المحتوى الرئيسى
تريندات

خارجية الكويت تستنكر تصريح "مانيلا" بشأن قضية المواطنة الفلبينية

01/25 23:28

‏أعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية مساء اليوم، عن استياء واستنكار الكويت لتصريح وزير خارجية الفلبين، بشأن قضية مواطنة فلبينية تدعى  جانلين فيلافيندي، وما تضمنه من عبارات وصفها بالتجاوز المرفوض على اختصاصات السلطات الأمنية والقضائية في الكويت، ونهجا غير مألوف في تعامل الدول، ويتنافى مع أبسط قواعد العلاقات الدولية، فضلا عما يمثله من محاولة للتأثير على سير التحقيقات، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء "الشرق الاوسط".

وجاء ذلك تعليقا على ما يتم تداوله ‏في بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، بشأن تصريح منسوب إلى وزير خارجية الفلبين تيودورو لوكسين أعلن خلاله أنهم لن يقبلوا إلا بحياة المتهمين بالجريمة التي راحت ‏ضحيتها مواطنة فلبينية في الكويت مؤخرا.

وشدد المصدر على أن الكويت عرف عنها حرصها على أمن جميع من يعيش على أرضها، ومعاقبة من يتجاوز القانون وفق نصوص قوانينها، وبما يحقق سيادة تلك القوانين ويجسد العدالة للجميع، مشيدا بالإجراءات التي اتخذتها السلطات المعنية بسرعة إلقاء القبض على من قام بهذه الجريمة، ‏وإحالتهما إلى القضاء العادل، اضافة الى ابلاغها السلطات الفلبينية، باستعداد الكويت لاستقبال فريق أمني لاطلاعه على الإجراءات التي تم اتخاذها في القضية والتحقيقات التي تجري في هذا الشأن.

وكانت وسائل الإعلام الفلبينية، ذكرت، أن سلطات مانيلا قررت فرض حظر شامل على إرسال العمال الفلبينيين إلى الكويت، بعد أن أظهر تشريح جثة الخادمة فيلافيندي تعرضها للتعذيب والإيذاء الجنسي من أصحاب عملها.

وأوردت وكالة الأنباء الرسمية في الفلبين، أن "المحامي الذي عينته وزارة الشؤون الخارجية الفلبينية، لمقاضاة قتلة الخادمة الفلبينية غير مصرح له باقتراح أو قبول أي دية أو أموال تقدم من قتلة فيلافيندي".

وكانت الخارجية الكويتية، قد أعربت عن استيائها لقرار الفلبين فرض حظر شامل على إرسال العمالة للكويت، على خلفية مقتل خادمة منزلية فلبينية على أيدي أرباب عملها مجددا، وفقا لما ذكرته قناة "روسيا اليوم" الإخبارية الروسية.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل