستلزمات الوقائية والطبية والغذائية للأشقاء.

وبتوجيهات من الرئيس السيسي، فقد وصلت مساعدت طبية إلى اليمن الشقيقة، يوليو 2020، من خلال شحنة مساعدات من المستلزمات الطبية والمطهرات، للوقوف بجانب الشعب اليمني الشقيق في محنته ومجابهة انتشار فيروس كورونا والأوبئة الأخرى المنتشرة باليمن.

وأقامت الحكومة المصرية جسر جوي لأعمال الإغاثة الطبية ومعالجة ضحايا انفجار مرفأ بيروت في أغسطس 2020، وكانت حصيلة المساعدات الطبية الأخيرة إلى لبنان 3 طائرات عسكرية من طراز (C130) أقلعت من قاعدة شرق القاهرة الجوية متجهة إلى مطار رفيق الحريرى الدولى ببيروت، محملة بكميات كبيرة من المستلزمات والأدوية والأجهزة الطبية والألبان.

وقبل وصول مساعدات مصر إلى لبنان، كانت مصر داعمة لشقيقتها الأردن في 18 من يناير 2021، حيث أرسلت لها طائرة نقل عسكرية محملة بشحنة كبيرة من الأدوية والمستلزمات الطبية، والتي تمّ تجهيزها بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان، لمساندة الشعب الأردني الشقيق في مجابهة انتشار فيروس كورونا، وذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتقديم يد العون للدول الصديقة والشقيقة لمواجهة تداعيات أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

أهم أخبار صحافة

Comments

عاجل