المحتوى الرئيسى
أخبار كورونا

السير الذاتية للفائزين بجائزة الشيخ زايد للكتاب في دورتها 14

04/09 01:16

تضم قائمة الفائزين بجائزة الشيخ زايد للكتاب، في دورتها الرابعة عشرة لعام 2019 – 2020، 6 كُتاب وأدباء عالميين إلى جانب مجلة أدبية مستقلة، حيث فاز في فرع الآداب الشاعر منصف الوهايبي من تونس عن ديوانه "بالكأس ماقبل الأخيرة" الصادر عن دار مسكيلياني للنشر 2019، فيما فازت الكاتبة ابتسام بركات من فلسطين في فرع "أدب الطفل والناشئة" عن قصتها "الفتاة الليلكية" الصادرة عن مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي 2019،

وفاز الباحث حيدر قاسم مطر من العراق في فرع "المؤلف الشاب" عن كتابه "علم الكلام الإسلامي في دراسات المستشرقين الألمان – يوسف فان إس أنموذجا"، الصادر عن دار الروافد الثقافية ناشرون وابن النديم للنشر والتوزيع 2018،

كما فاز محمد آيت ميهوب من تونس في فرع الترجمة، عن ترجمته لكتاب "الإنسان الرومنطيقي" للمؤلف جورج غوسدورف، من اللغة الفرنسية إلى العربية، والصادر عن دار سيناترا ومعهد تونس للترجمة 2018.

وفاز الكاتب الهولندي ريتشارد فان لوين عن فئة جائزة الشيخ زايد للثقافة العربية في اللغات الأخرى، عن كتابه "ألف ليلة وليلة وسرديات القرن العشرين: قراءات تناصّية" باللغة الإنجليزية، والصادر عن دار بريل للنشر عام 2018.

وفازت عن فئة النشر والتقنيات الثقافية، مجلة بانيبال البريطانية للنشر، التي أسهمت في تقديم أعمال من الأدب العربي المعاصر إلى القراء الناطقين بالإنجليزية، عن طريق ترجمة مقتطفات من الكتب والدواوين العربية المنشورة سابقاً، إلى جانب الكثير من النصوص الشعرية والسردية غير المنشورة من قبل.

كما تم الإعلان عن شخصية العام الثقافية للدورة الرابعة عشرة من "جائزة الشيخ زايد للكتاب"، التي فازت بها الشاعرة والباحثة والمترجمة والأكاديمية الفلسطينية الدكتورة سلمى الخضراء الجيوسي.

منصف الوهايبي: أستاذ جامعي في كلية الآداب والعلوم الإنسانيّة بسوسة في تونس ومختص في الأدب العربي القديم والأدب العربي الحديث والترجمة (عربيّة/ فرنسيّة) والنقد، ويشغل منصب رئيس لجنة الماجستير ورئيس كرسي الأدب التونسي في الكلية، وهو عضو بارز في المجمع العلمي التونسي للعلوم والآداب والفنون: بيت الحكمة. وتشمل قائمة أعمال الوهايبي مجموعة من الأعمال العلمية والأدبية، كما ترجم أعمال عدة من لغات أخرى إلى العربية، ونالت بعض أعماله جوائز أدبية مرموقة، حيث حصد ديوانه الشعري "ميتافيزيقا" على جائزة البنك التّونسي "أبوالقاسم الشّابي" لعام 1999، ونال جائزة الكومار الذهبي في تونس عام 2012 عن رواية "عشيقة آدم" من سلسلة "عيون" المعاصرة.

‒ ابتسام بركات: كاتبة وشاعرة ومترجمة وفنانة تشكيلية فلسطينية، قدمت أعمالاً أدبية باللغتين العربية والإنجليزية، يحفل سجلها الأدبي بأعمال حصدت جوائز أدبية عدة، كما تمت ترجمة العديد من أعمالها إلى عدة لغات، وهي الكاتبة العربية الوحيدة الحائزة على جائزة مؤسسة القراءة الدولية لأفضل كتاب منذ بدء الجائزة في عام 1975. قدمت ابتسام أعمال أدبية عدة أهمها كتاب "تذوُّق طعم السماء" باللغة الإنجليزية عام 2007، والذي تحدثت فيه عن طفولتها في فلسطين، وحاز الكتاب على أكثر من 20 جائزة وتكريم، منها خمس جوائز أفضل كتاب لذلك العام وتُرجِم عن الإنجليزية إلى أربع لغات وهو حالياً في الطبعة الحادية عشرة باللغة الإنجليزية. كما يتم تدريسه في الكثير من المدارس الأمريكية وحول العالم.

‒ حيدر قاسم مَطَر جابر التميمي: يشغل منصب معاون رئيس الباحثين في قسم الدراسات التاريخية ضمن مؤسَّسة بيت الحكمة العلمية، التابعة إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء العراقي في بغداد، وهو مدير تحرير مجلَّة "دراسات تاريخية" العلمية المُحكَّمة، التي تصدر عن قسم الدراسات التاريخية في بيتِ الحكمة. كما يتولى التميمي منصب نائب رئيس مجلس أمناء بيت الحكمة (وكالةً) لشؤون البحث العلمي. ويحفل سجل التميمي بالأعمال المتميزة التي تشمل 10 مؤلفات منها كتاب “علم الكلام الإسلامي في دراسات المُستشرقين الألمان" وساهم في تحقيق كتاب “مقدمة في تاريخ الحضارات القديمة” مع مجموعة من الأساتذة، إضافة إلى عمله على 20 دراسة بحثية وغيرها من البحوث والدراسات التي ما تزال قيد النشر، في عددٍ من المجلَّات العلمية العراقية والعربية المُحكَّمة، بالإضافة إلى سبعة مقالات وعروض للكتب.

‒ محمد آيت ميهوب: يشغل الدكتور محمد آيت ميهوب مناصب عدة منها أستاذ الأدب الحديث والأدب القديم ومناهج النقد الأدبي الحديثة والترجمة بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بتونس العاصمة، وعضو مؤسس ومدير تحرير للمجلة العلمية المحكّمة "نقد وتنوير"، ورئيس لجنة تحكيم جائزة توفيق بكار للرواية العربية بتونس، ورئيس لجنة تحكيم جائزة مصطفى عزوز لأدب الطفل بتونس، ورئيس لجنة تحكيم مسابقة مؤسسة "الكتاما" للقصة القصيرة. عمل ميهوب على تأليف وترجمة أكثر من 10 كتب منها كتاب "الإنسان الرومنطيقي"، وكتاب “السير الذاتية في الأدب المعاصر"، وعمل على ترجمة ودراسة أسلوب القصة الشعرية من كتاب "القصة الشعرية" لجان إيف تادييه، وكتاب "الإنسان الرومنطيقي" المترجم إلى العربية من الفرنسية، ورواية "حروف الرمل"، وكتاب "الأقصوصة"، وغيرها العديد من الترجمات والمؤلفات.

‒ ريتشارد فان ليون: كاتبٌ ومحاضر ومترجم هولندي، تختصّ أبحاثه بتاريخ الشرق الأوسط والأدب العربي والإسلام في العالم المعاصر. بعد نيله شهادة الدكتوراه من جامعة أمستردام، تلقى ريتشارد ليون منحة لدراسات ما بعد الدكتوراه من الأكاديمية الملكية الهولندية للفنون والعلوم، ومنحة للبحوث العليا من مؤسسة البحوث الألمانية. يتمتع ليون بأكثر من 20 عاماً من الخبرة في هذا المجال، حيث شارك في مؤتمراتٍ عالمية وقدّم العديد من المحاضرات المشهورة ضمن مجال أبحاثه، كما نشر مجموعة متنوعة من الأعمال منها الروايات والترجمات الأدبية والأبحاث الأكاديمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل