المحتوى الرئيسى
تريندات

كورونا في إيران.. دول الجوار تغلق حدودها خوفا من انتشار الفيروس

02/23 18:22

أصبحت إيران اليوم (الأحد 23 شباط/ فبراير 2020) البلد الذي سجل أكبر عدد وفيات جراء فيروس كورونا المستجدّ بعد الصين مع ثماني حالات، فيما اتهم المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية علي خامنئي الصحافة الأجنبية باستخدام الوباء "ذريعة" لضرب الانتخابات التشريعية.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية وفاة ثلاثة مرضى بين 15 شخصا ثبُتت إصابتهم بالفيروس مؤخرا ليرتفع عدد الوفيات جراء وباء "كوفيد-19" إلى ثمانية من أصل 43 مصابا.

وقررت الحكومة الأردنية منع دخول المواطنين القادمين من الصين وإيران وكوريا الجنوبية إلى أراضي المملكة في إطار جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد و"كإجراء احترازي مؤقت".

فيما قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي إن بلاده مدت أجل حظر دخول الأجانب القادمين من إيران، فيما أعلنت السلطات في طهران عن 15 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ووصول عدد حالات الوفاة إلى ثمانية.

وكانت بغداد حظرت دخول جميع الأجانب من إيران يوم الخميس ولمدة ثلاثة أيام وقال عبد المهدي مساء أمس السبت إن الحظر سيمدد. ولم يحدد موعدا لانتهاء العمل به. وقال مكتب عبد المهدي في بيان إن رئيس الوزراء أمر "بتمديد إيقاف استقبال الوافدين من جمهورية إيران الاسلامية عدا العراقيين".

وأعلنت إيران وفاة ثمانية أشخاص، وهي حتى اليوم الدولة التي سجلت أكبر عدد وفيات جراء الوباء بعد الصين، فيما أعلنت كوريا الجنوبية حالة الإنذار القصوى الأحد بعد تسجيل أربع وفيات و600 إصابة جراء فيروس كورونا المستجد، في ثاني أعلى حصيلة للمصابين بعد الصين.

في نفس السياق، أعلنت مؤسسة الموانئ الكويتية حظر دخول السفن القادمة من إيران بكل أنواعها لموانئ الشعيبة والشويخ والدوحة حتى إشعار آخر، وذلك بعد تسجيل حالات إصابة ووفيات بفيروس كورونا المتحور الجديد في إيران.

وأعلنت تركيا الأحد إغلاق حدودها البرية "مؤقتا" مع إيران وتعليق الرحلات البرية والجوية مع هذا البلد في ظل تزايد الإصابات بفيروس كورونا المستجدّ فيه.

وقال وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه للصحافيين "قررنا إغلاق حدودنا البرية إثر تزايد عدد الإصابات في إيران". وأضاف أن تركيا "قلقة" من الوضع وقررت اتخاذ هذه الاجراءات بعد التشاور مع السلطات الإيرانية.  وسيتم إغلاق الطرقات والسكك الحديدية الأحد بعد الخامسة مساء (14 ت. غ).

إرسال Facebook google+

وستعلق الرحلات الجوية اعتبارا من الساعة 20,00 (17,00 ت غ). وقال الوزير إن "هذا يعني إيقاف الرحلات من إيران إلى تركيا، فيما ستستمر في اتجاه إيران". وفي نفس السياق أعلن مجلس الأمن القومي الأفغاني الأحد أن حكومة كابول "حظرت مؤقتا" الرحلات بين أفغانستان وإيران لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وأوضح المجلس في بيان صدر إثر إعلان وفاة ثلاثة مصابين إضافيين بالفيروس في إيران أن "قرار حظر السفر مؤقتا إلى إيران ومنها" برا وجوا اتخذ "من أجل احتواء انتشار فيروس كورونا في أفغانستان" حيث لم تسجل أي إصابة حتى الآن. كما أعلنت باكستان الأحد إغلاق حدودها مع إيران خشية انتشار فيروس كورونا المستجد.  وقال مسؤول حكومي كبير في محافظة بلوشستان (جنوب غرب) الحدودية مع إيران "أغلقنا حدودنا مع إيران على خلفية معلومات حول وجود حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد في هذا البلد".

من جهة أخرى، قد تواجه الأندية الإيرانية أزمة جديدة في دوري أبطال آسيا بسبب فيروس كورونا. ووفقا لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية اليوم الأحد فإن سفر الأندية الإيرانية إلى دول الإمارات وقطر والكويت والبحرين للمشاركة في منافسات دور المجموعات لدوري أبطال آسيا ربما يكون محظورا في الأيام القليلة المقبلة في حال عدم قدرة إيران على إيقاف انتشار فيروس كورونا في المدن الإيرانية.

وبحسب الصحيفة السعودية فإن إيران قد تكون عرضة لقرار من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قد يقضي بتعليق مباريات الفرق الإيرانية على المستوى القاري أسوة بما حدث في الصين بحظر إقامة المباريات القارية في المدن الصينية، لكن لم يصدر بعد أي تعليق آسيوي رسمي حيال هذا الأمر.

م./ ع. ش (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

وتم بناء مستشفى هوشنشان، الذي تمت تسميته على أسم معبود النار في الصين، في أقل من أسبوعين، في إطار الجهود السريعة للغاية التي بذلتها السلطات لاحتواء تفشي المرض الذي بلغ عدد حالات الإصابة به في الصين حتى الآن أكثر من 17 ألف حالة.

انتهت الصين من بناء مستشفى جديد لمرضى فيروس كورونا المتحور الجديد في مدينة ووهان وسط البلاد، وقد أنجز بوقت قياسي بلغ عشرة أيام، ومدينة ووهان هي حيث بدأ ظهور الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 361 شخصا في الصين بحسب ما أعلنت السلطات الثاني من فبراير/ شباط 2020.

ظهر فيروس كورونا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، في سوق بولاية ووهان (وسط)، وانتشر الفيروس منذ ذلك الحين إلى أكثر من 24 دولة، على الرغم من أن العديد من الحكومات تفرض حظراً غير مسبوق على دخول القادمين من الصين. وتم الإبلاغ عن أول حالة وفاة بالفيروس خارج الصين في الفيليبين.

ويتشابه فيروس كورونا في أعراضه مع مرض الالتهاب الرئوي المعروف بذات الرئة، وتشمل أعراضه الحمى ومشاكل التنفس، ويشبه نظيره الذي يتسبب بالمتلازمة التنفسية الحادة "سارس". وتسبب ظهور فيروس كورونا الجديد بالصين بحالة رعب سادت العالم أجمع، فيما خلت شوارع مدينة ووهان بسبب إجراءات الوقاية التي فرضتها السلطات.

وشارك متطوعون في الصين في عمل جماعي من أجل تصنيع أقنعة الشاش والإيثانول ومساحيق التعقيم، بعد نفاذها من الأسواق، وذلك للمساعدة في الجهود المبذولة لمكافحة فيروس كورونا الجديد. وقد احتشد المتطوعون لسد عجز العمالة خلال الفترة الماضية بسبب تعطيلات عيد الربيع.

عاد 167 مغربيا إلى المملكة في طائرة نقلتهم من مدينة ووهان الصينية وضمت الطائرة التابعة للخطوط الجوية المغربية التي حطت في مطار بنسليمان (نحو 58 كيلومترا جنوب الرباط) 167 شخصا بينهم 52 امرأة بحسب وكالة الأنباء المغربية. فيما أعلنت الخطوط الملكية المغربية تعليق رحلاتها بين الدار البيضاء وبكين من نهاية كانون الثاني/ يناير حتى 29 شباط/ فبراير على خلفية فيروس كورونا المستجد.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل