المحتوى الرئيسى

مجموعة ستيلانتيس لصناعة السيارات تحذر من اشتداد أزمة نقص الرقائق الإلكترونية

05/05 10:25

حذرت مجموعة ستيلانتيس الدولية لصناعة السيارات، والتي تضم كلا من فيات كرايسلر الإيطالية الأمريكية لصناعة السيارات، وبيجو ستروين الفرنسية، من اشتداد حدة نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية المستخدمة في صناعة السيارات اعتبارا من الربع الأول من العام الحالي مع تراجع إنتاج الرقائق بنسبة 11%.

وبحسب بيان نتائج ستيلانتيس، فإنه من المتوقع استمرار تراجع إمدادات الرقائق الإلكترونية خلال الربع الثاني من العام الحالي قبل ظهور مؤشرات على تحسن الموقف خلال النصف الثاني من العام الحالي.

في الوقت نفسه، حذر المدير المالي لمجموعة ريتشارد بالمر من استمرار تأثيرات هذه الأزمة خلال 2022.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأربعاء عن بالمر القول إن "الرؤية مازالت محدودة نسبيا. ومن غير الحكمة افتراض أن الأزمة ستنتهي قريبا".

من ناحية أخرى، أعلنت ستيلانتيس، التي تأسست في وقت سابق من العام الحالي من خلال اندماج مجموعتي فيات كرايسلر وبيجو ستروين، زيادة إيراداتها خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 14% سنويا إلى 37 مليار يورو (44.5 مليار دولار)، في حين زاد إجمالي مبيعات المجموعة خلال الفترة نفسها بنسبة 12% إلى 1.61 مليون سيارة مقارنة بإجمالي إيرادات ومبيعات فيات كرايسلر وبيجو ستروين خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وقال بالمر إن نقص إمدادات الرقائق الإلكترونية أدى إلى إلغاء إنتاج 190 ألف سيارة كان مقررا انتاجها خلال الربع الأول من العام الحالي، وقبل وقف تشغيل بعض خطوط التجميع بسبب الأزمة التي قد يكون تأثيرها أكبر خلال الربع الثاني من العام.

أهم أخبار سيارات

Comments

عاجل