المحتوى الرئيسى
أخبار كورونا

صدمة في ألمانيا بـ"انتحار" وزير محلي بارز.. والكنيسة تحث على "الشجاعة"

03/29 10:52

وسط صدمة شديدة، استيقظت ألمانيا صباح الأحد (29 مارس آذار 2020) على نبأ وفاة وزير المالية بولاية هيسن توماس شيفر. وأكد الادعاء العام ورئاسة الشرطة أن ملابسات الوفاة تشير إلى انتحار وفق المحققين. بينما ذكرت وسائل إعلام ألمانية أن جثة شيفر(54 عاما) وُجدت على سكة قطار سريع بمدينة فيسبادن عاصمة ولاية هيسن في جنوب غرب ألمانيا.

فيما يمضي أكثر من نصف سكان العالم نهاية الأسبوع تحت الحجر الصحي بسبب وباء كورنا، تجاوبت معظم دول العالم مع فعالية "ساعة الأرض" التي دعت إليها منظمة الصندوق العالمي للطبيعة. (29.03.2020)

مع توجه الدول المصدرة لزيادة مخزونها من الأغذية والأدوية بسبب كورونا، ستكون الدول العربية أمام مشكلة استيرادها حتى لو توفر لدى بعضها المال لذلك. غير أن طريق معظم المشاكل تتحلحل، فما السبيل إليها في العالم العربي؟ (29.03.2020)

مع انعزال مليارات الأشخاص في منازلهم وإغلاق حدود الدول بسبب كورونا، يجد المجرمون صعوبة في كسب المال من "نشاطاتهم التقليدية" كالسرقة والتهريب، ما جعلهم يلجؤون إلى حيل جديدة. (28.03.2020)

لأول مرة يتخطى عدد حالات المصابين في ألمانيا عتبة الـ54 ألفاً، حسب إحصائية أعدتها وكالة الأنباء الألمانية. وبلغ عدد المتوفين 397 شخصاً، فيما سجلت إسبانيا أكبر حصيلة وفيات يومية، وتجاوزت الوفيات في إيطاليا الـ10 آلاف (28.03.2020)

بعد النتيجة السيئة التي أحرزها الحزب المسيحي الديمقراطي في الانتخابات البرلمانية في ولاية تورينغن، في شرق ألمانيا، لا يتردد خلفاء محتملون لميركل في توجيه الانتقادات والتي كانت من بينها وصف حكومة ميركل بأنها "سيئة للغاية" (31.10.2019)

الصراع في حزب ميركل حول الزعامة له تداعيات على أجندة اختيار مرشح أو مرشحة الحزب لمنصب المستشارية. وفي خضم هذا الصراع يعقد الحزب المحافظ مؤتمره العام بمدينة لايبزيغ اليوم الجمعة ويستمر حتى نهاية الأسبوع. (22.11.2019)

وأثارت الوفاة المفاجئة للوزير شيفر المنتمي لحزب المستشارة أنغيلا ميركل "المسيحي الديمقراطي"، صدمة في الأوساط السياسية والشعبية بألمانيا، خصوصا أن البلاد تجتاز أزمة انتشار فيروس كورونا،وكان الرجل يعدّ أبرز خليفة لرئيس وزراء الولاية الحالي فولكر بوفييه الذي قال إنه كان يعتزم لقاءه ظهر اليوم الأحد لبحث سبل مواجهة أزمة انتشار فيروس كورونا في الولاية.

 وأعرب بوفييه عن صدمته الشديدة وقال: "نحن جميعاً مصدومون ومن الصعب تصديق أن توماس شيفر فجأة وبشكل غير متوقع أخذه الموت". وتوجه رئيس وزراء الولاية بعبارات المواساة والنعي لأسرة شيفر قائلا: "نتقدم بخالص تعازينا أقرب أقربائه أولاً، ونتمنى لهم الصبر والقوة في هذه الأوقات الصعبة".

ومن جهتها غرّدت وزيرة الدفاع، ورئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي، أنغريت كرامب – كارنباور، على حسابها في تويتر: "لقد صدمنا كلنا في الحزب المسيحي الديمقراطي خبر الوفاة المفاجئة لتوماس شيفر. يضربنا ويجعلنا حزينين و مذهولين. الآن كل أفكارنا وصلواتنا مع عائلته".

وخلّف توماس شيفر طفلين مع زوجته، وأمضى أكثر من عقدين من عمره مساهماً في السياسة العامة لبلاده على المستوى المحلي والوطني، حيث يعد واحداً من ذوي الخبرة الكبيرة في الأمور المالية. وذكرت تقارير محلية أن شيفر كان نشيطاً جداً في عمله خلال الفترة الأخيرة في مواجهة أزمة كورونا.

واهتزت ولاية هيسن على المستويين السياسي والشعبي لنبأ وفاة شيفر، وأعرب بوريس راين رئيس برلمان ولاية هيسن عن عميق تأثره وحزنه لوفاة شيفر وقال: "نفتقده الآن فعلاً، لا أستطيع أن أتخيل الأمر، وكيف يمكن أن تكون السياسة بدونه".

وأعرب ممثلون لأحزاب سياسية في ولاية هيسن عن صدمتهم بـ"فاجعة" وفاة وزير مالية الولاية، التي يرجح المحققون بأنها كانت بفعل انتحار، وسط غموض حول الأسباب. وبينما التزمت عائلته الصمت، كشفت صحيفة "فراكففورته ألغماينه" بأنه "ترك رسالة وداع لزوجته وابنته وابنه".

وقالت شرطة ولاية هيسن بأنها عثرت على جثة توماس شيفر على السكة الحديدة بالقرب من هوخهيام بفيسبادن عاصمة الولاية، وأنه إثر تحقيقات موسعة عبر شهادات ومعطيات تقنية وعلمية جنائية تم التحقق من أنها جثة توماس شيفر، ورجحت بأن الوفاة جاءت عبر إقدامه الرجل على الانتحار.

وتأتي هذه الحادثة وسط أجواء أزمة تجتازها ألمانيا تحت وطأة ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا، رغم أن عدد الوفيات يظل محدوداً مقارنة بدول أوروبية عديدة مثل إيطاليا واسبانيا وفرنسا.

ومن جهته دعا فولكر يونغ رئيس الكنيسة الانجيلية في هيسن- ناساو إلى "الصبر والتضامن الاجتماعي وعدم فقدان الأمل" في مواجهة وباء كورونا وانتشار أخبار الموت وشعور الناس"بوطأة تهديد الحياة وهشاشتها" داعيا إلى التحلي بـ"الشجاعة".

وأظهرت بيانات لمعهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الأحد أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع إلى 52547 وأن 389 شخصا توفوا جراء الإصابة بالمرض.

وأوضحت البيانات أن حالات الإصابة ارتفعت بواقع 3965 حالة مقارنة باليوم السابق في حين قفز عدد الوفيات بواقع 64 حالة.

م.س/ إ.ع (د ب أ، ا ب د، DW)

الممثل الأمريكي توم هانكس وزوجته ريتا ويلسون أول من أعلنا عن إصابتهما بفيروس كورونا في هوليوود. كان الزوجان في أستراليا عندما شعرا بأعراض المرض وأكدت التحاليل إصابتهما بفيروس كورونا. قام هانكس عبر "إنستغرام" بطمأنة متابعيه أنه في العزل المنزلي ويتابع حالته مع الأطباء، طالباً منهم عدم الخروج من المنزل والتزام الهدوء.

حتى الأمراء لم يسلموا من كورونا، حيث أعلن مكتب ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز إصابته بفيروس كورونا المستجد وتواجده حالياً في الحجر المنزلي. وصرح مكتبه صرح بأنه: "ظهرت على ولي العهد أعراض طفيفة، ولكن صحته جيدة، وكان يعمل من البيت طوال الأيام الماضية كالمعتاد". الجدير بالذكر أن الأمير تشارلز في الواحدة والسبعين من العمر، وبالتالي فهو من الفئة الأكثر عرضة لخطر المضاعفات من فيروس كورونا.

في عالم كرة القدم نعى نادي ريال مدريد رئيسه الأسبق لورنزو سانز الذي توفى إثر إصابته بفيروس كورونا عن عمر ناهز الـ 76 عاماً. كان سانز، الذي تولى رئاسة النادي الملكي في الفترة من 1995 إلى 2000، يعاني من أمراض مزمنة قبل إصابته بالفيروس، ونعاه إبنه على إنستغرام قائلاً: "توفى والدي منذ قليل. لم يكن يستحق هذه النهاية".

أعلن نجم الأوبرا الأسباني بلاسيدو دومينغو عبر صفحته على "فيسبوك" أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد، مضيفاً أن عليه "واجب أخلاقي" بإبلاغ جمهوره عن حقيقة إصابته. كما نصح دومينغو الذي يقبع حالياً في الحجر المنزلي جمهوره باتباع إرشادات الخبراء وغسل أيديهم بإستمرار. ختم دومينغو تصريحه برسالة أمل قائلاً: "معاً نستطيع التغلب على هذا الفيروس وإنهاء هذه الأزمة".

أعلن قصر موناكو يوم الخميس (19 مارس/آذار 2020) عن إصابة الأمير ألبير الثاني بفيروس كورونا وتواجده في الحجر المنزلي، وأضاف البيان أن حالة الأمير مستقرة وأنه يقوم أعماله من مكتبه.

أعلن الاقتصادي وأحد المتنافسين على رئاسة حزب المستشارة ميركل (الاتحاد المسيحي الديمقراطي)ا فريدريش ميرتس، عن إصابته بفيروس كورونا المستجد عبر حسابه على موقع تويتر. وأضاف أن الأعراض اشتدت في اليوم الرابع من ظهورها، لكنه بحسب قوله حافظ على هدوئه، كما شكر جميع العاملين بالقطاع الصحي في المانيا.

أعلن مدرب فريق "غلاطا سراي" التركي فاتح تريم عن إصابته بفيروس كورونا المستجد عبر حسابه على موقع تويتر. كان المدرب أول من طالب بتعليق مباريات دوري كرة القدم التركي خوفاً من انتشار العدوى، وأكد تريم لجمهوره أنه "بين أيد أمينة في المستشفى"، مطالباً متابعيه بعدم القلق.

رغم تعليق فعاليات الدوري التركي وإلزام اللاعبين بالبقاء في العزل المنزلي، أعلنت إحدى الصحف التركية عن إصابة اللاعب الألماني ماكس كروزه، مهاجم فريق "فنرباهتشة" بفيروس كورونا المستجد. كان اللاعب قد أدلى بتصريح قبل إصابته أكد فيه على عدم خوفه على نفسه، ولكنه قلق على والديه الكبيرين في السن.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل