المحتوى الرئيسى
أخبار كورونا

يوميات كورونا في بلاد الشام.. ارتفاع إجمالي الإصابات في لبنان إلى 1086

05/23 06:18

وصل عدد إصابات فيروس كورونا على مستوى العالم، منذ ظهوره في مدينة "ووهان" الصينية، إلى 5.281.148، فيما وصل إجمالي الوفيات إلى 338.716، بينما بلغت حالات الشفاء منه 2.138.486.

ونشر وباء كورونا المستجد "كوفيد 19"، في جميع دول العالم الهلع، منذ ظهوره في ديسمبر الماضي، وسط الصين، كذلك انتشر سريعا في أنحاء العالم، ومن بينها بلاد الشام.

وبلاد الشام أو سوريا التاريخية، أو سوريا الطبيعية هو اسم تاريخي لجزء من المشرق العربي يمتد على الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط إلى حدود بلاد الرافدين.

وتشكّل هذه المنطقة اليوم بالمفهوم الحديث كل من: سوريا ولبنان والأردن وفلسطين التاريخية، إضافة إلى مناطق حدودية مجاورة مثل منطقة الجوف ومنطقة الحدود الشمالية في المملكة العربية السعودية، وتشمل المناطق السورية التي ضُمت إلى تركيا إبّان الانتداب الفرنسي على سوريا، وقسمًا من سيناء والموصل، وعند البعض فإن المنطقة تتسع لتشمل قبرص وكامل سيناء والجزيرة الفراتية.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية، أمس الجمعة، تسجيل 62 إصابة جديدة بوباء كورونا المستجد "كوفيد 19" مقارنة بـ63 إصابة أمس الأول الخميس و7 إصابات الأربعاء الماضي، ما يؤشر إلى بداية موجة جديدة من تفشي الوباء في البلاد.

وسجلت الوزارة، اللبنانية خلال الـ24 ساعة الماضية، 59 إصابة بين المقيمين، و3 إصابات بين الوافدين إلى لبنان، ما يرفع العدد الإجمالي للإصابات بكورونا المستجد في البلاد إلى 1086، وفقا لما ذكرته قناة "روسيا اليوم" الإخبارية الروسية.

وأشارت الصحة اللبنانية، إلى أنه لم يتم تسجيل أي حالة وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية، وبالتالي فإن عدد الوفيات في البلاد استقر عند 26.

وأعلنت السلطات اللبنانية عزل بلدة مزبود في قضاء الشوف، جنوب العاصمة بيروت، بعدما تبين إصابة عدد كبير من أبناء البلدة بالفيروس نتيجة الاختلاط.

وكانت الحكومة اللبنانية قررت أمس الخميس، تمديد حالة التعبئة العامة حتى 7 يونيو، وذلك بعد تسجيل أعلى نسبة إصابات بكورونا المستجد خلال يوم واحد.

وأكد وزير الصحة اللبناني حمد حسن، أن الحكومة قد تتخذ قرارا بالإغلاق العام الكامل إذا وجدت أن الأسرة بالمستشفيات ووحدات العناية المركزة قد امتلأت بالمصابين بالوباء، مشيرا إلى أن أرقام الإصابات بكورونا المستجد التي تصاعدت خلال اليومين الماضيين صادمة وتدق ناقوس الخطر.

وكشف حسن خلال تفقد وزير الصحة اللبناني بلدة مجدل عنجر بمحافظة البقاع، النقاب عن أن الحالات المصابة بكورونا المسصتجد المتسربة من دون عوارض، هي التي تتسبب في انتقال العدوى بين المواطنين اللبنانيين.

وفي الأردن، أعلنت الحكومة، أمس الجمعة، تسجيل 16 اصابة جديدة بكورونا المستجد، ليرتفع اجمالي الإصابات منذ تفشي الجائحة الى 700 حالة.

وذكرت رئاسة الوزراء ووزارة الصحة في بيان مشترك: سجلت المملكة اليوم اربع حالات شفاء فيما يخضع للعلاج 169 شخصا في حين اجرت السلطات الصحية حوالي 2600 فحص مخبري للتحري عن إصابات بالفيروس بمحموع عينات فحص تم جمعها بلغت 159 الفا.

وذكرت رئاسة الوزراء، ان السلطات الصحية بدأت اخلاء حوالي ثلاثة الاف شخص انهوا فترة الحجر الصحي في منطقة البحر الميت ومدتها 17 يوما بعد عودتهم من الخارج على ان يخضعوا لحجر صحي في منازلهم لمدة 14 يوما.

