المحتوى الرئيسى

قائمة عملاء "ليفربول" المزدوجين تنتظر ويليان

04/23 20:57

يجري البرازيلي ويليان دا سيلفا، لاعب تشيلسي الإنجليزي، محادثات بشأن انتقال غير متوقع لصفوف ليفربول في صفقة انتقال حر هذا الصيف.

اللاعب الدولي البرازيلي بات من حقه التوقيع لأي نادٍ مجانا، إذ ينتهي عقده مع "البلوز" في 30 يونيو/ حزيران المقبل، ولم يتوصل لأي اتفاق مع ناديه بشأن تجديد التعاقد.

وحال انتهاء المحادثات باتفاق الطرفين، فإن ويليان سيسير بذلك على خطى لاعبين سابقين للبلوز، انضموا إلى ليفربول فور انتهاء تعاقدهم مع النادي، أمثال دومينيك سولانكي في 2017 وجو كول قبل 10 سنوات.

وتأتي هذه الخطوة رغم ارتبط صاحب الـ31 عاما مؤخرا بالانتقال إلى توتنهام هوتسبير الإنجليزي، بناء على طلب المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي سبق وأن جلبه إلى تشيلسي.

وتستعرض "العين الرياضية" في السطور التالية أبرز اللاعبين الذين لعبوا لتشيلسي قبل الانضمام إلى ليفربول في وقت لاحق.

المهاجم المصري محمد صلاح بدأ مسيرته في الملاعب الإنجليزية بقميص تشيلسي، حينما انضم إليه من بازل السويسري في يناير/كانون الثاني 2014 مقابل 11 مليون جنيه إسترليني.

لم يستطع صلاح تثبيت أقدامه في ملعب "ستامفورد بريدج"، ليرحل بعد عام واحد فقط على سبيل الإعارة إلى فيورنتينا الإيطالي ومن بعده الانتقال إلى روما نهائيا في صيف 2015، قبل ارتداء قميص ليفربول في صيف 2017 مقابل 36.5 مليون جنيه إسترليني.

واستطاع صلاح أن يصبح أحد نجوم ليفربول، محققا معه جائزة هداف البريمييرليج مرتين، فضلا عن تتويجه بألقاب دوري أبطال أوروبا، وكأس العالم للأندية والسوبر الأوروبي.

ويعد صلاح آخر اللاعبين المنضمين إلى ليفربول، ممن سبق لهم اللعب للبلوز، لذا فإن ويليان يبدو في طريقه لأن يصبح آخر العملاء المزدوجين بين الفريقين.

المهاجم الإنجليزي دانييل ستوريدج انضم إلى تشيلسي مجانا في صيف 2009 قادما من مانشستر سيتي، ليصبح إحدى ركائزه الأساسية على مدار 4 مواسم، وقد نجح معه في قنص 4 ألقاب، على رأسها دوري الأبطال والبريمييرليج.

وفي يناير/كانون الثاني 2013، قرر ستوريدج التحول إلى ملعب "أنفيلد"، بالرحيل عن تشيلسي مقابل حوالي 12 مليون جنيه إسترليني، ليبدأ رحلة جديدة مع "الريدز".

وبات ستوريدج أحد أبرز عناصر ليفربول فور انضمامه إلى صفوفه، لا سيما في موسم 2013-2014، الذي كان الفريق فيه على مقربة من انتزاع لقب البريمييرليج، قبل خسارته في الرمق الأخير لصالح مانشستر سيتي.

وشكل ستوريدج آنذاك ثنائية هجومية قوية مع الأوروجواياني لويس سواريز، مهاجم برشلونة الإسباني الحالي، لينجح في تسجيل 24 هدفا خلال 33 مباراة، وهو أفضل سجل تهديفي له على الإطلاق في موسم واحد.

واستمر ستوريدج مع ليفربول على مدار 7 مواسم، توج خلالها بلقب دوري أبطال أوروبا بنهاية موسم 2018-2019، ليرحل بعدها عقب فسخ تعاقده.

يعد الإنجليزي جو كول أحد أبرز اللاعبين في تاريخ تشيلسي، الذي انضم إليه عام 2003 قادما من وست هام، واستمر معه لمدة 7 سنوات، شهدت ظفره بلقب البريمييرليج 3 مرات، إلى جانب تتويجه بكافة الألقاب المحلية.

وشهد صيف 2010 رحيل كول عن النادي اللندني، لينضم إلى ليفربول في صفقة انتقال حر، لكنه لم يستمر سوى موسمين فقط، قبل الرحيل في 2013، دون تتويجه بأي لقب.

انضم الظهير الإنجليزي السابق جلين جونسون إلى كتيبة تشيلسي عام 2003 مقابل 6 ملايين جنيه إسترليني، وذلك بعد هبوط فريقه وست هام يونايتد للدرجة الأولى.

حصل جونسون على فرصة اللعب بانتظام في أول موسمين مع البلوز، قبل أن تتراجع نسب مشاركاته في الموسمين التاليين، ليرحل بعد 3 سنوات صوب بورتسموث، الذي ضمه نهائيا في 2007.

وبعد تألقه اللافت مع بورتسموث، تحرك ليفربول لضم جونسون في 2009 مقابل 18.5 مليون جنيه إسترليني، ليصبح أحد لاعبيه الأساسيين على مدار 6 مواسم.

لم يفز جونسون مع الريدز سوى بلقب كأس رابطة المحترفين الإنجليزية عام 2012، علما بأنه كان أحد المتوجين بلقب البريمييرليج مع تشيلسي في موسم 2004-2005.

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل