المحتوى الرئيسى

سد النهضة.. السودان: نبذل مزيدا من الضغوط على إثيوبيا للرجوع إلى مائدة التفاوض الجاد

05/05 10:53

قال وزير الري السوداني ياسر عباس، إن وزارة الري والموارد المائية والوزارات المعنية اتخذت الاحتياطات اللازمة في مختلف المسارات الفنية، بتعديل تشغيل السدود السودانية كـ«الروصيرص» و«جبل أولياء»؛ لامتصاص أي صدمات متوقعة من الملء الثاني لسد النهضة في يوليو المقبل.

وأضاف عباس، خلال لقاء لبرنامج «مدار الغد»، المذاع عبر فضائية «الغد»، أن السودان لجأ إلى المسار القانوني للتعامل مع ملف سد النهضة بتقديم دعوى قضائية ضد إثيوبيا والشركة المنفذة بشأن الآثار المتوقعة للملء الأحادي خلال يوليو المقبل.

وأوضح أن المسار الدبلوماسي والسياسي تضمن زيارة وزيرة الخارجية مريم المهدي، وإحاطة السودان لمجلس الأمن، قائلًا إن السودان يبذل من خلال المسارات السابقة، مزيدًا من الضغوط على إثيوبيا للرجوع إلى مائدة التفاوض الجاد والوصول إلى اتفاق قبل يوليو المقبل.

وأشار وزير الري السوداني، إلى أن بلاده لم تتلقَ أي رد على الإحاطة المرسلة لمجلس الأمن، موضحًا أن الإحاطة تستهدف تنوير المجلس بتطورات التفاوض وإعلامهم بما تم حتى الآن بعدم الوصول إلى اتفاق والخطوات الأحادية من جانب إثيوبيا.

وأكد أن السودان يستوعب تعددات السياسة الدولية في أي ملف يصل مجلس الأمن، متابعًا: «لكننا نقتنع بصحة ومعقولية وقانونية مطالب الخرطوم لسلامة من يسكنون خلف سد النهضة في سد الروصيرص، ولو عُرض الملف في مجلس الأمن فإن موقفنا سليم تمامًا».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل