المحتوى الرئيسى

فكرية أحمد تكشف للقناة الثانية أسرار عدم شعور فئات من الشعب بمكتسبات جهود التنمية

11/26 14:42

كشفت الكاتبة فكرية أحمد،  أسرار عدم شعور فئات من الشعب بمكتسبات التنمية والجهود التي أنجزتها الدولة منذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي قيادة البلاد، والسبب أن معظم هذه المشروعات استراتيجية وتتعلق بالبنية التحتية ، والمشروعات من هذه النوعية في أي دوله بالعالم  لا يحصد المواطنون ثمارها إلا على المدى المتوسط والبعيد .

كما أوضحت أن التساؤلات حول أين تذهب موارد الدولة المالية ، بأن الموارد توجه إلى مشروعات التنمية المستدامة ، ومليارات الجنيهات من الموارد تنفق على رعاية الفقراء والمحتاجين ، وهذه الإنفاقات ليس لها مردود  ، أي هالكة من الموازنة ، فهناك 3و11 مليون مواطن تم شمولهم بمعاش تكافل ، حقا هو ضيئل " 325 " جنية للأسرة بجانب 140 للابن طالب الثانوي ، 120 للإعدادي ، 80 للإبتدائي ، و60 للمولود ، إلا إنها مبالغ تجمل في النهاية المليارات وكلها من قلب إيرادات الدولة .

بجانب المليارات التي أنفقت على برنامج مية مليون صحة لرعاية صحة الشعب التي تعد رأس المال الأول للطاقة والإنتاج ، منها محاربة الكبد الوبائي فيرس سي والذى كان يمثل 70% من الوفيات في مصر ، وأصبحت مصر شبه خالية الأن من الفيروس،  بجانب حملات مكافحة الضغط والسكر والسمنة والتقزم خاصة في المدارس ، وحملة مكافحة سرطان الثدي والرحم لدى سيدات مصر  ، ومبادرة نور العيون لرعاية عيون المصريين ومبادر السمع الحالية لإنقاذ حديثي الولادة من ضعف السمع وكلها مبادرات من اجل حماية صحة المصريين والوقاية من الأمراض ، وتم خلالها تسيير القافل بالشوارع وفى كل مكان للانتقال إلى المواطن ، وهى مبادرات تتكلف المليارات .

جاء ذلك في الحوار المطول مع الكاتبة  ببرنامج " بنصبح عليك " على القناة الثانية صباح الأربعاء ، تقديم  المذيعة اللامعة حنان بديني  ، إعداد الدكتور منى حلمي وإخراج إلهامي عرفه ، وشددت الكاتبة على أن الرئيس السيسي أولى الفقراء والمعدمين اهتماما أساسيا في خطة التنمية لرفع

طالبت الكاتبة فكرية أحمد، الدولة بإعادة تقييم المشروعات الكبرى التي تم إنجازها بصورة دائمة ومنها مشروعات الطرق الضخمة ، وذك للتأكد أن دراسات جدوى هذه المشروعات تتم على ارض الواقع ، وان مردودها وثمارها يصل إلى المواطنين ، ليشعروا بجهود التنمية المستدامة على كافة المجالات ، وذلك لمواجهة حروب الكتائب الإلكترونية التي تحاول سرقة كل مكتسبات الشعب من جهود التنمية وتحاول "تسويد"  الصورة لنشر الإحباط ، لافتة إلى أن الصورة العامة ليست مضيئة تماما وليست مظلمة أيضا ، هناك جهود كبيرة تتم على ارض الواقع ، وهناك معوقات ومشاكل ، المهم الاستمرارية في الجهود الإيجابية لإزالة المشاكل لتنعكس الإيجابيات على حياة المواطن اليومية .

كما طالبت الكاتبة، الإعلام بالقيام بدورة لتغطية الإنجازات من قلب الواقع بحياد وموضوعية دون تطبيل وتهليل او دون انتقاص من الجهود ، كما طالبت الوزراء كل فى مكانه بعمل بين شهر للرد على الشائعات وطرح الإنجازات بالأرقام ومن ارض الواقع لمواجهة الشائعات ، ومحاولات سرقة المكتسبات من خلال الحروب تشنها الكتائب الإلكترونية التي يقف وراءها اعداء مصر ممن يتربصون بها

وانتقدت فكرية احمد  ما يحدث على الطرق من غرق في مياه الأمطار بما فيها الطرق الحديثة ، وأشارت أن تصميمها كان يجب أن يتضمن عمل فتحات جانبية ومصفيات لتسريب مياه المطر وتوجيها إلى خزانات وقنوات لإعادة الاستفادة من مياه الأمطار في أوجه الزراعة والرعي ، بدلا من إهدارها على هذا النحو .

وأشارت فكرية احمد إلى أن فئات الفقراء والمهمشين والعشوائيات تعد وصمة عار في جبين أي نظام في دولة بالعالم  ، ومنذ تولى الرئيس السيسي أولى ملفات تلك الفئات اهتماما كبيرا على التوازي من اهتمامه بإقامة المشروعات الكبرى .

وذلك على غرار تم تنفيذ 165.958 ألف وحدة سكنية بديله للعشوائيات ، في 298 منطقة تم تطويرها تضم ملاعب رياضية ومرافق خدمية على رأسها الأسمرات بمشروعاته الثلاثة ، وجار تنفيذ 74.927 ألف وحدة أخرى، في 59 منطقة جارٍ تطويرها ،  وشمل القضاء على العشوائيات كل محافظات مصر وليس القاهرة فقط .

كما أولى الرئيس الرعاية في السكن لمتوسطي الدخل من خلال الإسكان الإجتماعي ، حيث أطلقت مصر خطة طموحة لإنشاء أكبر مشروع إسكان اجتماعي على مستوى العالم، يتضمن مليون وحدة سكنية جديدة للاسهام بشكل كبير في حل أزمة السكن لدى فئة  محدودي الدخل ، كما اهتمت الدولة بتمويل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر لإنقاذ الفئات الفقيرة والمعدمة .

أهم أخبار فيديو

Comments

عاجل