المحتوى الرئيسى

«لحظات جريئة» يناقش الميول الكروية لنجوم الفن: «أهلاوي ولا زملكاوي»

04/18 21:33

خصص الإعلامي أحمد سالم، حلقة اليوم، من برنامجه «لحظات جريئة»، الذي يُعرض على شاشة «القاهرة والناس»، عن الميول الكروية لدى عدد من النجوم، وعنون حلقة اليوم تحت اسم «أهلاوي ولا زملكاوي»، وتحدث فيها مع الفنانة رانيا فريد شوقي، ودينا عبد العزيز، وياسمين الخطيب ولاعب الأهلي السابق شادي محمد، ومؤدي المهرجانات حسن شاكوش.

وقالت الفنانة رانيا فريد شوقي، إن والدها الفنان الراحل فريد شوقي، كان من أشد المحبين والمنتمين للنادي الأهلي، وكان والدها حريص على تشجيع الشياطين الحمر من المدرجات، «عمي كان زملكاوي وكان يعمل  لواء بوزارة الداخلية، وكان مسؤولا عن تأمين المباريات باستاد القاهرة، وكانت تحدث مناوشات بين والدي وعمي بسبب مباريات الأهلى والزمالك، بس أنا أهلاوية».

وأوضحت الفنانة دينا عبد العزيز، أنها من محبي وعاشقي النادي الأهلى، «أنا أهلاوية طيبة ولست متعصبة، ولكني أحب الجميع والخير للفرق المنافسة»، موضحة أنها بحكم عشقها للنادي الأهلي، إلا أنها متعاطفة مع الزمالك وجمهوره، «أنا قلبي صافي وبحب الزمالك وجمهوره».

وأكدت ياسمين الخطيب، أنها قررت العلاج من الاكتئاب، بعد خسارة الزمالك نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا أمام النادي الأهلي، التي انتهت بفوز الشياطين الحمر على القلعة البيضاء بهدفين لهدف، «كل جول كان بيدخل في الزمالك كنت بعيط واكتئب، وسبب حبي للزمالك هو جمهوره العظيم، وبرضوا هكررها وأقول سنظل أوفياء».

فيما قال مؤدي المهرجانات حسن شاكوش، إنه إذا جاز له أن يتخيل اختيار فريق من أجل لعب ماتش خماسي فسيكون تشكيله مكون من «عصام الحضري في حراسة المرمى وإبراهيم سعيد في خط الدفاع، وحسام غالي وحسني عبد ربه في خط الوسط، وأفشه ومحمد صلاح في الهجوم»، مازحًا: « ساختار صلاح في خط الهجوم، ولن أدفع له أي أموال، لأنه سيلعب معي ببلاش».

ورد شادي محمد، نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، على سؤال الإعلامي أحمد سالم الذي يقول: «هل تعترف أن النادي الأهلي نادي الدولة»، ليجيب شادي «نعم نادي الدولة، والدولة تتشرف بذلك لأنه مؤسسة كبيرة، الأهلي هو مشرف الكرة المصرية وكسر حاجز الخوف، وكان عاملا رئيسيا بفوز المنتخب الوطني بـ3 دورات أفريقية أعوام 2006، 2008، 2010».

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل