المحتوى الرئيسى

بالأرقام.. كيف أنقذ برشلونة نفسه من جائحة كورونا؟

03/03 01:56

لجأ نادي برشلونة رفقة باقي منافسيه في الدوري الإسباني لتوفيق أوضاعهم لتجنب إنهاك خزائنهم في ظل الأزمة التي خلفتها جائحة كورونا.

وكشفت رابطة الدوري الإسباني (الليجا)، الثلاثاء، أن الأندية التي تلعب في دوري الدرجتين الأولى والثانية بإسبانيا تتجاوز الحد الأقصى لرواتب لاعبيها بـ484 مليون يورو، منها 468 مليون يورو في الدرجة الأولى، و16 مليونا في الدرجة الثانية.

يأتي ذلك بعد مراجعة الحد الأقصى لرواتب اللاعبين عقب موسم الانتقالات الشتوية في يناير/ كانون الثاني الماضي، والذي تراجع بنسبة 22% بين جميع أندية الليجا ليصل إلى 2.224 مليون يورو (أقل بـ622 مليون يورو مقارنة بالموسم الماضي)، وبنسبة 30% بين أندية القسم الثاني ليصل لـ237 مليون يورو (بتراجع 101 مليون يورو عن الموسم الماضي).

وفيما يخص أندية الليجا، ارتفع الحد الأقصى للرواتب في أندية ريال مدريد وسيلتا فيجو وغرناطة وهويسكا.

وازداد حد الرواتب في ريال مدريد من 468.5 مليون إلى 473.3 مليون بفضل المكاسب من الصفقات (20.7 مليون يورو)، ونتائج المواسم الماضية (32.3 مليون يورو)، لتغطي بالتالي العائدات الضائعة التي لم يحققها النادي من التذاكر والرعاية وتقدر بـ48.2 مليون يورو.

في المقابل، انخفض الحد الأقصى للرواتب في برشلونة من 382.7 مليون يورو في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، إلى 347.1 مليون يورو في يناير، وتكرر نفس الأمر في أتلتيكو مدريد من 252.7 مليون يورو العام الماضي إلى 217.3 مليون يورو العام الحالي.

وفي إشبيلية، انخفض سقف الرواتب من 185.8 مليون يورو أواخر العام الماضي إلى 183.3 مليون يورو مطلع العام الحالي، وكذلك في فياريال من 145.2 مليون إلى 142.9 مليون، وفي أتلتيك بلباو من 119.8 مليون إلى 110.7 مليون.

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل