المحتوى الرئيسى

بريطانيا تحذر من «كارثة بيئية» في البحر الأحمر وتدعو للتدخل العاجل

07/16 09:42

 حذرت وزارة الخارجية البريطانية، اليوم الخميس 16 يوليو، من خطر حدوث كارثة بيئية في البحر الأحمر بسبب تسرب النفط من السفينة العائمة «صافر».

 وقالت الخارجية البريطانية، في تغريدات عبر حسابها الرسمي على «تويتر»، إن «تسرب النفط من الناقلة صافر سيتضرر منه 1.6 مليون يمني بشكل مباشر. الكثير منهم أصلا بحاجة لمساعدات إنسانية، وعدم القدرة على الوصول إلى الميناء سوف يقيد إمكانية إيصال المساعدات للعديد من اليمنيين الذين يعتمدون عليها».

 وأضاف، في تغريدة أخرى، أن «التعافي بسبب تسرب النفط قد يستغرق 25 سنة، وأنه "يمكن أن يتلوث بسببه 8000 بئر ما يعني قلة في توفر المياه وزيادة الأمراض» بالإضافة أن 60 منظمة إغاثة قد تضطر لقطع خدماتها عن 7 ملايين شخص بسبب عدم سلامة الهواء.

 وكان مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، أعلن، في كلمته أمام مجلس الأمن خلال الجلسة الخاصة بخزان صافر، أن «خزان صافر يهدد اليمن والعالم والملاحة الدولية». وقال إن «الحوثيين يبتزون العالم في قضية خزان صافر الذي يهدد بكارثة كبيرة».

 وأوضح أن «المخاطر الكبيرة التي ستنجم عن التسرب النفطي من خزان صافر سوف تؤثر على الكثير من مناحي الحياة، وقد تتسبب في كارثة تحتاج إلى سنوات للتخلص من آثارها».

وشكك المندوب السعودي، في «خطط الحوثيين ونواياهم»، معربا عن "إدانة المملكة للأعمال غير المسؤولة لميليشيا الحوثي التي تسببت في وضع ناقلة النفط في المقام الأول»، مؤكدا أن «هذه الميليشيات ما زالت تواصل استغلال الكارثة المحتملة للناقلة لابتزاز العالم من أجل تحقيق أجندتهم السياسية».

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل