المحتوى الرئيسى

أغنى رجل في العالم.. كورونا يضيف 60 مليار دولار لثروة مؤسس أمازون

07/02 12:43

يواصل أغنى رجل في العالم، الملياردير الأمريكي جيف بيزوس، مؤسس ورئيس شركة أمازون، حصد الأرباح مضيفا زيادة قياسية جديدة إلى ثروته؛ رغم أزمة الاقتصاد العالمي من جراء تداعيات وباء كورونا المستجد الكوفيد-19 الذي يجتاح العالم. 

وارتفعت أسهم متاجر التجزئة التي تتخذ من سياتل مقراً لها بنسبة 4.4٪ إلى مستوى قياسي بلغ 2878.70 دولار الأربعاء، ما رفع ثروة المؤسس الرائدة عالمياً إلى 171.6 مليار دولار، حسبما ذكرت وكالة "بلومبرج" الأمريكية.

وتجاوزت القيمة الصافية لثروة بيزوس ذروتها السابقة عند 167.7 مليار دولار في 4 سبتمبر/أيلول 2018، عندما تخلى عن ربع حصته في أمازون في إطار تسوية للطلاق من زوجته ماكينزي بيزوس العام الماضي، وفقًا لمؤشر بلومبرج للمليارديرات

وقالت الوكالة إن مكاسبه التي بلغت 56.7 مليار دولار هذا العام وحده، تؤكد على اتساع فجوة الثروة في الولايات المتحدة خلال أسوأ تراجع اقتصادي منذ الكساد الكبير.

وأشرت إلى أن عمليات الطرح العام الأولي وأسواق الأسهم المزدهرة عززت من الثروات الضخمة، حتى مع فقدان عشرات الملايين وظائفهم.

وهذا الأسبوع، بعد تلقي شكاوى حول إنهاء بدل مخاطر الجائحة، قالت أمازون إنها ستنفق نحو 500 مليون دولار لمنح مكافآت 500 دولار لمرة واحدة لمعظم عمال الخطوط الأمامية، لكنها رفضت الشركة التعليق على ثروة مؤسسها، الذي يمتلك 11٪ من الأسهم، والتي تضم الجزء الأكبر من ثروته.

وساهم تفشي الوباء في تسريع وتيرة تحول المستهلك إلى التجارة الإلكترونية من التجزئة بالتجزئة.

ويعمل معظم الذين حققوا المكاسب الأكبر من الثروة في قطاع التكنولوجيا، ومن بينهم الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك، الذي أضاف 25.8 مليار دولار إلى ثروته منذ 1 يناير/كانون الثاني، ومؤسس شركة "زوم للاتصالات" إريك يوان، الذي تضاعفت ثروته 4 مرات تقريبًا إلى 13.1 مليار دولار.

وتمتلك ماكينزي بيزوس، التي حصلت على حصة 4٪ في أمازون بعد انفصالها عن زوجها، صافي ثروة 56.9 مليار دولار، وصعدت إلى المرتبة الـ12 في تصنيف "بلومبرج".

وتجاوزت ماكينزي مؤخرًا أليس والتون، وجوليا فلشر كوتش لتصبح ثاني أغنى امرأة في العالم، وتلاحق الآن فقط وريثة لوريال، فرانسواز بيتينكورت مايرز.

في المقابل، خسر الإسباني أمانسيو أورتيجا مؤسس "زارا" للأزياء 19.2 مليار دولار، وهو أكبر خسارة على الإطلاق في مؤشر بلومبرج، وانخفض ثروة رئيس شركة "بيركشاير هاثاوي"، وارن بافيت بقيمة 19 مليار دولار، وانخفض ثروة قطب البضائع الفاخرة الفرنسي برنار أرنو 17.6 مليار دولار.

لكن معظمهم نجوا من الانكماش، وتبلغ القيمة الإجمالية الصافية لأغنى 500 شخص في العالم الآن 5.93 تريليون دولار، مقارنة بـ5.91 تريليون دولار في بداية العام.

وأعلن بيزوس قبل أسابيع أنه سيتبرّع بمبلغ 100 مليون دولار لبنوك الطعام الأمريكية.

أهم أخبار اقتصاد

Comments

عاجل