المحتوى الرئيسى

ابنه الشيخ محمود الحصرى: ورثنا عن أبى حب القرآن وحسن معاملة اليتيم - اليوم السابع

11/23 00:17

سردت ياسمين الحصرى ابنه الشيخ الراحل محمود الحصرى، خلال استضافتها ببرنامج "من مصر" مع الاعلامين عمرو خليل وريهام إبراهيم، المذاع على فضائية cbc، ورثنا عنه حب قراءة القرآن ونبينا محمد والإحسان للفقراء والبر بين الناس وحسن معاملة اليتيم.

وقالت ياسمين الحصرى، أن الشيخ محمود خليل الحصرى، لقب بالحصرى لأن والده السيد خليل كان إذا وجد مصلى أسرع إليه وفرشه بالحصير كصدقة جارية، وأنه فى يوم من الأيام رأى رؤية أن عموده الفقرى يتشكل ويتدلى منه عنقودا من العنب والناس تأتى جماعات من كل فج عميق يأكلون من هذا العنقود ولا ينقص منه شيئًا، وفسره أحد الشيوخ بأن يلحق ابنه محمود بالأزهر الشريف لأنه سيكون له شأن كبير".

وأضافت، أن بعد تخرجى فى كلية الآداب قسم فلسفة عملت فى مجلس الأمة فى المراسم، وحياتى لم تكن عادية فأنا ابنة أحد رجال الدين المرموقين فى مصر والعالم العربى والإسلامى، تربيت تربية دينية حفظت القرآن الكريم وتفقهت فى الكتب الدينية وإلتحاقى بالكلية لم يكن سهلا.

وتابعت، "والدى له الفضل الأول فى توجيهى الحالى فهو الذى غرس فينا بذرة الخير حيث كان القدوة لنا ومثالا للعطاء والحنان، ولم يرد طلب أحد فى يوم من الأيام حتى لو كان طلبا مستعصيا فهو الذى عودنا على أن نترك الباب مفتوحا دائما أمام أى سائل أو محروم وأن نحسن الظن دائما بالآخرين وهو لا يغيب عن بالى أبدا فى أى لحظة، وهو رحمه الله كان يطلقون عليه لقب المعلم وبعض المشايخ كانوا يسمونه أبو الميزان لشدة عدله.

وفى سياق متصل، كشفت الحاجة ياسمين الحصرى، نجله الراحل الشيخ محمود خليل الحصرى، كواليس حياتها مع المقرئ الذى أدهش العالم بصوته العذب فى ترتيل القرآن والذى أصبح له تلاميذ واتباع فى مختلف بلدان العالم، إلى جانب أهم محطات حياتها فى الفن والعمل الخيرى.

وأضافت "ياسمين الحصرى"، خلال حوارها مع الإعلامية ريهام السهلى، ببرنامج "المواجهة"، المذاع عبر فضائية "extra news"،أن والدها كان حريص كل الحرص على قراءة وحفظ القرآن لتطبيقه فى الأمور الحياتية.. والدى علمنى الخير والمعروف وإتقان حب العمل فورثنا عنه الإتقان فى العمل".

وتابعت: "ذهب جدى لأحد مفسرى الرؤيا بطنطا وقص عليه الرؤيا وقال له المفسر لديك ولد صغير سيفتح عليه الله فى قراءته للقرآن وعليك بتحفيظه القرآن وأن تهبه للقرآن وعلومه وقد كان وفسر فى إحدى الرؤى أن هذا العنقود الذى كان فى سلسلة ظهره سينتفع به إلى أن تقوم الساعة لمحبيه وتلامذته".

واستكملت "ياسمين الحصرى"، قائلة: "جدى رحمة الله عليه رأى رؤية لوالدى الشيخ الحصرى فى مرة وهى أن سلسلة ظهر الحصرى عبارة عن عنقود من العنب ومن كل فج عميق يأتى حتى يقطف من هذا العنقود ومن ثم يقول "الله" ولم ينقص من العنقود حبة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل