المحتوى الرئيسى

نيللي : أنا متفائلة على طول وحاسة برضا وسعادة والكلام الحلو بيأثر فيا أوى - اليوم السابع

04/09 01:51

أكدت الفنانة الكبيرة نيللى، أثناء استضافتها مع الإعلامى رامى رضوان في برنامج مساء دى إم سى الذى يذاع على قناة دى إم سى، أنها دقيقة جدا في شغلها خاصة أنها برج الجدى الذى يتميز بالدقة.

وأضافت أن صلاح جاهين كتب لها عددا من الفوازير ومنها الخاطبة وعروستى، وكان يتميز بالتواضع، مشيرة إلى أنه هو الذى عرض نفسه يعمل الفوازير، وكان ييجى البلاتوه سرحان.

وأشارت نيللي أثناء لقائها أنها مرة في لوكيشن التصوير حدث لها عدد من المواقف منها سقوط الديكور عليها، الأمر الذى جعل كل العاملين في العمل في حالة صمت لتقول لهم: "يا جماعة أنا كويسة محدش يقلق.. ومرة أخرى النار مسكت في شعرى".

وعن سر رشاقتها وجمالها قالت: "أنا علطول متفائلة وحاسة برضا كبير وذلك يؤدى على السعادة، والكلام الحلو يأثر فيا أوى".

وقالت نيللى إن من أقرب الأفلام التي قدمتها إلى قلبها "العذاب امرأة" مع الراحل محمود ياسين، مضيفة: "تحديت نفسى بالدور، على الرغم أن محمود ياسين لم يكن مقتنعا بى، وفضلنا طول الفيلم مش بنكلم بعض".

يذكر أن الفنانة نيللي بدأت التمثيل والغناء والرقص منذ طفولتها، حينما اختارها المخرج عاطف سالم لأداء أول عمل لها وهى لا يتجاوز عمرها أربع سنوات لأداء دور فيروز وهي صغيرة في فيلم «الحرمان» مع الفنان عماد حمدي والفنانة زوزو ماضي لتشارك بعد ذلك فى عام 1955 فى فيلم عصافير الجنة للمخرج يوسف شوكت بالاشتراك مع شقيقاتها فيروز وميرفت مع الفنان الكبير محمود ذو الفقار، ثم فيلم  «حتى نلتقي» مع الفنانة الكبيرة فاتن حمامة والراحل عماد حمدي إخراج بركات، ثم فيلم « توبة» 1958 وقدمت أيضاً شخصية ابنة الفنانة الكبيرة هند رستم في فيلم «رحمة من السماء» تأليف وإخراج عباس كامل.

ونالت نيللي جماهيرية تليفزيونية واسعة من خلال الفوازير التي قامت ببطولتها لسنوات طوال، منها: «صندوق الدنيا»، «عالم ورق»، «الخاطبة»، «عروستي».

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل