المحتوى الرئيسى

بسبب بهاء سلطان.. وقف إمام مسجد وعبد الله رشدي يعلق - E3lam.Com

10/19 01:16

شهد الوسط الديني والفني في الساعات القليلة الماضية حالة من الجدل والحيرة على خلفية أنباء تشير إلى اعتزال الفنان بهاء سلطان للوسط الفني واتجاهه إلى مجال الابتهالات الدينية، وهو ما أشار إليه إمام مسجد البوصيري بالإسكندرية بعد التقائه بـ “سلطان”، وأدى إلى وقفه عن العمل في وقت لاحق.

إعلام دوت كوم يستعرض في السطور التالية تفاصيل الأزمة:

حالة الجدل بدأت بعد أن أعلن الشيخ أحمد علي درويش، إمام مسجد البوصيري بالإسكندرية، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أنه التقى الفنان بهاء سلطان، وأن الأخير يعزم على إسدال الستار على نشاطه الفني والتوجه إلى الابتهالات الدينية، مرفقا المنشور بصورة بصحبة بهاء سلطان.

أضاف: “خلال جلستي معه تأكد لي انطباعي الطيب عنه، فوجدناه إنسانا بمعنى الكلمة، مقيمًا للصلاة، تاليًا لكتاب الله حافظًا له، مؤديًا للواجبات، محبًا لله جل وعلا، خاشيًا له، ومحبًا لرسوله صلى الله عليه وسلم، ومحبًا لأولياء الله، إنه الأستاذ الخلوق بهاء سلطان، أرشدني الله وإياه وهدانا سواء الصراط واستعملنا لخدمة دينه”.

في وقت لاحق، أعلن جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إيقاف “درويش” عن العمل، وتحويله للتحقيق على خلفية المنشور المزعوم.

أضاف “طايع” خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “التاسعة” عبر فضائية “الأولى”، أول أمس السبت، أن “تصرف الإمام يعد رعونة ومراهقة شبابية من إمام شاب في مقتبل عمره”، وأن ما دفعه لقول ذلك ربما فرحته وانبهاره بالفنان بهاء سلطان.

عّلق الشيخ عبد الله رشدي على الواقعة من خلال حسابه الشخصي على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”: “ندعم كلَّ من يعود إلى طريق الله. .ندعم كلَّ مُغَنٍّ أو مُمَثِّلٍ أراد أن يهجرَ المجون والعُرْيَ والاختلاطَ المُحَرَّم والكلام المثير للشهوات، نَشُدُّ على يدِه ونؤيدُه”.

أضاف: “رسالتُنا أن نَحُضَّ الناسَ على سلوك طريقِ الحقِّ دون التعويلِ على مُراداتِ الخلقِ..فاللهم اهدِنا”.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل