المحتوى الرئيسى

محمد صلاح في حواره لـ"الوطن": فاروق جعفر لا يحب استقرار الزمالك.. وعبد الله السعيد "غير مفيد

07/05 15:17

التجديد لكارتيرون "ضربة معلم".. وسامي الشيشيني "دور على مصلحته"

جون أنطوي "عجوز".. ودونجا "وريث" طارق حامد

حازم إمام ابن مخلص للزمالك.. وشيكابالا كابتن تاريخي

كنت مستعد لمعاونة كارتيرون.. وأتمنى ختام حياتي التدريبية داخل الزمالك

لا يستطيع أحد أن ينكر أن محمد صلاح المدير الفني الأسبق للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، مدرب صاحب تاريخ حافل بالإنجازات، خلال مسيرته كلاعب ومدرب، حيث ولد محمد صلاح في 19 يونيو 1958 وهو أحد أبرز مدافعي الزمالك علي مدار تايخ النادي واعتزل الكرة عام 1988 وعمل في مجال التدريب.

"الوطن" حاورته هاتفيا حول العديد من الملفات، وأبرزها قرار عودة الدوري ورأيه في التجديد لكارتيرون وحازم إمام وصفقات الأبيض الجديدة، وأسباب خلافه مع فاروق جعفر، وأمور أخرى كثيرة خلال الحوار التالي..

قرار دولة لازم يحترم من الجميع، ولابد أن نلتزم بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، مع العلم أني كنت أرى هناك حلولا آخرى.

كنت أرى أن يتم الاستعداد لموسم جديد أفضل وأن نلتزم بالإجراءات الصحية، وعلى الجميع أن يعلم أن زيادة الحالات وضع طبيعي في ظل الأزمة، ومصر دولة عظيمة ومحترمة، عمرها ماهتفرط في حد.

أرى أن فترة الإعداد ستكون مضغوطة وقد يتخللها مباريات ودية كثيرة، وأتمنى أن يستغل الزمالك المشاركة في مباريات الدوري كبروفة استعدادا لمواجهات دوري أبطال أفريقيا ومواجهة الرجاء في نصف نهائي دوري الأبطال.

التجديد لكارتيرون من وجهة نظري كان مهما من أجل استقرار الفريق الفترة المقبلة، وأرى أن استمراره على رأس القيادة الفنية للفريق ضربة معلم، لأنه مدرب قوي رغم صغر سنه وبطبيعة شخصيته هادئ.

بصراحة شديدة سامي الشيشيني أخطأ بالفعل لاتخاذه هذا القرار، وتسرع كثيرا، وكان عليه أن يصبر على الزمالك بشأن مستحقاته المالية المتأخرة، والأزمة تأثر بها الجميع وليس الشيشيني فقط.

لم تصلني أي اتصالات من جانب مسؤولي الزمالك لخلافة سامي الشيشيني في منصب المدرب العام، ولم يتواصل معي أي مسؤول داخل القلعة البيضاء، وللعلم إذا كان تحدث معي أحد من النادي لتولي منصب المدرب العام كنت سأوافق لأنني لا أستطيع رفض خدمة النادي، وأنتهز الفرصة وأهنئ أحمد عبدالرؤوف وأتمنى له التوفيق المرحلة المقبلة.

نفسي أختم حياتي التدريبية داخل نادي الزمالك، وشرف كبير لي ذلك ولو ببلاش، كما أن الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني الحالي للفريق مدرب محترم وإضافة كبيرة والعمل معه مكسب كبير.

من وجهة نظري الزمالك يمتلك طاقم حراس مرمى على أعلى مستوى مثل محمود عبد الرحيم جنش ومحمد أبو جبل ومحمد عواد ومعهم الحارس الصاعد محمد صبحي، وأرى استمرار الثلاثي الكبار وإعارة محمد صبحي من أجل المشاركة واكتساب الخبرات.

نبيل دونجا لاعب بيراميدز يمتلك قدرات عالية، وفي حالة إتمام التعاقد معه سيكون صفقة قوية ومن العيار الثقيل، وأرى أنه سيكون الوريث الشرعي لطارق حامد في خط الوسط، في ظل أن محمد حسن لم يحصل على الفرصة كاملة، وبالتالي لم يقدم مستواه الذي كان عليه قبل الانتقال للزمالك.

لا غنى عن طارق حامد، وقد يلعب الثنائي سويا في حالة احتياج المدير الفني لهما، وللعلم محمود عبد العزيز لا نعرف موعد عودته بسبب إصابته بالرباط الصليبي، ومحمد حسن يحتاج للخبرة، وبالتالي طارق حامد هو العمود الفقري للزمالك.

حازم إمام ابن بار من أبناء القلعة البيضاء، والتجديد له كان ضروريا في ظل أنه يمتلك خبرات كبيرة، بجانب أنه من أكثر اللاعبين على مدار التاريخ حب وغيرة على التيشيرت الأبيض.

جون أنطوي مهاجم جديد ولكن سنه كبير ولن يفيد النادي، حتى لو تم التعاقد معه مجاناً والمهاجمين الحاليين جميعهم أفضل منه.

بصراحة شديدة عبد الله السعيد مش هيفيد الزمالك مهما حدث، وصناع لعب النادي حاليا أفضل منه.

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل