المحتوى الرئيسى

تقرير | أشهر 10 انتقالات في تاريخ قانون بوسمان "ليفاندوفسكي وبيرلو الأبرز"

08/13 22:15

جان مارك بوسمان” هو لاعب بلجيكي مغمور، يَدين له نجوم كرة القدم بالكثير، فهو الذي نزع السلطة من قبضة الأندية وحول دفة العلاقة إلى اللاعب، ليغير بوسمان بعد موقفه ضد ناديه المغمور في بلجيكا شكل صفقات الساحرة المستديرة بعد عام 1995.

منذ 25 عامًا، وبالتحديد في الخامس عشر من ديسمبر عام 1995، صدر حكمًا قضائيًا لصالح لاعب ليخيا البلجيكي “جان مارك بوسمان” بعد أن تقدم بشكوى ضد ناديه، مدعيًا بأنه يعامله معاملة قاسية وصلت لحد العبودية، حيث رُفض انتقاله إلى ناد آخر بعد نهاية عقده، مع تخفيض قيمة راتبه بنسبة 75%.

وجد بوسمان أن الأمر يجب أن يتوقف، ورفع قضيته الشهيرة في محكمة العدل الأوروبية، التي أصدرت قرارًا زلزل الأندية الأوروبية، حيث قامت بتغريم النادي البلجيكي “ليجا”، وأعطت الحق لأي لاعب في الانتقال خلال آخر 6 أشهر من عقده مع ناديه، وصار هذا الشيء يُعرف اليوم بمصطلح الانتقال المجاني أو انتقال وفق قانون بوسمان.

قانون بوسمان هو قانون يتيح لأي لاعب التوقيع لأي فريق في آخر ستة أشهر من عقده مع ناديه القديم، دون الحاجة إلى الرجوع إلى الإدارة أو طلب الإذن من المالك الرئيسي للعقد، وبدأ العمل بدءًا من سوق الانتقالات عام 1995 حتى وقتنا هذا.

اعتبر الحكم القضائي اللاعبين مثل العمال والموظفين لهم حق الانتقال الحر، ومنذ ذلك اليوم قرر الاتحاد الأوروبي إمكانية انتقال أي لاعب فوق سن الـ24 إلى أي نادي حين يدخل فترة الستة أشهر أو ينتهي عقده.

استغل العديد من اللاعبين قانون بوسمان، وأحدثوا ضجة كبيرة في فترات الانتقالات الصيفية والشتوية، أشهر انتقال كان من نصيب الهداف “ليفاندوفسكي” الذي صار أحد المهاجمين في تاريخ بايرن ميونخ، بالاضافة إلى لاعب الوسط آندريا بيرلو الذي صار أسطورة لنادي يوفنتوس ومدربًا له فيما بعد.

لعل آخر حالة انتقال شهيرة حدثت وفق قانون بوسمان كانت في سوق الانتقالات الصيفية الماضية (2019) وبطلها نادي يوفنتوس، عندما قام بالاتفاق مع لاعب وسط آرسنال “آرون رامسي” في يناير ليضيفه لتشكيلته في يونيو من نفس السنة، وكذا لاعب وسط باريس سان جيرمان “آدريان رابيو”.

وفي سياق هذا التقرير نستعرض معكم أشهر 10 انتقالات وفق قانون بوسمان منذ ابتكاره لأول مرة منتصف تسعينيات القرن الماضي.

عام 1996 أصبح الجناح الهولندي الطائر، إدغار ديفيدز، أول لاعب في أوروبا ينتقل عن طريق قانون بوسمان عندما انتقل من نادي أياكس إلى ميلان الإيطالي.

ساعد إدغار ديفيدز العملاق الهولندي آياكس على الفوز بكأس الاتحاد الأوروبي في عام 1992، وفاز معهم في دوري أبطال أوروبا في عام 1995.

ولعب إدغار 106 مباراة مع أياكس أمستردام وسجل فيها 20 هدف، وقرر عام 1996 استغلال قانون بوسمان، وانتقل إلى إيطاليا وبالتحديد إلى نادي إيه سي ميلان.

صفقة لا تُنسى في تاريخ قانون بوسمان، حيث حضر الهداف البولندي روبيرت ليفاندوفيسكي بشكل مجاني من بروسيا دورتموند إلى العملاق البافاري بايرن ميونيخ، وذلك صيف عام 2014.

هذا الانتقال أوجع كثيرًا جماهير بروسيا دورتموند، وهم يشاهدون أحد أكثر المهاجمين غزارة في العالم ينضم إلى الغريم التقليدي ليتمكن اللاعب من تحقيق عدد كبير من الجوائز الفردية والجماعية مع ناديه الجديد.

يُعتبر لويس إنريكي بمثابة “الخائن” لجماهير ريال مدريد، بعد انتقاله في صفقة مثيرة للجدل لصفوف البلاوجرانا عام 1996، مستغلا قانون بوسمان.

ظهر لويس إنريكي بشكل رائع مع البارسا، رغم الضغط الرهيب الذي تعرض له، وكان أحد أعضاء الفريق الذي حقق لقب الدوري عامي 1998 و1999.

استغل صخرة الدفاع، سول كامبل، قانون بوسمان ليودع ملعب الوايت هارت لين وينتقل مجاناً لصفوف آرسنال في عام 2001 ليصبح أحد أبرز قلوب الدفاع في تاريخ الجانرز.

وتُوج كامبل مع آرسنال بلقب الدوري الإنجليزي مرتين، كما فاز بكأس الاتحاد الإنجليزي في ثلاث مناسبات.

المدافع الإنجليزي الشهير دافع عن قميص آرسنال في 210 لقاء، وكان أحد اللاعبين البارزين في الدوري الشهير موسم 2003 ـ 2004 الذي تحقق بدون أي خسارة للمدفعجية.

كان أول لاعب في إنجلترا ينتقل عن طريق قانون بوسمان، وكانت صفقة انتقاله درسًا لكافة الأندية؛ لتقديم أجور ضخمة والحفاظ على لاعبيها بدلاً من المخاطرة و خسارتهم.

الإنجليزي ستيف ماكمانمان الشهير بـ”الكاراتيه كيد”، نسبة لتكنيكه الشهير عند تسجيل الأهداف بطريقة لاعبو الكاراتيه، كان قد ترك ليفربول وانضم إلى ريال مدريد صيف عام 1999.

انتقل فيرناندو موريانتس من من ريال سرقسطة إلى ريال مدريد عام 1997، وهو أحد اللاعبين القلائل الذين حضروا ثلاثية الملكي الذهبية لدوري الأبطال.

وشكل فيرناندو موريانتس ثنائية رائعة مع راؤول جونزاليس، وتمكنا من قيادة الفريق نحو أكثر من بطولة دوري، وكان فيرناندو بحق هدافاً قديراً حيث تمكن من تسجيل 111 هدفاً في 294 مباراة أغلبها كانت مع الميرينجي، وبعضها كان مع سرقسطة وفالنسيا.

كانت صفقة انتقال ميشئيل بالاك إلى تشيلسي من الصفقات المدوية أو من العيار الثقيل، عندما اتفق معه للانتقال بالمجان في شهر مايو 2006 قادمًا من العملاق الألماني “بايرن ميونيخ”.

ونجحت إدارة البلوز حينها في التفوق على الأندية المهتمة بضم اللاعب، كانت أبرزها، ريال مدريد ومانشستر يونايتد.

واستطاع بالاك بقميص تشيلسي تحقيق لقب الدوري الإنجليزي بجانب 3 ألقاب لبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي وشارك مع الفريق في 167 لقاء وسجل 25 هدفاً وصنع 24.

فشل الأرجنتيني كامبياسو لاعب وسط ريال مدريد في التألق وسط كبار النجوم في ريال مدريد؛ الأمر الذي جعله يقرر المغادرة بشكل مجاني للدوري الإيطالي من بوابة إنتر ميلان ليخطف قلوب عشاق النيراتزوري.

وصل كامبياسو إلى أنتر ميلان عام 2004، وبات من أعمدة الفريق، وساهم في السيطرة آنذاك على المسابقات المحلية مع ناديه.

وحقق الأرجنتيني العديد من الألقاب طوال 10 سنوات قضاها مع الفريق الإيطالي، حيث تُوج بـ5 بطولات محلية ولقب دوري أبطال أوروبا، كما حصد الثلاثية عام 2010 تحت قيادة جوزيه مورينيو.، ولعب كامبياسو 481 مباراة مع الأزرق والأسود وسجل 51 هدفاً وصنع 31.

عام 2011، انتقل البرازيلي بشكل مجاني من ساو باولو إلى أتلتيكو مدريد، وأصبح من مدافع غير معروف إلى طرف في ثنائية دفاعية أبهر العالم.

وشكل ميراندا مع دييجو جودين ثنائي دفاعي لا يُشق له غبار ارتكز فيه أتلتيكو مدريد ومدربه للعب على استراتيجية واضحة بالاعتماد على الدفاع القوي.

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل