المحتوى الرئيسى

بالفيديو.. مدير نقل الدم يعلن قرب الانتهاء من المشروع المصري للعلاج بالبلازما بـ6 مراكز

11/26 12:35

أعلن  الدكتور إيهاب سراج الدين، مدير عام خدمات نقل الدم، أن وزارة الصحة على وشك الانتهاء من إنشاء 6 مراكز لتجميع بلازما الدم.

وأضاف " سراج الدين" خلال لقائه ببرنامج "صباح الخير يامصر"، المذاع عبر فضائية " القناة الأولى"، اليوم الخميس، أن مراكز تجميع البلازما توجد في بعض المراكز الإقليمية لخدمات نقل الدم ومنها، العجوزة، ودار السلام، وطنطا، والمنيا، فضلا عن نية التوسع لستة مراكز أخرى.

وتابع أن فكرة العلاج بالبلازما ظهرت مع انتشار فكرة بلازما متعافي الكورونا، ووزارة الصحة المصرية أدت تجربة محترمة جدا في هذا الصدد، مشيدا  باتجاه الرئيس عبدالفتاح السيسي  للاهتمام بصحة المواطن المصري، وتوفير الأدوية.

وأكد سراج الدين أن مصر ستحقق الاكتفاء الذاتي من هذا النوع من الأدوية المصنعة

واستطرد سراج الدين أن البلازما تتكون  من  10٪ من الماء، وبعض البروتينات، ويوجد بعض الأدوية التي لا يمكن تصنيعها دون البلازما مثل، الـ"ألبومين"، الذي يحتاجه مرضى الكبد، الذين يعانون من مضاعفات عديدة نتيجة لفقد الماء عن طريق عدة عوامل كالاستسقاء، ومرضى الهيموفيليا.

وأشار إلى  أن مراكز البلازما سوف تكون مجهزة على مستوى عال، لتأخذ جوائز عالمية، ويقوم المشروع على ثلاث مراحل مهمة، وهي، تجميع البلازما، ثم إرسالها للخارج للتصنيع،

يذكر أنه في أكتوبر الماضي ، أشارت دراسة صغيرة في الهند إلى أن بلازما النقاهة حسنت بعض الأعراض لدى مرضى كوفيد-19، مثل ضيق التنفس والشعور بالتعب، لكنها لم تقلل من خطر الوفاة أو تدهور الحالة المرضية بعد 28 يوما.

وشملت الدراسة التي جرت في الأرجنتين 333 مريضا يعالجون في المستشفى من التهاب رئوي حاد جراء إصابتهم بفيروس كورونا وتم تقسيمهم عشوائيا لتلقي علاج بلازما النقاهة أو دواء وهمي.

وبعد 30 يوما لم يجد الباحثون اختلافا كبيرا في الأعراض أو في الحالة الصحية. وكان معدل الوفيات واحدا تقريبا عند 11 بالمئة في مجموعة بلازما النقاهة و11.4 بالمئة في مجموعة الدواء الوهمي، وهو فارق لا يعتبر أن له أهمية إحصائية.

أهم أخبار كورونا

Comments

عاجل