المحتوى الرئيسى
تريندات

ليس عربيا وقاد استهداف الإيزيديين في العراق.. معلومات جديدة عن زعيم داعش

01/21 15:08

شهور طويلة مرت على مقتل زعيم تنظيم داعشref="/tags/174710-%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B1%D9%87%D8%A7%D8%A8%D9%8A">داعش الإرهابي، أبو بكر البغدادي، حتى بدأت المعلومات تظهر عن الزعيم الجديد للتنظيم الدموي، وهو محمّد عبد الرحمن المولي الصلبي، والمعروف بـ"أبو ابراهيم الهاشمي القرشي"، وفقا لما كشفته مصادر استخباراتية نشرتها صحيفة "الجارديان" البريطانية.

وكان تنظيم "داعش" أعلن بعد مقتل زعيمه أبو بكر البغدادي، في غارة أميركية في سوريا أواخر أكتوبر الماضي، اختيار خليفة جديد هو الهاشمي القرشي.

"القرشي" هو أحد مؤسسي التنظيم الإرهابي ومن كبار منظريه العقائديين، وبحسب الصحيفة ينحدّر من الأقلية التركمانية في العراق، ما يجعله واحداً من القادة غير العرب القلائل في التنظيم، وتخرج من جامعة الموصل، وكانت له اليد الطولى في حملة الاضطهاد التي شنّها تنظيم "داعش" بحق الأقليّة الإيزيدية في العراق في 2014.

ورصدت الولايات المتحدة في أغسطس 2019، مكافأة مالية تصل قيمتها إلى 5 ملايين دولار مقابل أي معلومة تقودها إلى "القرشي" الذي كان لا يزال في حينه قيادياً في التنظيم، لكنه مع ذلك كان "خليفة محتملاً لزعيم داعش أبو بكر البغدادي".

وبحسب موقع "المكافآت من أجل العدالة" التابع للحكومة الأميركية، فإنّ المولى، الذي "يعرف أيضاً بإسم حجي عبد الله" كان باحثاً دينياً في المنظمة السابقة لداعش وهي منظمة القاعدة في العراق، وارتفع بثبات في الصفوف ليتولى دور قيادي كبير في داعش.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل