المحتوى الرئيسى

"ماسك يتغير لونه بعد ارتدائه من مصاب كورونا".. مشروع تخرج بتطبيقية حلوان - اليوم السابع

03/07 09:42

أعلنت كلية الفنون التطبيقية جامعة حلوان عن فوز مشروعى تخرج للعام الجامعي 2020 -2021 ضمن المشروعات التي تدعمها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا في منحة تقدم لها 850 فكرة لمشروعات تخرج على مستوى الجامعات المصرية. 

وقال بيان صادر عن جامعة حلوان، إن مشاركة الجامعة جاءت تحت رعاية الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة، والدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وإشراف الدكتورة ميسون قطب عميد كلية الفنون التطبيقية. 

وأوضح الدكتور ماجد نجم، أن جامعة حلوان تدعم وتشجع طلابها للاستفادة من فرص دعم مشروعات التخرج والتي تتيحها الدولة، وتساندهم لتحقيق كل ما يساهم بدوره في رفع شأنهم وشأن بلدهم، وزيادة تفاعلاتهم  بسوق العمل ومعرفة متطلباته، مشيداً بما تقدمه الدولة والقيادة السياسية ووزارة التعليم العالي و البحث العلمي من دعم وفرص عديدة للطلاب وهو ما يصب في مصلحة الطالب المصري. 

كما أوضحت الدكتورة ميسون قطب، أن المشروعات الفائزة هي :

 1- مشروع تخرج ( إنتاج أقمشة أقنعة ذكية للحماية من فيروس كوفيد 19)، للطالبة نهى عصام حسن الطالبة بالفرقة الرابعة قسم الغزل والنسيج وتحت اشراف الدكتورة غالية الشناوي رئيس القسم العلمي. 

وجاءت فكرة المشروع بعد تفشي وباء كورونا، والذي أسفر عن موت الآلاف ولازال يعد من أخطر الاوبئة التي تواجه العالم، وحيث تبين أن أقمشة الحماية من مخاطر هذا الفيروس القاتل ( الماسك أو يعرف بالكمامة) هي خط  الوقاية الأول، واعتمدت الاستراتيجيات على التباعد الاجتماعي كوسيلة لمنع انتشاره، ويعد استخدام أقنعة الوجه جزءاً رئيساً من هذه الاستراتيجية لإنشاء الحواجز بين الأفراد المصابين وغير المصابين،  حيث إن أقنعة الوجه  تغطي منطقة الفم والأنف لمنع وصول الرزاز المتناثر من المصاب  وزيادة فرص إصابة الآخرين واتساع احتمالات انتقال العدوى، ويهتم  المشروع ويركز فى عمل أقنعة ذكية تحذيرية متعددة المواصفات بتكلفة أقل وجودة أعلى باستخدام المواد متغيرة اللون بالمحفز الخارجي كالحرارة أو الضوء أو درجة الأس الهيدروجيني لتعمل كحاجز لمنع دخول الفيروس، وبمجرد ارتداء الشخص المصاب يتغير لونها، وتوضح أن هذا الشخص مصاب بالمرض و بمجرد رؤية تغيير اللون على القناع يمكن تجنب الشخص والابتعاد عنه تماما، وبذلك يقل إعداد المصابين بسبب العدوى بالإضافة لفائدة هذا القناع للمريض نفسه حيث يعرف المريض بإصابته مبكرا مما يساعد على سرعة توجيهه لتلقي العلاج  ما يوفر الكثير من الوقت والجهد المستنفذ في إجراء التحاليل والأشعة والذي بدوره  يؤدي لفاعلية العلاج  حيث أن أكثر أسباب زيادة الوفيات عدم معرفة المريض بإصابته  بالفيروس مبكراً بالإضافة لتميز القناع المزمع إنتاجه بتحقيق أقصى درجات الراحة  ومنع دخول الفيروس ومقاومة عالية للسوائل  وتميزه بنفاذية عالية لاستنشاق الهواء وكفاءة ترشيح عالية  وغير مسبب  للحساسية  كما أنه خفيف الوزن وغير سام  وذلك باستخدام خامات ومعالجات جديدة. 

كما فاز أيضًا مشروع تخرج ( تطبيقات الأشرطة المنسوجة في مجال الأقمشة الذكية والاغراض الجمالية ) للطالب بلال أحمد عبد الجليل الطالب بالفرقة الرابعة قسم الغزل والنسيج تحت إشراف الدكتورة ايمان ابو طالب الأستاذ المساعد بالقسم ومدير وحدة ضمان الجودة بالكلية. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل