المحتوى الرئيسى

طوارئ بالمحافظات لمواجهة «نوة الغطاس»

01/14 22:23

متابعة: سناء عنانصالح العلاقمى - خالد حسن − فايزة الجنبيهى - محمد الشامى − حسام صالح - سرحان سنارة − أحمد سليم ضياء أبوكيلة − محمد قورة - أحمد عبدالهادى

وجه محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، برفع درجة الاستعداد والطوارئ بالمحافظات وجميع المواقع خاصة المتوقع سقوط الأمطار بها، وإلغاء الإجازات للقيادات المحلية مع ضرورة استمرار تواجد فرق الطوارئ والتدخل السريع؛ تحسبًا لأية أحداث غير متوقعة.

وأكد شعراوى، على ضرورة اتخاذ كافة التدابير والأعمال الواجب تنفيذها على شبكات المجارى المائية، والتأكد من تطهير مخرات السيول وتجهيز المعدات وإعادة تمركزها لاستيعاب شفط المياه، وتكثيف جولات المرور الميدانى على أماكن تجمع مياه الأمطار، والتنبيه على شركات مياه الشرب والصرف الصحى باستمرار عمليات تطهير شبكات الصرف الصحى.

وكلف الوزير غرفة العمليات المركزية بالوزارة بمتابعة الإجراءات التى اتخذتها الأجهزة التنفيذية لمواجهة الأمطار بالتنسيق مع غرف العمليات وإدارات الأزمات بالمحافظات، وتواجد فرق الطوارئ والتدخل السريع مع مراجعة أعمدة الكهرباء واتخاذ إجراءات الحيطة والحذر؛ حرصًا على سلامة المواطنين وتجنب حدوث أى مخاطر.

وتعرضت العديد من المحافظات أمس لطقس غير مستقر، حيث نشطت الرياح المثيرة للرمال والأتربة فى بعض محافظات الصعيد وسيناء، أما الإسكندرية والبحيرة فكانت الأمطار الغزيرة قد أجبرت المحافظة على رفع درجة الاستعداد الى القصوى لشفط المياه وتنظيم الحركة المرورية.

ففى شمال سيناء تعرضت المحافظة لانخفاض ملحوظ ومفاجئ فى درجات الحرارة، مصحوبة برياح باردة وغيوم السماء وتوقعات بسقوط مياه أمطار مع تغير الطقس بالمحافظة.

وقرر اللواء د.محمد عبدالفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، رفع درجة الاستعداد بكافة أجهزة ومرافق المحافظة ومديريات الخدمات بها لمواجهة الظروف الجوية، كما تم رفع درجة الاستعداد على مستوى غرفة العمليات ومجالس المدن ومديريات الخدمات والأجهزة المعنية بالمحافظة فى مواجهة التقلبات الجوية والأمطار.

أما الإسكندرية فقد اجتاحتها أمطار غزيرة وعواصف شديدة البرودة تزامنا مع نوة "الفيضة الكبرى" المقرر أن تستمر 6 أيام ويصاحبها رياح جنوبية غربية.

وأعلن اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، رفع درجة الاستعداد القصوى والطوارئ فى جميع الأجهزة التنفيذية، للتعامل مع حالة عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية.  

وأهابت محافظة الإسكندرية، المواطنين توخى الحذر ‏واتخاذ كافة الاستعدادات والتدابير اللازمة للحد من الآثار الناجمة عن موجة الطقس السيئ.

وأغرقت الأمطار الغزيرة شوارع الإسكندرية، خاصة المناطق التى تعانى من مشكلات فى شبكة الصرف الصحى، وذلك دون تأثير على حركة السيارات والمرور.

وقررت سلطات ميناء الإسكندرية، إغلاق بوغاز مينائي الإسكندرية والدخيلة أمام حركة الملاحة البحرية، بسبب سوء الأحوال الجوية وارتفاع أمواج البحر.

وفى كفر الشيخ هطلت الأمطار الغزيرة والمتوسطة صاحبها انخفاض فى درجات الحرارة ونشاط الرياح..وبلغ تساقط الأمطار ذروته على المناطق الشمالية بالمحافظة المطلة على البحر المتوسط وبحيرة البرلس بمركزى مطوبس وبلطيم.. وتراكمت المياه بالشوارع.. كما توقفت حركة الصيد ببحيرة البرلس والبحر المتوسط.. ودفعت الوحدات المحلية بالمعدات وعمال النظافة لرفع المياه المتراكمة والوحل من الشوارع.

وشهدت محافظة دمياط طقسا غير مستقر حيث تعرضت بعض من أنحائها لحالة من الغيوم ونشاط الرياح صاحبها سقوط أمطار خفيفة.. ومن جانبها أعلنت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط حالة الطوارئ بجميع مراكز ومدن المحافظة للتعامل مع أى اثار ناتجة عن سوء الطقس.

وفى البحيرة ضربت موجة شديدة من الطقس السيىء والأمطار الغزيرة وانخفاض درجات الحرارة مدن وقرى المحافظة أمس وخاصة المدن الساحلية  والشمالية كفر الدوار وأدكو ورشيد والمحمودية. مما تسبب فى تجمع المياه بالشوارع والطرق الفرعية وتوقف حركة الصيد فى بوغاز رشيد وميناء الصيد بالمعدية بادكو.

وفى الشرقية تعرضت مدن وقرى المحافظة لموجة من الرياح الشديدة مصحوبة بالأتربة والرمال وانخفضت درجات الحرارة بشكل ملحوظ.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل