المحتوى الرئيسى

اعرف مصير البناء خارج الأحوزة العمرانية المعتمدة طبقا للقانون - زيت وسكر

08/31 12:00

أغسطس 31, 2020 اسكان, توب استوري اضف تعليق

أغسطس 31, 2020

أغسطس 31, 2020

أغسطس 31, 2020

يهدف القانون رقم 1 لسنة 2020 بشأن التصالح فى بعض مخالفات البناء للقضاء على مخالفات البناء والنمو العشوائي.

كما جاءت تعديلات على قانون البناء الموحد من أجل ردع المخالفين مواجهتهم بكل قوة، فضلاً عن التخفيف على المواطنين فى عملية استخراج تراخيص البناء.

تستعرض بوابة “زيت وسكر”، خلال هذا التقرير، مصير البناء خارج الأحوزة العمرانية المعتمدة، وفقاً للقانون.

نص للقانون على أنه يحظر إقامة أية مبان أو منشآت خارج حدود الأحوزة العمرانية المعتمدة للتجمعات العمرانية الريفية وتوابعها والمدن والمناطق التي ليس لها مخطط استراتيجي عام معتمد، أو اتخاذ أية إجراءات في شأن تقسيم هذه الأراضي، ويُستثنى من هذا الحظر:

أ ) الأراضي التي تقام عليها مشروعات تخدم الإنتاج الزراعي أو الحيواني في إطار الخطة التي يصدر بها قرار من مجلس الوزراء، بناء على عرض الوزير المختص بالزراعة.

ب) الأراضي التي تقيم عليها الدولة مشروعات ذات نفع عام بشرط موافقة الوزير المختص بالزراعة.

ج) الأراضي الزراعية الواقعة خارج خارج الأحوزة العمرانية للمدن والتجمعات الريفية التي يقام عليها مسكن خاص أو مبنى خدمي، وذلك طبقًا للضوابط التي يصدر بها قرار من الوزير المختص بالزراعة.

ويشترط في الحالات الاستثنائية المشار إليها في البنود (أ) و (ب) و(ج) صدور ترخيص طبقًا لأحكام هذا القانون.

تفقد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الموقف التنفيذى لمشروع تطوير بحيرة عين …

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أهم أخبار متابعات

Comments

عاجل