المحتوى الرئيسى
أخبار كورونا

استطلاع عراقي: الاحتجاجات الأخيرة حركها نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي

04/08 21:53

رأى 40% من المصوتين في استطلاع أجراه مركز الرافدين للحوار، وهو منظمة عراقية مستقلة، أن نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي كانوا المحرك الأساسي للاحتجاجات الأخيرة في العراق.

وأظهرت النتائج أن أعلى نسبة للجهة المحركة للتظاهرات كانت للناشطين العراقيين في مواقع التواصل الاجتماعي، وهي بنسبة وصلت إلى 40% من إجمالي المشاركين بالاستطلاع.

كما أبرزت النتائج اعتقاد 32% من المستطلعين أن جهات خارجية هي المحرك للتظاهر، و24% اعتقدوا أن جهات سياسية هي التي حركتها، بينما ذهب 4% إلى أن أطرافا أخرى تقف خلفها.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن الآليات التي اتبعتها الحكومة منذ بداية الاحتجاجات، ومنها إطلاق حزم الإصلاح ومحاسبة بعض المفسدين وإحالتهم للنزاهة، أدت إلى تغيير في الرأي العام تجاه الحكومة، إذ اعتقد 20% من المصوتين أن مواقف الحكومة كانت إيجابية تجاه التظاهرات، وهي نسبة متدنية تعكس عدم قدرة الحكومة على الإقناع وضعف أجهزتها الإعلامية مقابل الإعلام الداعم للتظاهرات.

واعتقد حوالي 36% من المشاركين أن مواقف الحكومة متذبذبة مع عدم وجود سياسية واضحة تجاه التعامل مع مطالب المتظاهرين، بينما كان 44% يعتقدون أن مواقف الحكومة سلبية من خلال التسويف والمماطلة.

ومركز الرافدين للحوار هو مركز فكري مستقل يعمل على تشجيع الحوارات السياسية والثقافية والاقتصادية بين النخب العراقية، بهدف تعزيز التجربة الديمقراطية وتحقيق السلم المجتمعي ومساعدة مؤسسات الدولة في تطوير ذاتها من خلال تقديم الخبرات والرؤى الاستراتيجية.

تابعوا RT علىRT

أهم أخبار متابعات

Comments

عاجل