المحتوى الرئيسى

عرضت في الاختيار 2.. قصة تفجير الكاتدرائية المرقسية بالعباسية

05/05 00:44

انضم الانتحاري لخلية يعتنق مؤسسها وعناصرها الفكر التكفيري، وهي خلية الكنائس ومن بينهم سيدة، حيث نفذوا العملية، وتمكنت أجهزة الأمن من القبض عليهم في اليوم التالي للحادث، وحضر الرئيس عبد الفتاح السيسي عزاء الشهداء الأقباط الذين راحوا ضحية التفجير، وأعلن اسم المنفذ محمود شفيق محمد مصطفى.

وأوضحت التحقيقات أن الانتحاري سبق ضبطه على ذمة قضايا عنف ثم صدر قرار باخلاء سبيله، وصدر بحقه حكم بالحبس لمدة عامين، في مايو 2014، إلا أنه كان هاربا، وتنقل بين عدد من البؤر الإرهابية في سيناء، وانتقل للقاهرة قبل أيام من تنفيذ الهجوم الذي خلّف 24 شهيدا بين الأقباط في الكنيسة.

وأعلنت وزارة الداخلية، يوم 4 يناير 2017، أنه في إطار إستكمال الجهود المبذولة فى مجال تتبع وملاحقة منفذى الحادث الإرهابى الذي ستهدف الكاتدرائية المرقسية بالعباسية كذا دوائر ارتباطاتهم، وتنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية تم ضبط الهاربين «مهاب مصطفى السيد قاسم»، و«كرم أحمد عبدالعال إبراهيم»، وهما من العناصر الرئيسية في ارتكاب الحادث فقد أمكن لفريق البحث ضبط الثاني كرم عبد العال.

أهم أخبار حوادث

Comments

عاجل