وأضافت رئاسة الوزراء الأردنية: سيبدأ الأردن في  6 يونيو المقبل تسيير رحلات ضمن برنامج الدفعة الثالثة من إعادة الأردنيين من الخارج، موضحة: ستقوم وزارة الخارجية الأردنية اعتبارا من الاحد المقبل باطلاق منصة الكترونية لتسجيل الأردنيين الراغبين بالعودة الى بلدهم برا وبحرا وجوا ولمدة ثلاثة أيام.

وأعلنت السلطات الصحية الأردنية، اليوم، عزل 55 بناية في منطقة جاوا جنوب العاصمة "عمان"، اثر اكتشاف إصابات في هذه البنايات.

وفي فلسطين، بدأ منذ من مساء أمس الجمعة، سريان قرار منع الحركة بشكل كامل في جميع المدن والمخيمات والقرى في كل المحافظات الفلسطينية، والذي سيستمر حتى نهاية بعد غد الاثنين، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

وبناء على قرار مجلس الوزراء الفلسطيني الذي أعلنه رئيس الوزراء محمد اشتية، السبت الماضي ستمنع الحركة بشكل كامل خلال هذه الفترة، وستغلق جميع المرافق العامة والخاصة ما عدا الافران والصيدليات التي يمكن الوصول إليها سيرا على الأقدام.

وسجلت وزارة الصحة الفلسطينية، حالتي تعاف جديدتين من وباء كورونا المستجد "كوفيد 19" خلال الـ24 ساعة الماضية في محافظة الخليل، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات التعافي في فلسطين إلى 466، أي ما نسبته 77.4% من مجمل الإصابات المسجلة.

وأضافت الوزارة الفلسطينية، في تقرير موجز عن الحالة الوبائية في فلسطين، أمس الجمعة، أنه تم تسجيل 602 إصابة في جميع المحافظات الفلسطينية، منذ بدء ظهور الفيروس في فلسطين: 319 في محافظة القدس، و228 في باقي المحافظات الشمالية، و55 في المحافظات الجنوبية.

وأوضحت الصحة الفلسطينية، أن الحالات النشطة بلغت 132 حالة، بينها 60 في محافظة القدس، و33 حالة في محافظة الخليل، و39 في المحافظات الجنوبية، أي ما نسبته 21.9% من مجمل الإصابات المسجلة.

وأشارت الوزارة الفلسطينية، إلى أن عدد حالات الحجر الفعلي بلغ 30581، فيما بلغ عدد الذين أنهوا الحجر 60213، وعدد حالات الحجر الجديدة 6193، موضحة أن مجموع حالات الحجر منذ ظهور الجائحة في فلسطين بلغ 90794، فيما بلغ عدد الفحوصات التي أجرتها الوزارة منذ بداية الجائحة 51903.

وتابعت الوزارة الفلسطينية قائلة، إن المحافظات الخالية من الإصابات بكورونا المستجد حتى الآن هي 9 محافظات: أريحا والأغوار، وطوباس، وسلفيت، وجنين، قلقيلية، ورام الله والبيرة، وبيت لحم، وطولكرم، ونابلس.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الخارجية الفلسطينية، أمس الجمعة، ارتفاع عدد الوفيات بكورونا المستجد في صفوف الجالية حول العالم إلى 93 وفاة، وارتفاع عدد المصابين إلى 1602 إصابة، وعدد حالات التعافي إلى 783 حالة.

وأكدت وزارة الخارجية الفلسطينية، في بيان أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا"، أن سفارات الدولة حول العالم، تتابع أوضاع جالياتها وطلبتها والعالقين، حيث سجلت إصابة جديدة واحدة في صفوف الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة، ليرتفع عدد الإصابات إلى 772، ولم يتم تسجيل أية وفاة ليبقى عدد الوفيات 52.

وأكد وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، أمس الجمعة، أن وزير الخارجية والمغتربين الأردني أيمن الصفدي، أبلغه بصدور موافقة المملكة الأردنية بفتح مطار الملكة علياء الدولي لإجلاء الرعايا الفلسطينيين العالقين من المواطنين والطلبة في العديد من الدول.

وشدد المالكي، على أنه جاري الاتفاق مع الأشقاء في الأردن على جميع التفاصيل والترتيبات ومواعيد الرحلات، وسيتم الإعلان عن ذلك وتكاليف كل رحلة بشكل مركزي على صفحة الوزارة.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل