المحتوى الرئيسى

التنمية المحلية: ضبط 35 ألف شيشة وغلق 21 ألف محل وورشة مخالفة للمواعيد الصيفية

05/05 12:15

وزير التنمية المحلية: تحرير 25 ألف محضر عدم ارتداء الكمامات الطبية.. ورفع وإزالة 1.5 مليون طن مخلفات صلبة بالأحياء والمدن والمراكز

تلقى اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، عددا من التقارير من القطاعات المعنية بالوزارة حول جهود المحافظات في متابعة تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، خلال الفترة من بداية شهر رمضان المبارك 13 أبريل الماضي وحتى 4 مايو 2021 وكذا جهود إزالة ورفع تراكمات المخلفات والقمامة خلال نفس الفترة أيضا.

وأعلن وزير التنمية المحلية، إغلاق الأجهزة التنفيذية بالمحافظات، أكثر من 23 ألف محل لمخالفة المواعيد الصيفية لفتح وغلق المحلات وفقا للضوابط الواردة بالقرار الوزاري الخاص بتنظيم مواعيد فتح وغلق المحلات والمطاعم العامة والكافيهات والورش والأعمال الحرفية والمولات التجارية.

وأشار اللواء محمود شعراوي، إلى إغلاق 8680 ورشة لمخالفة المواعيد و1041 مطعما، و20 ألف مقهى وكافية و5877 سوقا مخالفا وضبط حوالي 35 ألف شيشة يقدمها أصحاب المقاهي والكافيهات والمطاعم للمواطنين المترددين علي تلك الأماكن ما يعرض صحة وسلامة المواطنين للخطر .

وأوضح الوزير أن تلك الفترة شهدت حملات يومية لرؤساء الأحياء والمدن والمراكز لمتابعة التزام المواطنين بارتداء الكمامات الطبية للوقاية من فيروس كورونا، لافتا إلى تحرير حوالى 25 ألف محضر عدم إرتداء الكمامات الواقية.

وطالب شعراوي، المواطنين وأصحاب المقاهي والكافيهات بالالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية لكورونا للحفاظ على سلامة وصحة الجميع، خاصة مع زيادة أعداد الإصابات بكورونا خلال الفترة الحالية.

وطالب "شعراوي" المحافظين بضرورة التنبيه على رؤساء الأحياء والمدن والمراكز بالاستمرار في تكثيف الحملات على مدار اليوم خاصة بعد الإفطار لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية لتقليل الإصابة بفيروس كورونا والتعامل بحزم مع المخالفين لتلك الاجراءات للحد من زيادة أعداد الإصابات خاصة مع قرب نهاية شهر رمضان والاستعداد لعيد الفطر المبارك.

وأكد وزير التنمية المحلية، أهمية رفع الإشغالات المخالفة خاصة في الميادين والشوارع الرئيسية لعدم تعطيل الحركة المرورية للسيارات وسير المواطنين فى الشارع .

وأكد أن المحافظات نجحت في رفع كميات كبيرة من تراكمات القمامة والمخلفات اليومية من المراكز والمدن والأحياء والتخلص الآمن منها منذ بداية شهر رمضان وحتى 4 مايو الجاري لاستعادة المظهر الحضاري لشوارع المحافظات خلال الشهر الكريم والحفاظ على صحة المواطنين.

وأضاف وزير التنمية المحلية أن المحافظات رفعت عبر الحملات اليومية التي تنظمها باستخدام معدات وسيارات الأحياء والمراكز والمدن وهيئات النظافة والتجميل، حوالى 1.5 مليون طن قمامة ومخلفات صلبة، لافتا إلى أهمية المشاركة المجتمعية من المواطنين لدعم ومساعدة جهود الدولة لإزالة تراكمات القمامة وعدم إلقاء القمامة في الأماكن غير المخصصة لذلك.

وأشاد شعراوي، بالجهود الملموسة التي تبذلها الأجهزة التنفيذية بالمحافظات خلال الفترة الحالية في كافة الملفات التي تهم المواطنين وتنفيذ قرارات الحكومة فيما يخص فيروس كورونا وذلك بالتنسيق والتعاون المستمر مع مديريات الأمن والجهات المعنية لتحقيق الانضباط للشارع المصري.

وأكد شعراوي، أن الدولة تسعى للحفاظ على سلامة وصحة المواطنين، ولن تتهاون في تنفيذ إجراءات مواجهة فيروس كورونا بكل حزم وستتخذ الإجراءات القانونية تجاه المخالفين، وجدد وزير التنمية المحلية التأكيد على أنه الوزارة جادة في تقييم قيادات المحليات من رؤساء المدن والمراكز والأحياء وفقا لجهودهم في تطبيق الإجراءات الوقائية خلال الفترة الحالية للسيطرة على زيادة أعداد المصابين بكورونا.

وأشار إلى أنه سيتم خلال الفترة القادمة قيام قطاع التفتيش والرقابة بالوزارة بجولات مفاجئة جديدة على عدد من المحافظات لرصد أى مخالفات خاصة بعدم تطبيق الإجراءات الاحترازية خاصة فى المطاعم والكافيهات والمقاهي وتقديم الشيشة وعدم الالتزام بنسبة 50 % من أعداد المترددين على تلك المنشآت.

كما وجه اللواء محمود شعراوي، المحافظين بالاستمرار في أعمال الرش والتعقيم والتطهير للشوارع والميادين والأماكن العامة والمصالح الحكومية والخدمية والمواقف والأسواق بصفة دورية وعدم دخول أى شخص إلى المبانى الحكومية والخدمية بدون إرتداء كمامة طبية.

أهم أخبار اقتصاد

Comments

عاجل