المحتوى الرئيسى

روما يصطدم بإشبيلية وأولمبياكوس في ضيافة وولفرهامبتون

08/06 10:43

آينتراخت يواجه بازل.. وليفركوزن يستضيف رينجرز..

تستكمل اليوم، الخميس، مواجهات دور الـ16 من بطولة الدوري الأوروبي، بعد فترة توقف طويلة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وتقام اليوم ثلاث مواجهات بإياب الدور ثمن النهائي، فيما تقام مباراة واحدة بين روما وإشبيلية في السابعة إلا خمس دقائق في ألمانيا، حيث لم يتمكن الفريقان من لعب مباراة الذهاب قبل الأزمة، فيما يستضيف باير ليفركوزن الألماني فريق جلاسكو رينجرز الأسكتلندي في التوقيت ذاته، ويلعب آينتراخت فرانكفورت الألماني مع مضيفه بازل السويسري في التاسعة مساءً، وفي نفس التوقيت يلتقي وولفرهامبتون الإنجليزي مع ضيفه أولمبياكوس اليوناني.

وفاز باير ليفركوزن على جلاسجو رينجرز في الذهاب بنتيجة 3-1 وتعادل وولفرهامبتون مع أولمبياكوس بهدف لكل فريق، فيما تغلب بازل السويسري على آينتراخت فرانكفورت بنتيجة 3-0.

وفي أقوى مباريات اليوم يلتقي روما مع إشبيلية، على ملعب «ام اس في ارينا» في ألمانيا، والتي تستضيف باقي مباريات البطولة في نظامها الجديد.

ويحمل إشبيلية الرقم القياسي لعدد مرات التتويج بالبطولة الأوروبية برصيد خمسة ألقاب منها ثلاثة ألقاب متتالية بين عامي 2014 و2016، ويدرك روما الإيطالي مدى صعوبة المنافسة عندما يلتقي الفريقان بعضهما البعض على ملعب فريق الدرجة الثالثة الألماني دويسبورج مساء اليوم.

وقال باولو فونسيكا المدير الفني لروما: "ستكون مواجهة صعبة أمام أشبيلية، لكن إذا لعبنا بنفس التصميم والعزيمة، سنتمكن من فرض كلمتنا."

وأنهى روما الموسم المنقضي من الدوري الإيطالي في المركز الخامس، بعد أن حقق أربعة انتصارات متتالية منها انتصاره أمام يوفنتوس البطل 2 / 1 .

وتجمع المباراة الأخرى بين باير ليفركوزن الألماني مع ضيفه جلاسكو رينجرز على ملعب «باي أرينا».

وسبق لباير ليفركوزن الألماني التتويج بلقب البطولة الأوروبية، وذلك في عام 1988 تحت مسمى كأس الاتحاد الأوروبي، ويتطلع إلى العودة من جديد إلى منصات التتويج بعد غياب طويل، حيث لم يحرز ليفركوزن أي لقب منذ فوزه بكأس ألأمانيا عام 1993 علما بأنه أحرز المركز الثاني تسع مرات في مختلف البطولات خلال هذا الفترة.

وأثيرت التكهنات بشكل كبير حول إمكانية رحيل النجم كاي هافيرتز عن صفوف ليفركوزن، لكن النادي الذي أحرز المركز الثاني في كأس ألمانيا في يوليو الماضي، أكد أن هافيرتز لن يرحل عن الفريق طالما أن ليفركوزن لا يزال ينافس في البطولة الأوروبية.

كذلك بات التتويج بلقب الدوري الأوروبي يمثل الفرصة الوحيدة أمام ليفركوزن للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل، وذلك بعد أن أنهى الموسم المنقضي في المركز الخامس بالدوري الألماني(بوندسليجا) وانتزع بوروسيا مونشنجلادباخ المركز الرابع المؤهل لدوري الأبطال.

وقال بيتر بوس المدير الفني لليفركوزن، والذي سبق له قيادة أياكس الهولندي إلى نهائي نسخة 2017 من البطولة الأوروبية، عقب هزيمة ليفركوزن في نهائي كأس ألمانيا في يوليو الماضي :"سنهاجم في مبارياتنا بالدوري الأوروبي."

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل