المحتوى الرئيسى

الحكومة اليمنية تحمل «الانتقالي الجنوبي» مسؤولية عرقلة عودتها إلى عدن

04/23 22:19

حملت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، مساء الخميس، المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، مسؤولية عرقلة عودتها إلى العاصمة المؤقتة عدن.

وقالت في بيان صحفي، "إن مجاميع مسلحة تابعة للمجلس الانتقالي أقدمت اليوم على عرقلة عودة الحكومة إلى العاصمة المؤقتة عدن، في تصرف يفتقر للمسؤولية في التعامل مع جهود تطبيق اتفاق الرياض، وفي مواجهة الآثار الكارثية للسيول التي طالت العاصمة المؤقتة والخسائر الفادحة في الأرواح والممتلكات الخاصة والعامة".

واعتبر البيان أن هذا التصرف، يتجاهل الأوضاع الصعبة للمواطنين الذين يقاسون صنوف المعاناة، وتدنى مستوى الخدمات منذ أحداث أغسطس الماضي والتي فاقمتها كارثة السيول غير المسبوقة في العاصمة المؤقتة عدن مؤخرا .

وأضاف البيان: "آثار إعاقة عودة الحكومة إلى عدن لا تتوقف عند الإصرار على إفشال الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة والسعودية لتحقيق انفراج في تنفيذ اتفاق الرياض، ولا عند الاستمرار في تعطيل مؤسسات الدولة من القيام بمسؤولياتها، بل تتجاوز ذلك إلى التسبب في مفاقمة الكارثة التي ضربت عدن وحاصرت أبنائها في وقت تحتاج فيه لتكاتف كل الجهود لتخفيف معاناة المواطنين".

وتابع البيان: "الحكومة تصدر هذا التوضيح للرأي العام المحلي والعالمي، محملة المجلس الانتقالي مسؤولية هذا التصرف غير المسؤول وتبعاته أمام أبناء عدن والشعب اليمني عامة".

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل